هرمون الجريلين- هرمون الجوع

Ghrelin Hormone

ما هو هرمون الجريلين- هرمون الجوع

الجريلين (هرمون الجوع) (بالإنجليزية: Ghrelin Hormone) هو هرمون يتم إنتاجه في القناة الهضمية عندما تكون المعدة فارغة، ثم ينتقل عبر الدم إلى تحت المهاد في الدماغ ليبدأ الإحساس بالجوع وزيادة الشهية مما يدفع الإنسان إلى تناول المزيد من السعرات الحرارية.

أهمية هرمون الجريلين

  • تحفيز الشهية، وبالتالي هضم المزيد من الطعام وتخزين المزيد من الدهون.
  • التأثير على وظيفة الغدة النخامية ،حيث تؤدي مستقبلات الجريلين إلى تحفيز إفراز الهرمون.
  • المساعدة في السيطرة على إفراز الأنسولين، ويلعب دوراً وقائياً في صحة القلب والأوعية الدموية.
  • التأثير على دورة النوم والاستيقاظ.
  • التأثير على الإحساس بالمذاق والتمثيل الغذائي للكربوهيدرات.

تأثير نسبة هرمون الجريلين على الجسم

يؤدي ارتفاع مستويات هرمون الجريلين إلى زيادة الإحساس بالجوع. وفي المقابل، يؤدي انخفاض مستويات هرمون الجريلين إلى الشعور بالشبع واستهلاك سعرات حرارية أقل.

ويمكن أن يؤدي خفض مستويات هرمون الجريلين إلى المساعدة على إنقاص الوزن، وعلى العكس، تساعد زيادة مستويات هرمون الجريلين على زيادة الوزن.

أسباب ارتفاع مستوى هرمون الجريلين

يرتفع مستوى هرمون الجريلين عندما تكون المعدة فارغة، ثم ينخفض بعد تناول الطعام. وتختلف استجابة الأجسام للهرمون، فالأشخاص البدينين تكون استجابة أجسامهم أكبر من غيرهم، رغم أن نسبة الهرمون لديهم قد تكون مماثلة للأشخاص العاديين.

 

العلاقة بين مستوى هرمون الجريلين والحمية الغذائية

خلال اليوم الأول من بدء أي حمية غذائية، تبدأ مستويات الجريلين في الارتفاع وتستمر في التغيير المستمر حتى أسابيعهذا يعني أنه كلما زادت مدة الالتزام بالحمية الغذائية، وكلما زادت كتلة الدهون والعضلات التي تفقدها، كلما ارتفعت مستويات هرمون الجريلين كرد فعل طبيعي من الجسم. وبالتالي، فإن الاستمرار بحمية غذائية وفقدان المزيد من الوزن يصبح أصعب.

كيفية خفض هرمون الجريلين والتقليل من الشعور بالجوع

يعد هرمون الجريلين من الهرمونات التي لا يمكن السيطرة عليها مباشرة بالأدوية، أو الحميات الغذائية، أو المكملات الغذائية. ومع ذلك، هناك بعض الأشياء التي يمكنك فعلها للمساعدة على بقاء مستوى الهرمون ضمن المستويات الصحية. وفيما يلي نورد بعضاً منها:

  • تجنب الأطعمة الغنية بالدهون

يؤدي تناول الأطعمة الغنية بالدهون إلى تعطيل الرسائل المسؤولة عن الشعور بالشبع، مما يدفع الإنسان إلى تناول المزيد من السعرات الحرارية وبالتالي زيادة الوزن وتخزين الدهون.

  • تجنب زيادة الوزن أو النحافة المفرطة

تؤثر كل من السمنة وفقدان الشهية على مستويات هرمون الجريلين.

  • الحرص على الحصول على عدد كافٍ من ساعات النوم الجيد

يزيد النوم السيئ أو عدم الحصول على عدد ساعات النوم الكافية من مستوى هرمون الجريلين وبالتالي زيادة الجوع وزيادة الوزن.

  • زيادة كتلة العضلات وتقليل نسبة الدهون في الجسم

تؤدي زيادة كتلة العضلات ونقصان نسبة الدهون في الجسم إلى التقليل نمن مستويات هرمون الجريلين.

  • تناول كميات كبيرة من البروتين

يزيد النظام الغذائي عالي البروتين من الشعور بالشبع ويقلل من الجوع.

  • الحفاظ على وزن ثابت

يمكن أن تؤدي التغييرات الكبيرة في الوزن إلى إحداث تغيير في مستويات بعض الهرمونات، بما في ذلك هرمون الجريلين. لذا ينصح باتباع نظام غذائي صحي ومتوازن للمساعدة على خسارة الوزن ببطء والابتعاد عن الأنظمة غير الصحية التي تؤثر سلباً على هرمونات الجسم.

  • تأثير العمليات الجراحية التي تهدف إلى تنزيل الوزن

ينخفض هرمون الجريلين عند المرضى الذين خضعوا لبعض عمليات السمنة مثل تحويل مسار المعدة، مما يساعدهم على فقدان الوزن مع مراعاة ضرورة الالتزام بخطة النظام الغذائي الموصى بها من قبل الطبيب المختص.

هرمون الجريلين- هرمون الجوع مع خدمة اطلب طبيب

المصادر والمراجع

  1. Rudy Mawer,Ghrelin: The "Hunger Hormone" Explained. Last updated on June 24, 2016, from https://www.healthline.com/nutrition/ghrelin
  2. Kathleen Doheny,Hormone Ghrelin Raises Desire for High-Calorie Foods. Last updated on June 22, 2010, from https://www.webmd.com/diet/news/20100622/hormone-ghrelin-ups-desire-for-high-calorie-foods#1
  3. International Resource Center ,What is Ghrelin?. Retrieved from https://www.hormone.org/hormones-and-health/hormones/ghrelin
تاريخ الإضافة : 2019-02-01 12:52:49 | تاريخ التعديل : 2019-02-04 10:39:41

192 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك