أسباب تصبغات الجلد وظهور البقع البنية

أسباب تصبغات الجلد وظهور البقع البنية
baytcom
٠٧‏/٠٥‏/٢٠١٥

يعاني الكثير من الأشخاص لا سيما السيدات من ظهور بقع داكنة على البشرة كالنمش و الكلف بعد سن الثلاثين في مناطق مختلفة كالرقبة، و الصدر، و الوجه وبعض المناطق التي تتعرض لأشعة الشمس بشكل كبير.

وقد يعود سبب ظهور هذه البقع الى العديد من العوامل غير الطبيعية، الا أنه من الممكن التخلص من هذه البقع و التصبغات التي تظهر خلال فترة الحمل، أو بسبب حدوث كدمات أو لدغة الحشرات.

 

لا تقلق إن لاحظت وجود بقع داكنة على بشرتك أو جلدك، فكل ما هو عليك فعله هو استشارة الطبيب حتى تتأكد من أن هذه البقع غير مؤذية وستزول وحدها.

كما يجب عليك العناية ببشرتك، كتنظيفها واستخدام الكريمات والمرطبات اليومية التى تتناسب مع نوعية بشرتك ولا تسبب الحساسية لجلدك.

ولمعرفة أسباب ظهور هذه البقع والتصبغات التي تشوه جمال بشرتنا، يتساءل أيمن رضا، مختص بالرعاية الصحية، على تخصصات بيت.كوم قائلاً: "ما هي أسباب تصبغات الجلد وظهور البقع البنية؟".

 

رداً على السؤال تقول دلال حربي بأن تصبغات البشرة هي عبارة عن ظهور بعض البقع الداكنة وتغيّر مفاجئ في لون البشرة.

يعرف ذلك أيضاً بحروق الشمس، والبقع الناتجة عن التقدم في السن والتي تسبب لون غير موّحد للبشرة، ومن الممكن أن يحدث ذلك نتيجة التعرض المستمر لأشعة الشمس المباشرة، أو بسبب حدوث الحساسية، أو تناول بعض الأدوية التي تسبب مثل هذه الآثار الجانبية، أو بسبب الإصابة بفطريات التينيا المبرقشة، أو الحزاز، أو الوحمات الخلقية أو نتيجة ظهور حب الشباب أو البقع الناتجة عن التقدم في العمر أو اللون الغير موّحد للبشرة.

 

أما أيمن البوهطري يقول بأن أسباب التصبغات الجلدية المتنوعة كالكلف، والنمش، والنخالية المبرقشة، وبقع القهوة بالحليب تعود الى زيادة عدد أو حجم الميلانين، أو بسبب معاناة المصاب من الإضطرابات الغدية أو التعرض لأشعة الشمس بشكل خاطئ.

تؤكد ليلى الطيب وهي أخصائية جلديه وتناسلية، أن سبب ظهور هذه البقع والتصبغات هو زيادة نشاط وانتاج خلايا الميلانين وهي الخلايا المسؤولة عن صبغة الجلد، وهذه الخلايا تتأثر بأشعة الشمس المباشرة، مما يزيد من انتاج الميلانين وبعض الأمراض كأمراض الغدة الكظرية، وبعض الأمراض الجلدية الأخرى التي  تؤثر على نشاط خلايا الميلانين وانتاج الصبغة.

 

يضيف عماد طناش قائلاً بأن هذه التصبغات تحدث نتيجة لإهمال إلتهابات البشرة الناتجة عن التقشير الكيميائي، أو الليزر أو إستخدام بعض العلاجات التجميلية التي تحتوي على نسبة عالية من الأحماض. وينصح الجميع باستشارة أخصائي جلدية لتفادي حدوث مثل هذه الآثار السلبية للعلاجات التجميلية.

 

ما هو رأيك بهذا الموضوع؟ شارك في الحوار على تخصصات بيت.كوم، منصة مهنية تتيح للمهنيين الفرصة للتألق والتعبيرعن أفكارهم القيادية وإثبات كفاءتهم والتميّز عن الآخرين.

اقرأ أيضاً: 

فرط التصبغ الجلدي

الأمراض الجلدية و علاجها

لون الجلد

اضطراب نقص التصبغ (البهاق)

 

تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2019-01-13 13:46:35

شارك المقال مع أصدقائك


هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi