كلف الحمل

كلف الحمل
الصيدلانية حنين الجمل
١٩‏/٠٣‏/٢٠١٩

كلف الحمل

يظهر الكلف على المناطق المعرضة للشمس في الجسم عند 50-70% من النساء الحوامل، وذلك لسبب ارتفاع مستوى هرموني الإستروجين والبروجيسترون خلال الحمل، فيؤدي إرتفاع هذه الهرمونات الى ظهور الكلف خلال الحمل، وخاصة إرتفاع هرمون البروجسترون، فعند التعرض لأشعة الشمس خلال الحمل، قد يحفز ذلك زيادة إفراز صبغة الميلانين بصورة أكثر من المعتاد بسبب زيادة نسبة هذه الهرمونات.

قد يظهر الكلف على شكل بقع داكنة -متصلة أو متقطعة- في الوجه، خصوصاً على الجبهة، والخدود، وأعلى الشفاه، والأنف. من الممكن أن تصاب مناطق أخرى غير الوجه بالكلف في حال تعرضها للشمس مثل الرقبة والذراعين، وهو أكثر شيوعاً عند النساء ذوات البشرة الداكنة، وذوات التاريخ العائلي للإصابة بالكلف.

للمزيد: التغيرات الجلدية التي تظهر أثناء الحمل.

تشخيص كلف الحمل

من السهل تشخيص كلف الحمل وذلك من خلال مراقبة الأعراض والعلامات الظاهرة، فكما ذكر مسبقاً يتميز الكلف بوجود بقع داكنة تتركز على ىمنطقة الوجه. في بعض الحالات قد يلجأ الطبيب لأخذ خزعة من الجلد إذا شك بوجود أسباب أخرى أدن إلى ظهور الكلف. 

الوقاية من كلف الحمل

  • يعد تجنب التعرض لأشعة الشمس، واستخدام واقي الشمس الملائم، من أفضل طرق الوقاية من الإصابة بكلف الحمل.
  • يفضل إستخدام واقي الشمس ذو عامل الحماية 50 وأكثر (SPF >=50)، والذي يعمل وقاية فيزيائية للجلد من الشمس، كما يحتوي على ثاني أكسيد التيتانيوم، أوأكسيد الزنك.
  • لا يفضل إستخدام واقي الشمس الذي يعمل وقاية كيميائية للجلد، لكونه يوفر حماية قليلة من الشمس مقارنة بغيره.

للمزيد: كيفية إختيار واستخدام واقي الشمس.

علاج كلف الحمل

العلاج التلقائي

لا يحتاج كلف الحمل للعلاج، إذ تختفي الأعراض تدريجياً مع الوقت، كما قد تختفي بعد الولادة، وعند بعض النساء قد يختفي الكلف بعد الإنتهاء من الرضاعة.

لكن إليك بعض النصائح للتعامل مع الكلف خلال الحمل:

  • تجنب أشعة الشمس، واستخدام واقي الشمس الملائم لبشرتك عند الخروج من المنزل، حتى لو كان الجو غائماً. أيضاً يمكن استخدام القبعة، والنظارات الشمسية للحماية من أشعة الشمس.
  • استخدام مواد التجميل لإخفاء الكلف إن كان منظره مزعجاً ومقلقاً للحامل، وينصح باختيار المنتجات التي لا تسبب تهيجاً لبشرتك، خاصة أن البشرة تصبح حساسة أكثر مع الحمل.
  • اختيار منتجات العناية بالوجه الخاصة بالبشرة الحساسة.
  • تناول الأطعمة الغنية بحمض الفوليك مثل السبانخ، والأرز، والمعكرونة، والفاكهة الحامضة، فوجود حمض الفوليك في جسمك بكميات مناسبة قد يقلل من التصبغات التي تحدث خلال الحمل.
  • تجنب تقشير البشرة أو إستخدام منتجات إزالة الشعر كالشمع خلال الحمل خصوصاً في منطقة أعلى الشفاه.

علاج الكلف بعد الحمل و الرضاعة

  • الهيدروكينون

. العلاج الأساسي الشائع للكلف هو استخدام الكريم الموضعي الهيدروكينون، ويتميز بما يلي:

  1. الهيدروكينون ذو بتركيز 2% يباع دون الحاجة إلى وصفة طبية، أما الذي  تركيزه أقوى (4%)، فتحتاج لوصفة طبية لشرائه.
  2. يوضع هيدروكينون على الجلد المتصبغ فقط مرتين يومياً.
  3. يوضع واقي الشمس فوق وبعد وضع هيدروكينون (1)
  4. الأعراض الجانبية لهيدروكينون هو تغير لون الجلد بشكل دائم، و هذا قد يحدث عند إستخدام تراكيز أعلى من 4%، لذلك يجب الانتباه عند استخدام هذا الدواء، وإيقافه عند أول أثر لتغيير لون الجلد، وعدم إستخدام تراكيز عالية منه..
  • حمض الازيليك (azelaic acid)

لا توجد مضاعفات كبيرة مع حمض الأزيليك، وتشمل الآثار الجانبية البسيطة المحتملة الحكة، والاحمرار، والإحساس بالحرقة المؤقتة.

  • كريم التريتينوين (Tretinoin cream)

يحتوي على نظير فيتامين A (الريتينويد) الذي يتميز بفعاليته في علاج الكلف. في معظم الأحيان ، يتم استخدامالتريتينوين جنباً إلى جنب مع كريمات أخرى مثل حمض الأزيليك، أو الهيدروكينون. الآثار الجانبية البسيطة الموضعية شائعة إلى حد ما وتشمل التقشير، والجلد الجاف، والتهيج.

  • استخدام الخلطات

 يمكن خلط المكونات السابقة مع مكونات أخرى للحصول على خلطة لعلاج الكلف، في حال كانت الحالة شديدة، يمكن إضافة الكورتيزون وحمض الغليكوليك (glycolic acid) إلى الخلطة.

  • العلاج بالليزر أو العلاج بالتبريد، أو التقشير الكيميائي

يعتبر العلاج بالليزر، أو العلاج بالتبريد، أو التقشير الكيميائي متوسط ​​العمق من الطرق التي لا يمكن توقع نتائجها، ولها أضرار جانبية كثيرة.

العلاجات المنزلية للكلف

  • كريم الصبار الموضعي Aloe vera، وجد أن استخدام هذا الكريم قد يحسن من أعراض الكلف عند الحوامل.
  • نبات السرخس، تناول حبوب هذا النبات يمكن أن يحسن من أعراض الكلف، ولكن من غير المعروف إذا أمكن للحوامل إستخدامه، و لم يحدد الباحثون الجرعة المناسبة لاستعماله.
  • حمض الترانيكساميك، يمكن أن تعتبر حبوب حمض الترانيكساميك علاجاً واعداً للكلف، لكن من غير المعروف مدى أمنه على الحوامل.
  • الجلوتاثيون، يمكن أن تعتبر حبوب الجلوتاثيون علاجاً واعداً للكلف، ومن غير المعروف مدى أمنه على الحوامل.

للمزيد: تداعيات الحمل على بشرة الوجه.


المراجع

  1. Gary W. Cole, Melasma, Retrieved February 14, 2019, From https://www.medicinenet.com/melasma/article.htm#melasma_facts
  2. John A. Daller, Early Signs & Symptoms of Pregnancy, Retrieved February14th 2019, From https://www.medicinenet.com/early_pregnancy_symptoms_pictures_slideshow/article.htm
  3. Bolanca, Chloasma--the mask of pregnancy, Retrieved February.14th 2019, From https://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/19140277
  4. Cynthia Cobb, Melasma Home Remedies, Retrieved February.14th 2019, From  https://www.healthline.com/health/melasma-home-remedies
  5. Jaime Rochelle Herndon, What is Chloasma ?, Retrieved February.14th 2019, From https://www.verywellfamily.com/what-is-chloasma-4177760
تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2019-03-25 14:42:48 | عدد المشاهدات: 377

شارك المقال مع أصدقائك

هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi