أسباب تساقط الشعر عند النساء

أسباب متعددة لتساقط الشعر لدى النساء
عبير مبارك
١٢‏/٠٨‏/٢٠١٠



إن أفضل العبارات الطبية في شأن تساقط الشعر، هي عنوان ذاك المقال الطبي للباحثين في الأكاديمية الأميركية لطب الجلدية حول تساقط شعر النساء، والذي ورد هكذا: «أفضل الأدوية لعلاج تساقط الشعر.. أن تبحث عن السبب أولا»، لذا فإن علاج المسبب هو العلاج المهم والضروري لعلاج تساقط الشعر عند النساء.


أسباب تساقط الشعر

 
يحدث تساقط الشعر نتيجة لعدد من الأسباب، من أهمها الضغوطات والتوترات النفسية وتساقط الشعر الوراثي، وأهم أسباب تساقط الشعر لدى النساء:

الإجهاد البدني

يتمثل بأي نوع من الصدمات البدنية، أو حادث سيارة، أو مرض شديد، حتى الأنفلونزا أو الضغوطات النفسية العاطفية يمكن أن تسبب تساقط الشعر مؤقتًا. هذا يمكن أن يؤدي إلى نوع من فقدان الشعر يسمى تساقط الشعر الكربي.

تتمثل دورة حياة الشعرة بثلاثة مراحل:

  • مرحلة النمو.
  • مرحلة الراحة.
  •  مرحلة التساقط.

قد يؤدي التعرض للصدمات إلى دفع المزيد من الشعر إلى مرحلة التساقط، بالإضافة إلى تأثير الإجهاد على بصيلات الشعر. إن السبب الرئيسي وراء انتقال الشعر إلى طور التساقط نتيجة الصدمات ليس له تفسير واضح و إنمّا تدل الدراسات أن الناقلات العصبية أو الهرمونات التي يتم إنتاجها في حالات الإجهاد قد تكون السبب. غالبًا ما يصبح فقدان الشعر ملحوظًا بعد ثلاثة إلى ستة أشهر من حدوث الصدمة لأن هناك تأخيرًا بين توقف الشعر عن النمو وسقوطه، فهناك أيضًا تأخير بين حدوث الصدمة و تساقط الشعر. يبدأ الشعر بالنموّ مجدداً بعد أن يتعافى الجسم

الحمل

قد يصبح الشعر سميكًا وشديدًا أثناء الحمل عند بعض النساء، وذلك بسبب ارتفاع مستويات هرمون الإستروجين، ممّا يؤدي إلى إبطاء تساقط الشعر. إذ أنّ ارتفاع مستويات هرمون الإستروجين يؤدي إلى تباطؤ الدورة الطبيعية للشعر. ومع ذلك، تعاني نساء أخريات من تساقط الشعر إمّا أثناء الحمل أو في الأشهر التالية مباشرة للولادة. يعد تساقط الشعر طبيعي أثناء الحمل أو بعد الولادة ويمكن أن يحدث بسبب تغيرات الهرمونات واختلال توازن الفيتامينات، والإجهاد على الجسم حيث أن عملية الولادة تمثل إجهاد للجسم، أو الحالات الطبية التي تصاحب الحمل مثل اختلالات الغدة الدرقية وفقر الدم بسبب نقص الحديد. غالبّا يكون فقدان الشعر في الحمل من النوع الكربي. يبدأ الشعر بالنمو مجددًا في غضون شهرين

للمزيد: تساقط الشعر بعد الولادة

زيادة فيتامين أ

يعد فيتامين (أ) جزء حيوي من النظام الغذائي الصحي والمتوازن وهو ضروري لشعر صحي، إذ يقوم فيتامين أ على إصلاح الشعر ويساعد على إبقاء فروة الرأس رطبة. تحتوي العديد من علاجات تساقط الشعر على فيتامين (أ) إذ يُعتقد أنه يحفز نمو الشعر. إلّا أنّ المشكلة تكمن في أنّ الإفراط من فيتامين (أ) يمكن أن يكون له آثار ضارة على كل من الشعر والجسم.  تناول المكملات الغذائية أو الأدوية التي تحتوي على فيتامين (أ) بكثرة قد يؤدي إلى تساقط الشعر بسبب وصول الشعر إلى نهاية دورته الطبيعية بصورة سريعة وبالتالي يسقط. إذا كان الجسم غير قادر على صنع شعر جديد بسرعة لاستبدال الشعر المفقود، فيمكن أن ينتهي الأمر بشعر قليل الثخن وفي الحالات الشديدة، الصلع.

يبدأ نمو الشعر بشكل طبيعي بعد إيقاف فيتامين (أ) بفترة أي عندما يقل مخزون هذا الفيتامين وذلك لأنه يعد من الفيتامينات الذائبة في الدهون التي تخزن في الكبد. 

للمزيد: فيتامين أ للشعر

نقص البروتين

إنّ الحصول على كمية كافية من البروتين ليس مجرد عنصر أساسي لبناء عضلات قوية ومفعمة بالحيوية، بل إنه مهم جدًا لصحة الشعر. إذا لم تحصل على كمية كافية من البروتين في نظامك الغذائي، فقد يقوم جسمك بتقليل البروتين عن طريق إيقاف نموّ الشعر إذ يقوم الجسم بتخزين حصص البروتين الخاصة به عن طريق إرسالها فقط إلى المكان الذي تحتاج إليه بالفعل، ولسوء الحظ هذا لا يشمل الشعر.

هنالك العديد من المصادر الغنية بالبروتين منها: الأسماك واللحوم والبيض والتونا وصدر الدجاج وجبنة القريش. إذا كنت لا تأكل اللحوم أو المنتجات الحيوانية، هناك خيارات نباتية تحتوي على البروتين كالبقوليات، والمكسرات، والطحين، والكينوا

للمزيد: الغذاء وتساقط الشعر

الأسباب الوراثية

فقدان الشعر الوراثي هو أكثر شيوعاً بين الرجال ولكنه يحدث أيضاً عند النساء؛ لكل خمسة رجال يعانون من هذه الحالة، تتأثر ثلاث نساء أيضًا. فقدان الشعر الأنثوي، يسمى الصلع الأندروجيني أو الصلع الوراثي، هو في الأساس النسخة الأنثوية من نمط الصلع الذكري. يصبح الشعر رقيق أعلى الرأس أو التاج مع الحفاظ على الشعر الأمامي. لا يوجد علاج لفقدان الشعر الوراثي، لكن العلاج قد يساعد في إبطاء أو إياقف تساقط الشعر. يعمل العلاج المبكر بشكل أفضل، لمنع المزيد من فقدان الشعر. مثل الرجال قد تستفيد المرأة من دواء مينوكسيديل للمساعدة في نمو الشعر أو على الأقل الحفاظ على الشعر الموجود. 

حبوب منع الحمل

 حبوب منع الحمل تتسبب في انتقال الشعر من طور النمو إلى مرحلة الراحة في وقت قريب جدًا ولوقت طويل جدًا وذلك نتيجة للتغيرات الهرمونية التي تحدثها. و يكون تأثير هذه الحبوب أكثر في النساء اللواتي يملكن تاريخ وراثي لتساقط الشعر، وقد يكون للتغيير في التوازن الهرموني الذي يحدث عند انقطاع الطمث نفس النتيجة أيضًا إذ يتم تنشيط مستقبلات الأندروجين (هرمون الذكورة) على فروة الرأس. يمكن أن تؤدي طرق منع الحمل الهرمونية الأخرى أيضًا إلى تساقط الشعر. تتضمن طرق منع الحمل:

  • الحقن هرمونية.
  • لصقات الجلد.
  • غرسات البروجستين.
  • حلقات المهبل.

  إذا كان الدواء الجديد هو سبب المشكلة، يجب التحدث إلى الطبيب لإعطاء نوع بديل أو الاستشارة حول استخدام أنواع أخرى من وسائل منع الحمل. يمكن أن يؤدي إيقاف موانع الحمل الفموية في بعض الأحيان إلى فقدان الشعر، لكن هذا يعتبر وضعًا مؤقتًا. 

فقر الدم بسبب نقص الحديد

 معظم حالات تساقط الشعر المتعلقة بنقص الحديد غير دائمة إنمّا مؤقتة و يتم إصلاحها بسهولة. على الأرجح يقوم الطبيب بطلب اختبار دم مستوى الفيريتين، والذي يقيس مستويات بروتين يسمى فيريتين يساعد على تخزين الحديد. يعد استخدام مكملات الحديد طريقة مناسبة لحل هذه المشكلة بالإضافة إلى تناول الأغذية الغنية بالحديد مثل السبانخ، والبازلاء، واللحوم،  والسلمون، والفواكه المجففة

للمزيد: فيتامين E للشعر

كسل الغدة الدرقية

 تنتج الغدة الدرقية هرمونات ذات أهمية في عملية الأيض والنمو والتطور، وعندما لا تفرز كمية كافية من الهرمونات، يمكن أن تساهم في فقدان الشعر. يقوم علاج الغدة الدرقية الاصطناعي على حل المشكلة. وبمجرد عودة مستويات هرمونات الغدة الدرقية إلى طبيعتها، يعود الشعر كذلك. 

نقص فيتامين (ب 12)

 يتطلب الشعر مزيجًا من الفيتامينات والمعادن للنموّ، وفيتامين ب 12 يعتبر أحد الفيتامينات الأساسية لنموّ الشعر. فيتامين ب 12 له دور حيوي في انقسام الخلايا، وإنتاج خلايا الدم الحمراء، وعمليات الأيض، لذلك نقص هذا الفيتامين يؤثر على جودة الشعر. إذ أنه مطلوب لإنتاج خلايا الشعر الجديدة وتعزيز نمو الشعر. يجب استخدام المكملات الغذائية لحل هذه المشكلة. كما أن اتباع نظام غذائي متوازن يتضمن الفواكه والخضروات بالإضافة إلى البروتينات الخالية من الدهون والدهون الجيدة مثل الأفوكادو والمكسرات يعد مفيداً للشعر والصحة العامة

للمزيد: فيتامين ب المركب للشعر

أمراض المناعة الذاتية

 ينتج تساقط الشعر بسبب زيادة نشاط جهاز المناعة؛ إذ تقوم خلايا الدم البيضاء في جهاز المناعة بمهاجمة الخلايا السليمة في بصيلات الشعر، ممّا يؤدي إلى إلحاق الضرر بالبصيلات وتناقص إنتاج الشعر. يطلق على حالة تساقط الشعر المناعية المنشأ غير معروفة السبب اسم الثعلبة البقعية

فقدان الوزن المفاجئ

فقدان الوزن المفاجئ هو شكل من أشكال الصدمات البدنية التي يمكن أن تؤدي إلى تساقط الشعر، كما أن عدم وجود ما يكفي من البروتينات والحديد والمكملات الغذائية الأخرى في النظام الغذائي المتبع يمكن أن يسبب تساقط الشعر. فقدان الشعر جنبًا إلى جنب مع فقدان الوزن بشكل ملحوظ قد يكون أيضًا علامة على اضطراب في الأكل مثل فقدان الشهية أو فرط الشهية (الشره) المرضي

العلاج الكيميائي

 إنّ أدوية العلاج الكيميائي هي أدوية قوية تهاجم الخلايا السرطانية التي تنمو سريعًا. وللأسف، تهاجم هذه الأدوية أيضًا خلايا أخرى تنمو سريعًا في الجسم، بما في ذلك تلك الخلايا الموجودة في جذور الشعر. بعض أدوية العلاج الكيميائي تكون أكثر احتمالية من غيرها من حيث التسبب في تساقط الشعر، ويمكن أن تؤدي الجرعات المختلفة من الأدوية في حدوث التساقط بدرجة ما تبدأ من مجرد تقليل كثافة الشعر بدرجة بسيطة وحتى الصلع الكامل. لحسن الحظ، في معظم الحالات يكون تساقط الشعر الذي يسببه العلاج الكيميائي مؤقتًا، ويمكن أن يعود نمو الشعر في خلال فترة من ثلاثة إلى ستة أشهر بعد انتهاء مدة العلاج على الرغم من أن الشعر قد يظهر بلون أو ملمس مختلف لفترة مؤقتة.

متلازمة تكيس المبايض

 تؤدي هذه الحالة المرضية إلى زيادة الأندروجين (هرمون الذكورة) الذي يعمل على تقليل الشعر في فروة الرأس و زيادته في أجزاء الجسم الأخرى. علاج متلازمة تكيس المبايض يمكنه تصحيح اختلال التوازن الهرموني وبالتالي تحسين صحة الشعر.

فئات معينة من الأدوية

في معظم الحالات، تؤدي الأدوية إلى فقدان الشعر بشكل مؤقت، وينمو الشعر مرةً أخرى بمجرد ضبط الجرعة أو التوقف عن تناول الدواء. في حالات أخرى، يمكن للأدوية أن تسبب الصلع، مّما يؤدي إلى تساقط الشعر بشكل دائم. 

أدوية تؤدي إلى تساقط الشعر:

  • مضادات التخثر (مميعات الدم).
  • أدوية النقرس.
  • حاصرات مستقبلات البيتا.
  • مضادات التشنج وغيرها.
  • أدوية الاكتئاب.
  • أدوية علاج النقرس.

هوس النتف

 يصنف على أنه اضطراب التحكم في الاندفاع، مما يجعل الأفراد يسحبون شعرهم بشكل إجباري. بعض الأفراد يسحبون الشعر عند الشعور بالضغط أو الاكتئاب أو القلق أو اضطرابات الوسواس القهري.

