انتشر حالياً إصابة الإنسان بفيروس كورونا الجديد، والذي ظهر في منطقة ووهان في الصين، والذي يعتقد إنه انتقل إلى الإنسان عن طريق بعض أنواع الأطعمة البحرية، والحيوانات الحية، وقد أصبح انتشاره عالمياً في حين إنه سابقاً كانت تسبب فيروسات كورونا العديد من الأمراض للحيوانات، ومن النادر أن تسبب العدوى للإنسان، وقد تنتقل عدوى فيروس كورونا إلى مرضى السكري، ولا يوجد معلومات كافية تشير إن مرضى السكري معرضين للإصابة بفيروس كورونا أكثر من غيرهم، إلّا إن تأثيره عليهم وعلى مرضى القلب قد يؤدي إلى مضاعفات خطيرة، وقد يؤدي إلى الموت في بعض الأحيان.

تأثير فيروس كورونا على مرضى السكري

يتساءل البعض حول وجود فرق في تأثير فيروس كورونا حول المرضى المصابين بداء السكري من النوع الأول أو داء السكري من النوع الثاني، وفي الحقيقة فإن تأثير فيروس كورونا يعتمد على مدى التحكم بمستوى السكر عند كلا النوعين، والمضاعفات التي يعاني منها مريض السكري وعمره، لذلك فإن تأثير فيروس كوفيد 19 أسوأ على مرضى السكري الذين يعانون من مشاكل صحية منه على مرضى السكري الأصحاء.

اقرأ أيضاً: مضاعفات السكري الحادة والمزمنة

عند إصابة مريض السكري بفيروس كورونا، يحاول الجسم محاربة المرض بتحرير السكر من مخازن الجلوكوز إلى الدم من أجل إنتاج الطاقة، ولا يستطيع الجسم إفراز الأنسولين اللازم للاستفادة منه، مما يؤدي إلى ارتفاع مستوى السكر في الدم، ويؤدي عدم التحكم بمستوى السكر في الدم إلى حدوث العديد من المضاعفات التي تؤثر على عيون مريض السكري أو إصابته بقدم السكري ، أو تتأثر أماكن أخرى في جسمه، لذلك تؤدي إصابة مرضى السكري من النوع الأول أو الثاني بفيروس كورونا إلى العديد من الأعراض الشديدة والمضاعفات وتختلف الأعراض والمضاعفات من من فرد إلى آخر.

توجد بعض الفئات التي تزداد نسبة احتمالية الوفاة لديهم عند إصابتهم بفيروس كورونا مثل مرضى السكري على الرغم من عدم إثبات علاقة مباشرة بين موت الأفراد بسبب إصابتهم بفيروس كورونا وبين إصابتهم بمرض السكري.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

الاحتياطات التي يجب على مرضى السكري اتخاذها ضد فيروس كورونا

ينصح الأطباء المختصون مرضى السكري بجميع الاحتياطات التي ينصح بها الأفراد العاديون من من الحرص على النظافة وغسل اليدين بالماء والصابون لمدة 20 ثانية، كذلك التأكد من أخذ اللقاحات مثل لقاح الأنفلونزا للحد من الإصابة بالإنفلونزا، وعدم لمس الفم والأنف والعينين لضمان عدم دخول الجراثيم، والابتعاد عن الأفراد مسافة لا تقل عن ستة أقدام، كما ينصح الأفراد بارتداء أقنعة الوجه في الأماكن العامة التي يصعب فيها وجود مسافات بين الأفراد، وينصح باستخدام أجهزة ترطيب الهواء في المنزل للحفاظ على رطوبة الهواء، إذ يزيد جفاف الممرات الأنفية التي من دخول الجراثيم والفيروسات إلى الجسم.

ينصح مرضى السكري بالحرص على التحكم في مستوى الجلوكوز لديهم، إذ إن مخاطر الإصابة بفيروس كورونا تزداد بشكل كبير عندما تكون قيمة اختبار الهيموغلوبين الغليكوزيلاتي أو ما يعرف بالسكر التراكمي (بالإنجليزية: A1C) عالية، كما أن ارتفاع مستوى الجلوكوز يوفر بيئة ملائمة لنمو العدوى البكتيرية أو الفيروسية، مما يفاقم من الأعراض، ويزيد الوضع سوء.

ينصح مرضى السكري بالحفاظ على رطوبة جسمهم وشرب الماء لمنع حدوث الجفاف، إذ يزداد الجفاف عند ارتفاع مستوى الجلوكوز في الدم، كما ينصحون بالاحتفاظ ببعض المشروبات التي تحتوي على الكربوهيدرات والمواد الكهرلية لاستخدامها في الحالات الطارئة.

انا مصاب بالتهاب الكبد بي هل إذا أعطيت الزوجه التطعيمات لاينتقل لها المرض ارجو الاجابه

ماذا يفعل مريض السكري عند ظهور أعراض فيروس كورونا عليه؟

يعد ارتفاع درجة حرارة الجسم، أو السعال المستمر من أهم أعراض الإصابة بفيروس كورونا، وينصح مريض السكري عند إصابته بأعراض طفيفة بفيروس كورونا بالبقاء بالمنزل لمدة سبعة أيام من تاريخ ظهور الأعراض في حال كان يعيش وحيداً وعدم الذهاب إلى إلى المستشفى، أما إذا كان مريض السكري يعيش مع فرد آخر يعاني من السعال وارتفاع درجة الحرارة، فإنه ينصح بالبقاء في المنزل لمدة 14 يوم من تاريخ ظهور الأعراض على الفرد الآخر. كما يجب عليه اتباع تعليمات الكادر الصحي، وينصح عند تفاقم الأعراض أو عدم تحسنها بعد سبعة أيام باللجوء للعناية الطبية الطارئة، ومن الأعراض الخطيرة التي يجب اللجوء عند ظهورها إلى العناية الطبية الطارئة ما يلي:

  • ضيق التنفس وصعوبته.
  • ازرقاق الوجه أو الشفاه.
  • الشعور بضغط في منطقة الصدر، أو الألم المستمر.
  • عدم القدرة على النهوض، و الارتباك والتشويش.

ينصح مريض السكري عند ظهور الأعراض عليه بالحرص على تناول الطعام والشراب من أجل الحصول على طاقة الجسم اللازمة، وفي حال عدم قدرته على تناول الطعام، فينصح بتناول الوجبات الخفيفة، أو المشروبات التي تحتوي على الكربوهيدرات مثل عصير الفواكه، ويجدر التنبيه إنه في حال إصابته بالقيء وعدم قدرته على تناول السوائل فيجب اللجوء للاستشارة الطبية.

للمزيد: مشخص كورونا

يحتاج مريض السكري إلى قياس مستوى السكر في الدم في المنزل بشكل متكرر ومنظم، وفي حال عدم قدرته على قياس مستوى السكر فإن عليه الإنتباه إلى أعراض الإصابة بفرط سكر الدم، والتي تشمل: شعور الفرد بالعطش الشديد، أو الصداع، أو زيادة عدد مرات التبول وخصوصاً في الليل، وعند ظهور هذه الأعراض فيجدر به استشارة الطبيب، كما ينصح مريض السكري بشرب الماء والإكثار من المشروبات غير المحلاة.

يحتاج مريض السكري من النوع الأول إلى عناية أكبر بقياس مستوى السكر في الدم، إذ ينصح بقياسه كل أربع ساعات بما في ذلك أثناء الليل، كما عليه مراقبة وجود الكيتونات ، وفي حال ارتفاع مستوى السكر أو وجود الكيتونات فيجب اللجوء للاستشارة الطبية.

يوجد بعض أنواع أدوية السكري التي يجب التوقف عن استخدامها عند ظهور أعراض فيروس كورونا على مريض السكري، والتي تقلل كمية امتصاص الجلوكوز من الكلى وتؤدي إلى خروجه مع البول، وتقلل كمية الجلوكوز في الدم وتسمى (بالإنجليزية: SGLT2 inhibitor)، لذلك على مريض السكري قياس مستوى السكر في الدم، وعدم وجود الكيتونات، تجنباً للإصابة بالحماض الكيتوني السكري.

للمزيد: هل مرضى الضغط أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا؟

الحماض الكيتوني السكري وفيروس كورونا

تزداد احتمالية إصابة مرضى السكري وخصوصا مرضى السكري من النوع الأول، بالحماض الكيتوني السكري عند إصابتهم بالعدوى الفيروسية، ويجب على مرضى السكري عند ارتفاع مستوى السكر في الدم بحيث يصبح أعلى من 240 مغ/دل، قياس مستوى الكيتون، لتجنب الإصابة بالحماض الكيتوني السكري، وينصح مرضى السكري المصابين بالحماض الكيتوني السكري بالتحكم بمستوى أملاح الجسم والسوائل، للحد من الإصابة بالصدمة الإنتانية، والتي لها مضاعفات خطيرة على الجسم.

للمزيد: كيف تؤثر الإصابة بمرض كورونا على الحامل

 خطورة عودة إنتشار مرض السل بين البشر