يعد العقم لدى الرجل من المشكلات الصحية التي تؤثر على العلاقة الزوجية، حيث أنه اضطراب في الجهاز التناسلي يسبب صعوبة في الحمل والإنجاب.

أسباب قد تؤدي إلى العقم لدى الرجل

هناك العديد من الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى عقم الرجل، وهي:

  • التدخين.
  • السمنة.
  • انخفاض عدد الحيوانات المنوية.
  • ضعف حركية الحيوانات المنوية.
  • اختلال التوازن الهرموني.
  • انخفاض الرغبة الجنسية عند الرجل.
  • ضعف الإنتصاب.

اقرأ أيضاً: علاج العقم عند الرجال بعصر الحقن المجهري

يساعد تحديد سبب العقم في علاج المشكلة. لذا فإنه من الجدير معرفة أن هناك بعض الأسباب غير المتوقعة التي تؤدي إلى عقم الرجل، وبالتالي يصعب اكتشافها وعلاجها، وتتمثل في:

  • فرط برولاكتين الدم

هي حالة يرتفع فيها مستوى هرمون البرولاكتين بالدم عن نسبته الطبيعية، ويمكن أن تصيب الرجال والنساء، وغالباً ما تنتج عن اضطرابات الغدة الدرقية أو الغدة النخامية. وقد يسبب ارتفاع مستويات البرولاكتين انخفاض الرغبة الجنسية لدى الرجال، ويؤثر على صحة الخصيتين، ويقلل من مستويات هرمون التستوستيرون الذكوري، مما يؤدي إلى ضعف الإنتصاب، وبالتالي يمكن أن يسبب العقم.

بمرور الوقت وعدم معالجة المشكلة، يتسبب ارتفاع هرمون البرولاكتين في الشعور بانخفاض الطاقة، ويؤثر على الكتلة العضلية والكثافة العظمية لدى الرجل.

يكون علاج فرط برولاكتين الدم من خلال تناول بعض الأدوية التي تساعد في تقليل مستوياته، وذلك وفقاً لوصف الطبيب المختص.

للمزيد: العقم عند الرجال والنساء

  • قصور الغدد التناسلية الذكورية

يتسبب قصور الغدد التناسلية في انخفاض إنتاج هرمون التستوستيرون في جسم الرجل، وما يعقبه من مشاكل جنسية، حيث ينخفض إنتاج الحيوانات المنوية ويصاب الرجل بالعقم.

ينتج قصور الغدد التناسلية الذكورية عن مشكلة صحية في الخصيتين، أو مشكلة في الغدة النخامية، ويمكن أن يرجع لعوامل وراثية أو يصاب به الرجل في عمر متقدم نتيجة عدوى أو خلل يصيب الجسم.

يمكن علاج قصور الغدد التناسلية الذكورية عن طريق تناول بعض الأدوية الهرمونية التي يصفها الطبيب لتعويض نقص هرمون التستوستيرون، والذي يساعد على تحسين الخصوبة وزيادة عدد الحيوانات المنوية.

اقرأ أيضاً: علاج العقم بالخلايا الجذعية

  • تناول اللحوم المصنعة

يؤدي الإفراط في تناول اللحوم المصنعة إلى تأثيرات سلبية على جودة الحيوانات المنوية وخصوبة الرجل، مما يسبب الإصابة بالعقم في نهاية الأمر.

بشكل عام، تتسبب الأطعمة غير الصحية في أضرار على الصحة الجنسية، مثل الدهون والمقليات والسكريات، ولذلك ينصح بتجنب هذه الأطعمة واختيار البدائل الصحية التي تعزز القدرة الجنسية.

عندى دوالى فى الخصيتين من الونع الاول والثانى ونسبة الحيوانات المنوية 6.5 مليون ونسبة التشوهات مرتفعة وهناك بطى فى الحركة ولا يوجد تشوهات

  • استخدام المزلقات الجنسية

يلجأ كثير من الأزواج لاستخدام المزلقات الجنسية أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، وذلك لتقليل الآلام وسهولة الإيلاج في حالة إصابة المرأة بجفاف المهبل، ويمكن أن تؤثر هذه المزلقات على صحة وجودة الحيوانات المنوية بمرور الوقت. لذا ينصح لتفادي هذا الأمر استشارة الطبيب بشأن أنواع المزلقات الجنسية، واختيار المزلقات الآمنة والتي لا تشكل خطورة على الحيوانات المنوية.

للمزيد: العقم و الجنس

  • التعرض للمواد الكيميائية

يتسبب التعرض للمواد الكيميائية الضارة في تأثيرات سلبية على جودة الحيوانات المنوية، كما أن الغبار قد يحتوي على العديد من المواد الكيميائية الضارة. عند التعرض لهذه المواد، فإنها تسبب مشاكل جنسية عديدة، وقد يصل الأمر إلى الإصابة بالعقم.

يجب الحرص على عدم التعرض المباشر للمواد الكيميائية الضارة والغبار، وفي حالة التواجد في أماكن تحتوي على هذه المواد، يجب إرتداء قناع الوجه الواقي لتقليل فرص التعرض لهذه المواد الضارة.

  • الحرارة المرتفعة

عند تعرض الخصيتين إلى درجة حرارة مرتفعة، فإنه يمكن أن يؤدي هذا إلى الإصابة بمشاكل في الخصية مثل ورم الخصية والشعور بألم فيها، ويسبب هذا ضعف في الحيوانات المنوية وقلة عددها. لذلك يجب عدم تعريض الخصيتين لدرجة حرارة مرتفعة، مثل وضع الحاسب المحمول على منطقة الحوض أو الإستحمام بالماء الساخن أو الجلوس في حمام ماء ساخن لفترات طويلة. كما أن ارتداء ملابس ضيقة يضر بصحة الخصيتين، وينصح اختيار ملابس بقياس مناسب.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

  • بعض منتجات العناية بالجسم

تحتوي العديد من منتجات العناية الشخصية على مكونات يمكن أن تلحق الضرر بالصحة الجنسية، ومن بينها مادة الفثالات الكيميائية السامة، والتي لا يتم إدراجها غالباً على الملصقات، ولكن يمكن أن تندرج تحت مسمى العطر، وتتسبب هذه المادة في تلف الحيوانات المنوية وانخفاض عددها وضعف حركتها وتغير شكلها.

بالإضافة إلى ذلك، تحتوي بعض أنواع الصبغة المخصصة للرجال على خلات الرصاص، وهي مادة تقلل من جودة الحيوانات المنوية وتؤدي لانخفاض عددها. لذلك يوصى بشدة للوقاية من أضرار هذه المستحضرات قراءة المكونات الموجودة على ملصقات المنتجات جيداً، وتجنب المستحضرات التي تحتوي على خلات الرصاص والفثالات أو أي منتج بكلمة عطر دون تحديد المادة المستخدمة تحت هذا التصنيف، والبحث عن بدائل أكثر أمان.

  • االأطعمة المعلبة

يتم عادة استخدام مادة بيسفينول A (اختصارها بالإنجليزية:BPA) الكيميائية في العلب المعدنية الخاصة بالأطعمة، وهذه المادة الكيميائية تسبب خلل في الغدد الصماء، وتؤثر على جودة الحيوانات المنوية والقدرة الجنسية لدى الرجل، مما يؤدي إلى ضعف الإنتصاب والقذف. ينصح لتفادي هذه المشكلة بتقليل استهلاك الأطعمة المعلبة، وشراء المكونات الطازجة وطهيها في المنزل.

بشكل عام، ينصح باختيار العلب البلاستيكية أو أي حاويات خالية من مادة BPA، حيث يتم تدوين عبارة FREE BPA على هذه الحاويات.

  • إشعاعات الهواتف الذكية

يؤدي إشعاع الهاتف الذكي في تأثيرات ضارة على الصحة بشكل عام، وعلى الصحة الجنسية بشكل خاص، حيث يسبب انخفاض جودة الحيوانات المنوية ويؤثر على حركتها، كما أنه يؤدي إلى تلف الحمض النووي.

يمكن تقليل فرص الإصابة بالمشاكل الجنسية الناتجة عن إشعاع الهاتف الذكي عن طريق إبقائه بعيداً عن الجيب الأمامي وعن الأعضاء التناسلية عند حمله، والأفضل هو وضعه في حقيبة أو في الجيب الخلفي. كذلك في وقت النوم ينصح بعدم وضع الهاتف الذكي بجانب الفراش، والأفضل هو وضعه خارج الغرفة لحين الإستيقاظ من النوم.

  • المبيدات الحشرية

تزداد احتمالية الإصابة بالعقم في حالة التعرض للمبيدات الحشرية، حيث تحتوي على مركبات كيميائية شديدة الخطورة والتي تؤثر على نوعية الحيوانات المنوية، ويمكن أن تسبب تشوهها وضعف حركتها.

يمكن التعرض للمبيدات الحشرية بشكل مباشر أثناء رش الحدائق وغيرها، أو عن طريق تناول أطعمة مثل الفواكه والخضروات قد تعرضت للرش. وللحد من التعرض للمبيدات الحشرية الضارة، ينصح باختيار الأغذية العضوية التي لا يتم رشها بمبيدات حشرية، كما ينصح بغسل الخضروات والفواكه جيداً قبل تناولها لتقليل أضرارها على الصحة الجنسية.

طرق الوقاية من العقم لدى الرجل

تساعد بعض الطرق في الوقاية من العقم لدى الرجل، وتشمل:

  • الإبتعاد عن العادات الخاطئة: يجب الإقلاع عن التدخين وعدم السهر لوقت طويل والتوقف عن تناول الأطعمة الغير صحية، فكل هذه الأمور تؤثر على الصحة الجنسية ويمكن أن تؤدي إلى العقم.
  • تجنب التعرض للمواد الكيميائية: ينصح باختيار المنتجات المصنوعة من مواد طبيعية، وتجنب المواد الكيميائية الضارة بقدر الإمكان.
  • زيارة الطبيب في حالة وجود مشكلة جنسية: يمكن علاج أي مشكلة جنسية في وقت مبكر قبل تفاقمها وتسببها في تأثيرات ضارة على الخصوبة والحيوانات المنوية.
  • تناول الأطعمة الصحية: تساعد الأطعمة الصحية الغنية بالفيتامينات والعناصر الغذائية على تعزيز الصحة الجنسية والوقاية من المشكلات الصحية التي تسبب العقم.
  • استشارة الطبيب قبل تناول أي دواء: هناك بعض الأدوية التي يمكن أن تؤثر على الصحة الجنسية، ولذلك يجب عدم تناول أي دواء دون وصف الطبيب والإلتزام بالجرعات المحددة للأدوية، وفي حالة ملاحظة أي تغيرات في القدرة الجنسية بعد تناول دواء معين، ينبغي التوقف عن تناولها والتحدث مع الطبيب حول البدائل المناسبة.

لغز دوالى الخصيتين