السكري والجنس

السكري والجنس
د. عبد العزيز اللبدي
٢٧‏/٠١‏/٢٠١٥

داء السكري هو مجموعة من الأمراض الاستقلابية التي تتميز بارتفاع نسبة السكر (الجلوكوز) في الدم، مما ينجم عنه عيوب في إفراز الأنسولين، أو عمله. يعتبر مرض السكري السبب الرئيسي لمشاكل الصحة الجنسية، إلى جانب ارتفاع ضغط الدم، وارتفاع الكولسترول.

قد يؤثر السكري على وظيفة العصب وتدفق الدم إلى أي مكان في الجسم. وأحد المجالات التي يمكن في كثير من الأحيان أن تتأثر هي الأعضاء التناسلية، وهذا يمكن أن يعبر عنه عادة باسم ضعف الانتصاب في الرجال.

يعتبر الرجال المصابين بداء السكري غير المنتظم هم أكثر عرضة للإصابة بالمشاكل الجنسية من أولئك الذين لديهم السكري منتظم، الرجال الذين لديهم سيطرة جيدة على مرض السكري يمكن أن تكون لديهم مشاكل، ولكنها تكون خفيفة وتستجيب للعلاج.

مضاعفات السكري والصحة الجنسية

تكون المضاعفات الرئيسية لمرض السكري  إما حادة، أو مزمنة، كالتالي:

المضاعفات الحادة لمرض السكري

ارتفاع سكر الدم بشكل غير طبيعي أو انخفاضه بسبب أدوية السكري.

المضاعفات المزمنة لمرض السكري

ترتبط الأعراض المبكرة لمرض السكري غير المعالج بارتفاع مستويات السكر في الدم، وتشمل المضاعفات المزمنة للسكري ما يلي:

  • أمراض الأوعية الدموية، أمراض الأوعية الدموية، شائعة جداً في الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري على المدى الطويل والتي تؤثر على كل الأوعية الدموية الكبيرة والصغيرة، والتي تضر القدمين، والعينين، والكليتين، والأعصاب، والقلب، والأعضاء التناسلية.
  • قد تؤدي الكميات العالية من الجلوكوز في البول إلى زيادة كمية البول، وحدوث الجفاف.
  • كما أن عدم قدرة الإنسولين على أداء دوره الطبيعي، تؤثر على مستويات البروتين والدهون، وعملية التمثيل الغذائي للكربوهيدرات، وذلك لكون الأنسولين يشجع تخزين الدهون والبروتين.
  • إصابة الأوعية الدموية الكبيرة هي المسؤولة عن كثرة الأمراض الدماغية، التاجية ومرض الأوعية الطرفية.
  • إن أهم سمات مرض السكري هو اعتلال الأوعية الدقيقة مثل اعتلال الشبكية السكري، واعتلال الكلى السكري، قد يكون مرض الاوعية الدموية الدقيقة واضحاً بسبب زيادة سمك الغشاء القاعدي من الأوعية الدموية الصغيرة حتى في المراحل المبكرة لحالة السكري.

مضاعافات السكري من الناحية الجنسية

  • قد يؤدي ارتفاع السكري لإصابة الألياف العصبية في جميع أنحاء الجسم،ومنها اعتلال الأعصاب السكري الذي يصيب أعصاب الساقين والقدمين.وحسب الأعصاب المتضررة، يمكن أن تتراوح أعراض الاعتلال العصبي السكري بين الألم، والتنميل، ومشاكل في الأطراف.
  • كما قد يؤدي السكري إلى تغييرات ليفية واضمحلال العضلات الملساء في القضيب.
  • تعطل تدفق الدم إلى القضيب ،ويؤدي ذلك لحدوث مشاكل في الانتصاب، تبدأ المشاكل مع ارتفاع نسبة السكري في الدم، حيث تؤدي إلى خلل في التروية الدموية، نتيجة تسمك الأوعية الدموية، وبالتالي قلة التروية الدموية الناجمة عن ذلك.
  • نتيجة نقص الدم من جهة، والاعتلال العصبي في القضيب أيضاَ، ومن المعروف عدم القدرة على الانتصاب يحدث في أكثر من نصف الرجال الذين يعانون من مرض السكري لمدة عشر سنوات.
  • وقد أظهرت الدراسات أن الرجال الذين يعانون من ضعف الانتصاب ومرض السكري هي أيضا أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب، لأن عوامل الخطر لعدم القدرة على الانتصاب هي نفسها لمرض الشريان التاجي.
  • وبالنسبة للرجال، كما للنساء، فإن عملية تطوير العجز الجنسي قد تكون بطيئة وتدريجية.
  • العجز في الرجال، قد يأتي ويذهب في بعض الأحيان، إذ يمكن أن يبدأ الانتصاب الذي هو أقل صلابة من ذي قبل، ومن ثم تقدم إلى مرحلة أقصر مدة وأقل صلابة.
  • قد يواصل الرجل الرغبة في ممارسة الجنس ويكون قادراً على هزات الجماع، ويعتقد أن هذه العملية تحدث في حوالي نصف الرجال المصابين بالبول السكري، والناجمة عن اعتلال الأعصاب السكري.
  • انخفاض الرغبة الجنسية، والتي تحدث نتيجة الإصابة بالاكتئاب، أو انخفاض مستويات هرمون التستوستيرون عند الرجال.
  • القذف المبكر أو تأخير القذف.