قد يكون تساقط الشعر دائم وليس مؤقت بسبب النتف، خاصة إذا كانت هذه العادة مستمرة منذ سنوات عديدة. السبيل الوحيد لتعزيز نموّ الشعر هو وقف النتف؛ إذ أنّ العلاج بتعديل السلوك هو الحل الأمثل لهذه الحالة بالإضافة إلى استخدام أدوية الإكتئاب إذا استدعت الحاجة.

تقدم العمر (الشيخوخة)

يمكن أن تسبب الشيخوخة العديد من التغييرات في الجسم بالكامل، الشعر أيضًا هو جزء من الجسم الذي يتأثر بالشيخوخة. على الرغم من أن كمية تساقط الشعر بسبب الشيخوخة تحددها العوامل الوراثية إلى حد كبير، إلا أن جميع الأشخاص تقريبًا سيعانون من فقدان الشعر بسبب الشيخوخة. مع تقدم العمر يبدأ الشعر في التساقط، عادة، يتم استبدال الشعر المتساقط بنمو شعر جديد، ولكن كلما تقدمنا في العمر، يحدث هذا بشكل أقل. قد تستخدم النساء مستحضرات تجميلية لإظهار الشعر أكثر كثافة و لإخفاء المناطق خفيفة الشعر في الرأس.

العناية الخشنة بالشعر

ومن أهم مظاهر ذلك هو المعالجات التجميلية للشعر، وهي تلعب دورًا مهمًا ومؤثرًا في تساقط الشعر، فاستخدام المواد الكيميائية أو التأثيرات الفيزيائية للوسائل المستخدمة في تصفيف الشعر وتجميله وصناعة التسريحات المختلفة،، وكذلك الإفراط في تكرار تمشيط الشعر بأنواع من الأمشاط والفرشاة المصنوعة من مواد صناعية غير طبيعية، أو تعريضه لمجففات الشعر ذات الهواء الحار، وكثير من النساء يلاحظن فرقًا في استخدام الأمشاط المصنوعة منالأخشاب الطبيعية أو من الأجزاء الحيوانية الطبيعية، كالعاج أو غطاء جسم السلحفاة أو غيرها.

ولأسباب مختلفة، قد تحدث الإصابة بالالتهابات الفطرية في فروة الرأس (fungal infection)، ممّا يؤدي إلى تساقط الشعر في مناطق من فروة الرأس، وتستوجب هذه الحالات معاينة الطبيب وفحصه، وربما أخذ عينات من الشعر إلى المختبر لتحليلها ومعرفة ما إذا كانت ثمة فطريات تتطلب المعالجة.

مراجعة طبيب الجلدية

 فحوصات وتحاليل لتساقط الشعر ينصح الأطباء في «مايوكلينك» بمراجعة طبيب الجلدية للشكوى من تساقط الشعر، حينما تلاحظ المرأة حصول تساقط مفاجئ للشعر، أو حصول تساقط للشعر في أماكن دون أخرى من فروة الرأس، أو حينما تلاحظ زيادة غير معتادة في كمية الشعر العالقة بالمشط أو الفرشاة بعد تمشيط الشعر أو المتناثرة على أرضية بلاط مكان الاستحمام.
وعلى الرغم من أنه لا يوجد حتى اليوم علاج دوائي يشفي من السقوط النهائي للشعر بفعل تأثيرات الجينات الوراثية، فإن من الضروري مراجعة الطبيب لمعرفة وتمييز سبب تساقط الشعر، خصوصًا أن هناك عدة أسباب أخرى قابلة للمعالجة، ويمكن من خلالها إعادة النشاط لنمو الشعر، كما أن هناك عدة أدوية ذات نتائج مشجعة في إبطاء وتيرة تساقط الشعر الذي يحدث تحت تأثير الجينات الوراثية.

ويلخص الباحثون في الأكاديمية الأميركية لطب الجلدية، الخطوط العامة لخطوات محاولات طبيب الجلدية معرفة أسباب تساقط الشعر، وذلك في 3 مراحل تتعلق بأخذ معلومات كافية من الشخص عن حالته الصحية، ونوعية ومكونات الأطعمة التي يتناولها، والأمراض التي يمكن أن تكون لديه، والأدوية التي يتناولها بشكل منتظم أو متقطع، إضافة إلى معلومات أخرى تتعلق بالدورة الشهرية، وحالات الحمل السابق أو الحالي، وغيرها من الجوانب.

كما يستفسر الطبيب عن أي معالجات سابقة لحالة تساقط الشعر، سواء تلك التي تتم بإشراف طبي، أو مما يمكن الحصول عليه من الصيدليات، أو أماكن بيع المستحضرات التجميلية للعناية بالشعر، كالشامبوهات أو الزيوت التي تضاف إلى الشعر أو الليزر أو غيرها.

ويقوم الطبيب بفحص فروة الرأس بعناية، في الأماكن التي بها تساقط والأماكن الطبيعية، إضافة إلى توزيع الشعر في بقية الجسم، كما يفحص الطبيب مدى وجود أعراض وعلامات أحد الأمراض التي تتسبب في تساقط الشعر، مثل فقر الدم أو اضطرابات الهرمونات أو غيرها.

 


1- JULIE BECK , Why Stress Makes Your Hair Fall Out And why it happens three months later, retrieved in 14/1/2019,

https://www.theatlantic.com/health/archive/2016/03/why-stress-makes-your-hair-fall-out/471771/

2- Ashley Marcin, Why Hair Loss Can Occur During or After Pregnancy and What You Can Do, retrieved in 14/1/2019, https://www.healthline.com/health/hair-loss-in-pregnancy

3- Why Excessive ‘Vitamin A’ Can Cause Hair Loss,  retrieved in 14/1/2019, https://www.wimpoleclinic.com/blog/why-excessive-vitamin-a-can-cause-hair-loss/

4-  TEHRENE FIRMAN, ANOTHER REASON TO MAKE SURE YOUR NUTRITIOUS DIET INCLUDES PLENTY OF PROTEIN? YOUR HAIR’S HEALTH,  retrieved in 14/1/2019, https://www.wellandgood.com/good-food/eat-protein-to-prevent-hair-loss/

5- Hereditary hair loss (Also known as alopecia), retrieved in 14/1/2019, https://www.healthnavigator.org.nz/health-a-z/h/hair-loss-normal-or-hereditary/

6- Stephanie Watson, Can Birth Control Cause Hair Loss?, retrieved in 14/1/2019, https://www.healthline.com/health/birth-control/birth-control-and-hair-loss#effect-on-hair-loss

7- Jennifer Purdie, Iron Deficiency and Hair Loss, retrieved in 14/1/2019, https://www.healthline.com/health/iron-deficiency-and-hair-loss#prevention

8- Philip Kingsley, Hypothyroid/Hyperthyroid & Hair Loss, retrieved in 14/1/2019, https://www.philipkingsley.co.uk/clinics/from-the-clinic/hypothyroid-hyperthyroid-hair-loss

9- Vitamin B Deficiency & Hair Loss, retrieved in 15/1/2019, https://www.headcovers.com/resources/hair-loss/vitamin-b-deficiency-hair-loss/

10- Autoimmune Related Hair Loss, retrieved in 15/1/2019, https://www.headcovers.com/resources/hair-loss/autoimmune-hair-loss/

11- Is sudden weight loss causing hair loss?,  retrieved in 15/1/2019, https://www.business-standard.com/article/news-ians/is-sudden-weight-loss-causing-hair-loss-118042300866_1.html

12- Chemotherapy and hair loss: What to expect during treatment,  retrieved in 15/1/2019,

https://www.mayoclinic.org/tests-procedures/chemotherapy/in-depth/hair-loss/art-20046920

13-  Philip Kingsley, Polycystic Ovarian Syndrome (PCOS), retrieved in 15/1/2019, https://www.philipkingsley.com/hair-guide/female-hair-loss/polycystic-ovarian-syndrome-pcos

14- Krisha McCoy, Medications That Can Cause Hair Loss, retrieved in 15/1/2019, https://www.everydayhealth.com/hair-loss/medications-that-can-cause-hair-loss.aspx

15- Trichotillomania - is the hair loss permanent?, retrieved in 15/1/2019, https://donovanmedical.com/hair-blog/2016/4/3/trichotillomania-is-the-hair-loss-permanent

16- Age Related Hair Loss, retrieved in 15/1/2019, https://www.headcovers.com/resources/hair-loss/age-related-hair-loss/

17- HAIR LOSS CAUSED BY OVERSTYLING,  retrieved in 15/1/2019, https://www.truedorin.com/hair-loss-causes/overstyling

18-  Amanda Gardner, 21 Reasons Why You're Losing Your Hair, retrieved in 15/1/2019,

https://www.health.com/health/gallery/0,,20727114,00.html

 

تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2019-01-29 21:15:50

شارك المقال مع أصدقائك


هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi