تحليل البول للكشف عن المخدرات هو اختبار بسيط، يتم من خلاله تحليل البول للكشف عن وجود بعض المُخدرات غير المشروعة وبعض الأدوية الموصوفة طبياً، فيمكن أن يساعد اختبار البول الطبيب في اكتشاف المشاكل المحتملة لتعاطي المخدرات؛ فبعد اختبار المخدرات يحدد الطبيب الأدوية التي قد يُساء استخدامها، ويمكن للأطباء مساعدتك على بدء خطة العلاج، كذلك عمل اختبار المخدرات في البول في جميع مراحل العلاج من إدمان تعاطي المخدرات يساعد على ضمان أن خطة العلاج تعمل بالشكل الأمثل.

المواد التي يتم الكشف عنها في البول

من المواد التي يتم الكشف عنها في البول ما يلي:

  • الحشيش، أو البانجو، أو الماريجوانا.
  • الأمفيتامينات.
  • الميثامفيتامين.
  • البنزوديازيبين.
  • الباربيتورات.
  • الكوكايين.
  • الميثادون.
  • الأفيونات (المخدرات).

يمكن أيضاً أن يتم تضمين الكحول في اختبارات الفحص، ولكن عادةً ما يتم الكشف عن طريق اختبارات التنفس بدلاً من البول.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

متى يتم تحليل البول للكشف عن المخدرات؟ 

يتم تحليل البول للكشف عن المخدرات في الحالات التالية:

  • قد يطلب طبيب الرعاية الأولية ھذا الاختبار إذا کان یشك في وجود مشكلة بسبب تعاطي الأدوية أو الكحول.
  • قد يطلب طبيب غرفة الطوارئ أيضاً هذا الاختبار إذا كان سلوك المريض يبدوغريباً أو خطيراً.
  • قد يطلب العديد من أصحاب العمل من المُتقدمين للوظيفة إجراء اختبار المخدرات في البول قبل تعيينهم، وذلك في الوظائف التي تتطلب القدرة على أن تكون في حالة تأهب وتركيز؛ فعلى سبيل المثال، يمكن لمراقبي الحركة الجوية أو سائق الشاحنات الذي يستخدم المخدرات أن يضع سلامة العديد من الناس في خطر؛ فيكون من الضروري اختبار البول الخاص بهم من قِبَل الشرطة أو الجهات المعنية للتقليل من مخاطر الحوادث أثناء العمل.
  • تقوم مراكز إعادة تأهيل إدمان المخدرات والكحول بفحص المقيمين على أساس منتظم. هذا يساعد على ضمان أن الأشخاص الذين يتلقون العلاج من تعاطي المخدرات أو الكحول منتظمين في العلاج.
  • الأشخاص تحت المراقبة أو الإفراج المشروط عن جريمة تتعلق بالمخدرات أو الكحول، قد يطلب الضابط المسؤول اختبارات عقاقير عشوائية للتحقق من الالتزام.
  • قد يرغب أحد أفراد العائلة في أن يقوم أحد أفراد أسرته بإجراء هذا الاختبار لإثبات أنهم لا يستخدمون المخدرات أوالكحول (الأب وابنه مثلاً). إذا كنت تخطط لاستخدام اختبار في المنزل، فمن الجيد أن تتشاور مع طبيب العائلة أو أخصائي صحة آخر مسبقاً، يمكنهم تقديم النصح لك حول كيفية المتابعة إذا كان الاختبار إيجابياً.

تحليل المخدرات للعسكريين

تحرص الهيئة العسكرية على إجراء تحليل البول للمخدرات لضمان حالة التأهب والتركيز عند العسكريين، وقد يتم أخذ عينة عشوائية للبحث عن أنواع مخدرات عشوائية أو أنواع مُخدرات معينة من الأكثر شيوعاً.

مدة بقاء المخدرات في البول

تعتمد مدة بقاء المادة الفعالة داخل الجسم وبالتالي ظهوره في البول على عدة عوامل مثل:

  • الحالة الصحية العامة للشخص، وعمره، وحالة الكبد والكلى لديه.
  • نوع المخدر.
  • هل المتعاطى مدمن أو تعاطاه لأول مرة، أو يستعمل المخدر بصورة غير مستمرة.

