بلازما مجمدة طازجة

Fresh frozen plasma

ماهو بلازما مجمدة طازجة

يتكون الدم من جزء سائل والخلايا؛ يشكل الجزء السائل من الدم ذو اللون الأصفر الباهت يشكل حوالي 55 في المئة من الدم، ويتكون في الغالب من الماء (حوالي 92 في المئة). تحتوي البلازما على الماء والمعادن وغيرها من المواد التي تحمل الخلايا الحمراء، وجالخلايا البيضاء والصفائح الدموية داخل الأوعية الدموية في جميع أنحاء الجسم .

تحتوي على البروتينات الحيوية التي تعرف باسم عوامل التخثر. تساعد عوامل التخثر هذه في السيطرة على النزيف والعمل جنبا إلى جنب مع الصفائح الدموية للتأكد من أن جلطات الدم فعالة عند الحاجة.

البلازما الطازجة المجمدة (FFP) هي بلازما مجمدة يمكن تخزينها واستخدامها في وقت لاحق؛ يتم إذابة البلازما المجمدة وتدفئتها قبل استخدامها. يتم استخلاص وفصل البلازما من دم المتبرع ويتم تجميدها بدرجة 35 مئوية تحت الصفر للحفاظ عليها. يتم اختبار الدم المتبرع به بعناية للتأكد من خلوه من الأمراض.

استخدام البلازما الطازجة المجمدة

  • تحتوي وحدة البلازما الطازجة المجمدة (FFP) على جميع عوامل التخثر، ويشار إلى استخدام البلازما المجمدة طازجة للمرضى الذين يعانون من اعتلال تجلط الدم، والذين يعانون من النزيف أو عرضة لخطر النزيف، وحيث تركيز عامل معين يكون غير مناسب أو غير متوفر.
  • قد يشار الى استخدام البلازما لتحل محل عوامل تجلط الدم غير المستقرة في البلازما والتي تحدث أثناء نقل كميات كبيرة من الدم، وعملية مجازة القلب، والمصابين بأمراض الكبد أو تجلط الدم داخل الأوعية حيث يحدث في هذه الحالات نزيف شديد وتخثر غير طبيعي.
  • كذلك يوصى باستخدام البلازما المجمدة الطازجة في حالات الجرعة الزائدة من الوارفارين مع نزيف يهدد الحياة. عند عدم توفر مركبات البروثرومبين المركزة ، يتم اقتراح البلازما المجمدة للمرضى الذين يعانون من نزيف يهدد الحياة أو نزيفاً سريرياً. وكذلك للحالة الطارئة في عكس مفعول الوارفرين قبل العملية.
  • البلازما الطازجة المجمدة هي علاج مقبول للمرضى الذين يعانون من فرفرية نقص الصفيحات التخثرية في كثير من الأحيان بالتزامن مع استخدام تبديل البلازما كعلاج ايضاً.
  • مثل جميع العلاجات الطبية، يجب إعطاء البلازما المجمدة الطازجة في الحالات الضرورية فقط؛ حيث يجب مناقشة المخاطر والبدائل المحتملة مع المريض قبل الحصول على الموافقة على الإجراء.

موانع الاستخدام

لا تستخدم البلازما الطازجة المجمدة في الحالات التالية:

  • عندما يمكن تصحيح تجلط الدم بشكل فعال مع علاج محدد، مثل فيتامين K أو أستخدام ال cryoprecipitate, أو اعطاء عامل VIII (العامل الثامن) أو مركزات عوامل محددة أخرى.
  • في إجراءات تبادل البلازما باستثناء عند علاج مرض فرفرية نقص الصفيحات التخثرية.
  • علاج حالات نقص المناعة
  • عندما تتمكن من استبدال وحدات تخزين الدم بأحجام كبيرة وبأمان باستخدام موسعات الدم، مثل 0.9٪ Sodium Chloride Injection أو Hartmann’s Solution أو الغرويات المناسبة.

الجرعة المستخدمة

يعتمد حجم التبادل على الحالة السريرية وحجم المريض، ويجب أن يسترشد بقياسات مختبرية لوظائف التخثر. الدليل العام هو 10-15 مل / كجم للجرعة الواحدة.

كيف سيتم إعطاء البلازما المجمدة الطازجة وكيف سيشعر المريض؟

  • يتم إذابة هذه المكونات المجمدة في المختبر قبل إرسالها إلى الردهة، وعادة ما تعطى للمرضى من خلال أنبوب صغير مباشرة في الوريد في الذراع. معظم الناس لا يشعرون بأي شيء غير عادي أثناء نقل الدم.
  • سيتم ملاحظة المريض قبل وأثناء وبعد نقل الدم. إذا اصبحت تشعر بتوعك أثناء أو بعد عملية النقل يجب عليك إبلاغ مختص الرعاية الصحية الخاص بك فوراً، بعض الناس قد تزداد درجة الحرارة لديهم، يصاحبها شعور بقشعريرة، و طفح جلدي أو مواجهة صعوبات بالتنفس. هذه التفاعلات عادة ما تكون خفيفة ويمكن علاجها بسهولة بالأدوية مثل الباراسيتامول ومضادات الهيستامين، أو عن طريق إبطاء أو إيقاف
  • نقل الدم. ردود الفعل الشديدة لعمليات نقل الدم نادرة للغاية، في حالة حدوثها، يتم تدريب الموظفين على التعرف عليها ومعالجتها. تحتوي كل عبوة من FFP على 200-300mL وتستغرق حوالي 30 دقيقة نقل، وقد يتم إعطاء أكثر من حزمة واحدة كجزء من العلاج.


تحدث مع طبيب الآن واسأله عن بلازما مجمدة طازجة مع خدمة اطلب طبيب

مضاعفات بلازما مجمدة طازجة

مخاطر نقل البلازما المجمدة الطازجة:

تشمل مخاطر نقل البلازما المجمدة انتقال الأمراض، والتفاعلات التأقية (Anaphylactic Reactions)، وزيادة حجم السوائل داخل الأوعية الدموية، وكذلك إصابة الرئة الحاد (TRALI) وزيادة في العدوى (بما في ذلك عدوى الجروح الجراحية). من المحتمل أن تكون العدوى الفيروسية المحتملة مشابهة للعدوى التي تحصل أثناء نقل محتويات الدم الكامل وخلايا الدم الحمراء. يعتمد معدل الالتهاب الكبدي اللاحق للنقل على العديد من العوامل، بما في ذلك اختيار المتبرعين . في حالات نادرة، ينتقل فيروس نقص المناعة البشرية (HIV) عن طريق نقل الدم وربما عن طريق FFP.

يمكن أن تحدث تفاعلات الحساسية أو التفاعلات التأقية نتيجة عملية النقل ويمكن أن تختلف أعراضها التي هي عبارة عن طفح جلدي إلى الوذمة الرئوية المميتة. يجب أن تكون البلازما المجمدة الطازجة مطابقة لنوع الدم لضمان التوافق، حيث يمكن حدوث تفاعلات التراص، على الرغم من ندرتها. كما هو الحال مع أي سائل يتم إعطاؤه عن طريق الوريد، قد تؤدي الكميات الزائدة من البلازما المجمدة الطازجة إلى فرط حجم الدم وأزمة قلبية.


أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب
تاريخ الاضافه : 2011-09-07 18:01:42 | تاريخ التعديل : 2018-09-11 22:19:10

148 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك
حياة عصفور
حياة عصفور
الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
 م.محمد عيد
م.محمد عيد
السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين
شريف حسين
مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد
شيخه محمد
الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
أطباؤنا متواجدون على مدار الساعة لاعطائك النصائح الصحية
أحصل على علاج معظم الحالات الشائعة وغير طارئة
تواصل مع نخبة من الأطباء الاختصاصيين
Altibbi Login Key 1 2 4