تلجأ كثير من النساء لإزالة شعر الجسم بالشفرات، ولكن قبل القيام بهذا الإجراء، يجب التعرف على مميزات وعيوب إزالة الشعر بالشفرات والوسائل المختلفة لإزالة شعر الجسم، وذلك للتمكن من اختيار الطريقة الأنسب للجلد.

مميزات إزالة الشعر بالشفرات

هناك مجموعة من مميزات إزالة الشعر بالشفرات، وتشمل:

  • طريقة سريعة وسهلة للتخلص من الشعر الزائد: لا يحتاج إزالة الشعر بالشفرات إلى إعداد وتجهيز مواد خاصة بإزالة الشعر، كما أنها وسيلة سريعة للتخلص من الشعر الزائد، أيضاً لا تتطلب هذه الطريقة التواجد في المنزل، بل يمكن الإعتماد عليها في أي مكان يوجد به حمّام.
  • إمكانية استخدامها في مختلف مناطق الجسم: يسهل إزالة شعر مختلف مناطق الجسم بالشفرات، مثل أسفل الإبط والذراعين والساقين وحتى المنطقة الحسّاسة، كما أن بعض النساء يزلن شعر الوجه بالشفرات.
  • عدم الشعور بآلام: الميزة الأكبر لإزالة الشعر بالشفرات هي تجنب الشعور بالألم المزعج الذي تسببه مختلف الطرق الأخرى لإزالة الشعر، ويرجع ذلك لأن الشفرة تزيل الشعر من على سطح الجلد، على عكس الوسائل الأخرى التي تزيل الشعر من الجذور أسفل الجلد.

اقرأ أيضاً: أفضل طرق ازالة شعر الابط

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

عيوب ازالة الشعر بالشفرات

في المقابل، توجد بعض العيوب من إزالة الشعر بالشفرات، وهي:

  • سرعة ظهور الشعر مرّة أخرى: في حالة إزالة الشعر بالشفرات، يمكن ملاحظة نمو الشعر من جديد أسفل الجلد، وذلك بعد مرور بضع أيام، كما أنه يعطي مظهر غير محبب لكثير من النساء، حيث يظهر الشعر في بادئ الأمر على هيئة بثور سوداء صغيرة مع الحرمان من السطح الأملس والناعم للجلد، وهذا يعني الحاجة المستمرة لإزالة الشعر بالشفرات على عكس الطرق الأخرى التي تؤخر نمو الشعر من جديد ولا تظهر خلالها بثور الشعر المزعجة.
  • احتمالية إصابة الجلد بجروح والتهابات: تتسم شفرات الحلاقة بسطحها الحاد، والذي يمكن أن يسبب تهيج الجلد وإصابته ببعض الجروح، وذلك في حالة استخدامها بطريقة خاطئة أو الضغط على الجلد أثناء إزالة الشعر، ويختلف ظهور الجروح وفقاً لنوع البشرة ومدى حساسيتها، كما يمكن أن تظهر المشكلات الجلدية في أماكن محددة بالجسم لأنها أكثر حساسية مثل المنطقة الحسّاسة، وستشعر المرأة بالحرقة لأيام قليلة بعد إزالة الشعر بالشفرات، وذلك عند ملامستها للماء أو العطور وغيرها من المواد، وتزداد فرص ظهور آثار جانبية على الجلد في حالة وجود حبوب أو مشاكل جلدية مختلفة، حيث يمكن أن تصاب بجرح عند إزالة الشعر.

اقرأ أيضاً: ازالة الشعر بالشمع وكريم ازالة الشعر

خرافات حول إزالة الشعر بالشفرات

هناك بعض الخرافات التي تنتشر حول إزالة الشعر بالشفرات، وهي:

  • إزالة الشعر بالشفرات يسبب زيادة كثافة الشعر: لا يؤدي إزالة الشعر بالشفرات إلى زيادة كثافة الشعر فيما بعد، حيث أن كثافة الشعر لا تعود لطريقة إزالته، وإنما لهرمونات الجسم التي تختلف من شخص لآخر، ولكن ما يسببه إزالة الشعر بالشفرات هو سرعة ظهور الشعر، وذلك لأنها تزيل الشعر من السطح.
  • إزالة الشعر بالشفرات يؤدي لمشكلات جلدية دائمة: يمكن ملاحظة بعض التأثيرات السلبية على الجلد بعد إزالة الشعر بالشفرات، مثل الاحمرار والالتهاب، ولكن هذا لا يعني أن هذه المشكلات سوف تستمر، بل سوف تختفي بمرور الوقت.

اقرأ أيضاً: أفضل خلطة لازالة الشعر تحت الجلد

أنواع البشرة وكيفية التعامل معها

نصائح إزالة الشعر بالشفرات

تساعد بعض النصائح في تفادي الآثار السلبية عند إزالة الشعر بالشفرات والحصول على أفضل النتائج، وهي:

  • إختيار شفرات الحلاقة النسائية: تتوفر بعض أنواع شفرات الحلاقة النسائية التي لا تكون قاسية وحادة مثل النوع الخاص بالرجال، ولذلك ينصح باستخدامها لتقليل فرص حدوث مشاكل جلدية.
  • تنظيف الجلد قبل إزالة الشعر بالشفرات: يجب التأكد من نظافة الجلد وتطهيره جيداً قبل إزالة الشعر بالشفرات حتى لا تعطي الفرصة للبكتيريا في إصابة الجلد بعدوى ومشكلة صحية.
  • إزالة الشعر في الاتجاه الصحيح: يجب معرفة إتجاه نمو الشعر الصحيح والبدء في إزالته وذلك لتفادي ظهور البثور المزعجة على سطح الجلد، حيث تختلف اتجاهات نمو الشعر من منطقة لأخرى، ومع الوقت يمكن التعرف بسهولة على اتجاهات نمو الشعر.
  • تجنب إزالة الشعر بالشفرات في بعض الحالات: إذا كان الجلد يعاني من تهيج أو حبوب، فينصح بتأجيل إزالة الشعر بالشفرات لحين علاج هذه المشكلات، وذلك لأن استخدام الشفرات في هذا الوقت يمكن أن يؤدي لتفاقم المشكلة الجلدية.
  • عدم وضع مواد كيميائية على الجلد بعد إزالة الشعر بالشفرات: تزداد فرص إصابة الجلد بالالتهابات والتهيجات والحكّة في حالة ملامسة المواد الكيميائية إليه بعد إزالة الشعر بالشفرات، وذلك ينصح بتجنب هذه المواد قدر الإمكان، وتتمثل هذه المواد في العطور ومستحضرات العناية بالجلد التي تحتوي على مركبات كيميائية سواء غسول أو كريم للبشرة، ويمكن اختيار مستحضرات بشرة مصنوعة من مواد طبيعية مائة بالمائة وخالية من أي مركبات كيميائية.
  • استخدام كريم مخصص لإزالة الشعر بالشفرات: تتوفر أنواع الكريمات المخصصة لإزالة الشعر بالشفرات، حيث يتم وضعها على الجلد قبل البدء في إزالة الشعر لتسهيل التخلص من الشعر الزائد وتفادي الآثار الجانبية التي يمكن أن تحدث بالجلد.
  • عدم تغطية الجلد بعد إزالة الشعر بالشفرات: ينبغي عدم القيام بتغطية الجلد فور إزالة الشعر الزائد بالشفرات، حيث أن ملامسة القماش للجلد يسبب مزيد من التهيج والحكّة، وخاصةً أن غسل الملابس يعتمد على مواد كيميائية يمكن أن تنتقل إلى الجلد، كما أن ارتداء الملابس يمكن أن يسبب تعرق الجلد في حالة ارتفاع درجة الحرارة، وهو ما يسبب حرقة وشعور مزعج.
  • ارتداء ملابس مصنوعة من ألياف طبيعية: يفضل اختيار ملابس قطنية أو أي ألياف طبيعية حتى تمتص العرق ولتفادي الحكّة التي تسببها الألياف الصناعية، كما ينصح باختيار ملابس فضفاضة وليست ضيقة بعد إزالة الشعر بالشفرات.
  • تجنب تكرار ازالة الشعر بالشفرات لأيام متتالية: ينصح بالانتظار لمدة لا تقل عن 10 أيام قبل إزالة الشعر بالشفرات مرّة أخرى، وذلك حتى تنتهي الإلتهابات والتهيجات بالجلد، حيث أن إزالة الشعر مرّة أخرى سوف يؤدي لتفاقم المشكلة.
  • عدم مشاركة شفرات إزالة الشعر: تعتبر شفرات إزالة الشعر من الأدوات الشخصية التي لا يُسمح بمشاركتها مع أحد لأنها يمكن أن تنتقل عدوى من شخص لآخر، وينصح بالتخلص من الشفرات بعد إستخدامها وعدم إزالة الشعر بها مرّة أخرى، وذلك لتفادي أي عدوى من منطقة لأخرى، وكذلك لضمان حدة الشفرات وسهولة إزالة الشعر، ويفضل استخدام شفرة جديدة لإزالة شعر المنطقة الحسّاسة، وعدم استخدام هذه الشفرة في أي مناطق أخرى بالجلد.
  • عدم التسرع في إزالة الشعر بالشفرات: يفضل أن يكون هناك وقتاً كافياً لإزالة الشعر بالشفرات دون عجلة حتى لا يؤدي إلى إصابات جلدية، كما أن وجود مساحة من الوقت سوف يضمن معرفة اتجاه نمو الشعر وإزالته بطريقة صحيحة.
  • استخدام مستحضر لتبريد الجلد بعد الحلاقة: مثل هُلام الصبّار "الألوفيرا" الخالي من أي إضافات، والذي يساعد في تهدئة الجلد وعدم إصابته بالإلتهابات، كما تساعد بعض أنواع الزيوت في تخفيف الآثار الجانبية لإزالة الشعر بالشفرات مثل زيت جوز الهند وزيت اللوز الحلو وزيت شجرة الشاي.أيضاً يمكن استخدام الكمادات الدافئة والباردة في تهدئة الجلد بعد التخلص من الشعر الزائد بواسطة الشفرات.
  • تجنب المواد الطبيعية التي تؤدي لتهيج البشرة: ينصح بالإبتعاد عن أي مواد طبيعية تسبب تهيج البشرة بعد إزالة الشعر بالشفرات مثل الليمون والبيكنج صودا.

اقرأ أيضاً: ازالة الشعر من المناطق الحساسة

السلام عليكم دكتور كنت عايزه اسال اذا انا عروسه فرحي بعد اسبوعين محتاره اعمل ليزر ولا sweet منطقة البكيني المشكله الشعره وخشنه سميكه فكرت اعمل جلستين ليزر و بعدين شيره ولا لا