يمكن حفظ عيّنة البول المحتمل وجود المخدّرات بها في درجة حرارة الغرفة لمدّة 24 ساعة، ويمكن حفظها في الثلاجة لمدّة أسبوع، وإذا تمّ تجميدها فإن المدّة الزمنيّة تكون أطول من ذلك.

المدد الزمنية لبقاء بعض الأدوية والمخدرات في البول

المدة الزمنية لبقاء بعض الأدوية أو المخدرات المختلفة في البول (بحسب كميّات تعاطي معتدلة):

مخدّر الحشيش والبانجو والماريجوانا

من 3 أيام حتّى أسبوع، قد يكون أكثر من ذلك إذا كان يتعاطى بشكل مزمن.

أوفياتيم (هيروين مورفين كودايين)

2- 3 أيام

الكحول

مدّة أقلّ بكثير، ومن المفضّل الفحص من خلال جهاز التنفّس وليس من خلال فحص البول.

متادون

3- 5 أيام

أمفتامين

يومان

كوكايين

2- 3 أيام

بنزوديازبين (فاليوم وما شابه)

عادة حتّى 7 أيام

مدة بقاء الحشيش في بول غير المدمن

تعاطي الحشيش لمرة واحدة يُبقي على نتيجة اختبار البول ايجابياً للحشيش لمدة تتراوح من 2 إلى 7 أيام.

مدة بقاء الحشيش في بول المدمن

تعاطي الحشيش لفترات طويلة (الاستخدام المزمن) قد يُبقي نتيجة اختبار البول إيجابياً لمدة تترواح من شهر إلى شهرين فأكثر.

مدة بقاء الترامادول في الجسم

يمكن أن يبقى الترامادول في الدم لمدة 12-14 ساعة بعد تناوله، أما في البول 2-4 أيام، وفي بُصيلات الشعر قد تصل إلى 90 يوماً. وبالطبع هناك عوامل تؤثر في تلك المدة مثل: الجرعة المتناولة، ومدة التعاطي، والصحة العامة للشخص.

لا اعراض لكن لدي اختبار تحليل

كم من الوقت يستغرق الحصول على نتائج اختبار المخدرات؟

تظهر النتائج من تحليل البول للمخدرات سريعاً إلى حد ما، ويمكن عادة أن يتم تلقيها في غضون أيامٍ قليلة، وهناك اختبار سريع يمكن أن يقدم نتائج في نفس اليوم، وعادة ما يتم الحصول على النتائج السلبية في غضون 24 ساعة، أما إذا كانت النتيجة إيجابية فإنها تتطلب المزيد من الاختبارات التي قد تستغرق بضعة أيام تصل إلى أسبوع واحد.

شريط تحليل للمخدرات

يستخدم شريط تحليل المخدرات عن طريق استخدام مسحة من الفم أو وضع شرائط في الفم، حيث يتم وضع الشريط في فم الشخص وإغراقه في اللعاب من خلال الغشاء، ويحتوي هذا الشريط على أصباغ معينة والتي تساعد على الكشف عن نواتج الأيض للمخدرات ويتغير لون الشريط، إذا لم يتغير لون الشريط فإنه يدل على أن الشخص خالٍ من المخدرات

هل من الممكن أن يكون اختبار المخدرات كاذبًا؟

يتكوّن قلق عند أي شخص يخضع لاختبار المخدرات، وينتج هذا القلق عن التفكير في إمكانية وجود نتيجة إيجابية كاذبة، فقد تؤدي الاختبارات الأولية للفحوص الدوائية إلى نتائج إيجابية كاذبة، على الرغم من أن الاختبار المؤكد (GC-MS) يقلل كثيراً من فرص حدوث نتائج إيجابية كاذبة، مما يتسبب في النتائج الكاذبة استخدام الأدوية الشائعة (OTC) كالمسكنات، وأدوية الإمساك، وغيرها مما قد يُحدث تفاعلات دوائية معينة تنتج مواد تشبه المخدرات في البول، لذلك من المهم للشخص الذي يخضع لاختبار المخدرات استكمال تاريخ دقيق لجميع الأدوية التي تناولها في الفترة الماضية.

الحشيش يدمر خلايا الدماغ