ويفيد الخبراء أنه يمكن إبطاء العملية وعلاجها، ولكن تلف الأنسجة الفعلي لا يمكن عكسه، ولذا فمن المهم جدا أن يقدم أعراض في وقت مبكر  عندما تظهر لاحقا في عملية للحصول على العلاج الأكثر فعالية.

أحيانا العجز الجنسي هو إشارة من مرض السكري غير المشخص، ومن ثم العجز الجنسي لديه بداية سريعة، لأنه يأتي مع علامات كلاسيكية أخرى من مرض السكري، في هذه الحالات، فإنه يمكن عادة يمكن العلاج مع مراقبة جيدة لمستويات السكر.

للمزيد:  السكري والضعف الجنسي عند الرجال.

العجز الجنسي عند النساء

ينخفض الدافع الجنسي عند النساء المصابات بالسكري أو عدم القدرة على تحقيق النشوة الجنسية، وهذا هو النمط البطيء والتدريجي، ويعتقد أن يكون نتيجة لاعتلال الأعصاب السكري أو أمراض الأوعية الدموية.

وحقيقة أن مرض السكري غير المنضبط يمكن أن يستنزف القوة، وبالتالي الرغبة الجنسية، قد تلعب دوراً في هذه المشكلة، النساء المصابات بالسكري لديهن الاستعداد لعدوى المهبل المزمنة، والتي قد تتداخل أيضا مع المتعة الجنسية العادية.

أضف إلى ذلك آثار الادوية التي تؤخذ لمشاكل طبية أخرى مثل أمراض القلب، والمخاوف من أن الكثير يحمل الخوف من مضاعفات الحمل، وتأثير المرض على الزواج والعمل، ويمكن أن نقدر التعقيد في محاولة لكشف أسباب العجز الجنسي.

نصائح للنساء المصابات بالسكري لتجنب الإصابة بالعجز الجنسي

  • ينصح بإخبار الطبيب الختص حول الآثار الجانبية للأدوية المتناولة والتي قد تؤثر على الحياة الجنسية، على سبيل المثال، بعض الأدوية لارتفاع ضغط الدم قد يؤثر على النشوة الجنسية.
  • مراقبة الاستهلاك الغذائي وممارسة الرياضة.
  • السيطرة على الوزن، والمحافظة على قراءات السكري ضمن القيم الطبيعية.
  • أيضًا، مع العلم أن تقدم العمر سيؤخر حدوث الاثارة الجنسية، فمن المهم أن تشارك الاحتياجات الخاصة مع شريك الحياة.

للمزيد: السكري والصحة الجنسية للمرأة.

الحفاظ على الصحة الجنسية مع مرض السكري

لا يختلف علاج العجز الجنسي الناتج عن السكري عن ذلك الناتج عن أسباب مختلفة، ما عدا الحفاظ على نسبة السكري في الدم، ويمكن تجنب المضاعفات والقضايا الجنسية من خلال اتخاذ الرعاية المناسبة من مرض السكري، الحفاظ على نسبة السكري، وضغط الدم، والكوليسترول تحت السيطرة، كما أنه من المهم الإشارة إلى أهمية التمارين الرياضة اليومية لتحسين السكري والدورة الدموية.

علاج الضعف الجنسي

من الممكن علاج الضغف الجنسي عند كلا الجنسين من خلال عدة وسائل وطرق، ومنها التالي:

  • الأدوية عن طريق الفم، بما في ذلك سياليس، وليفيترا، والفياجرا.
  • الطرق الميكانيكية، مثل مضخات التفريغ، وحلقات الانقباض.
  • الأساليب الجراحية، مثل زرع مساعدات القضيب. 

ويجب البحث عن العلاج في وقت مبكر، بمجرد أن تبدأ ملاحظة المشاكل، بدلاً من الانتظار حتى تصبح شديدة والمشاكل المبكرة هي أسهل بكثير للعلاج ويتم التعامل معها بنجاح أكبر.

اللمزيد: المشاكل الجنسية عند الرجل.


  1. Bonnie Sanders Polin, PhD. How Diabetes Affects Sexual Function. Retrieved on the 26th of January 2015: https://www.ontrackdiabetes.com/related-conditions/sexual-problems/how-diabetes-affects-sexual-function.
  2. Alexander Marble, MD. The Banting Memorial Lecture 1967: Angiopathy in Diabetes: An Unsolved Problem. Retrieved on the 26th of January 2015: http://diabetes.diabetesjournals.org/content/16/12/825
  3. Melissa Conrad Stöppler, Medical Editor: William C. Shiel Jr. Diabetes Symptoms, (Type 1 and Type 2). Retrieved on the 26th of January 2015: https://www.medicinenet.com/diabetes_mellitus/article.htm.
تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2019-03-15 23:00:03

شارك المقال مع أصدقائك


هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi