الجنف - انحناء العمود الفقري

الجنف - انحناء العمود الفقري
البروفيسور فريح عوده ابوحسان
١٧‏/١١‏/٢٠١٢

الجنف أو انحناء العمود الفقري 

الجنف هو انحناء جانبي ظاهري للعمود الفقري، والذي يجعل العمود الفقري على شكل حرف "S" أو "C".

وفعلياً هو إنحناء ثلاثي الأبعاد، مما يؤدي إلى ميلان الكتف والورك بسبب ميلان الحوض بحيث تبدو جهة أعلى من الأخرى.

 

أجزاء العمود الفقري التي تصاب بالجنف

يتكون العمود الفقري من 30 فقرة مرصوصة فوق بعضها البعض، والعمود الفقري يشكل الدعامة الرئيسية ليساعد الإنسان على الوقوف.

 إذا نظر للعمود الفقري من الجانب نلاحظ انه يتكون من ثلاث أقواس:

 قوس العنق، قوس الصدر، قوس المنطقة القطنية.

 وإذا نظرنا للعمود الفقري من الخلف فإنه يظهر على شكل عمود مستقيم مع إبقاء الرأس في المنتصف.

 

معدل الأصابة بالجنف

 يصيب إنحناء العمود الفقري بما لا يقل عن 10° بالجنف، ويصيب 1.5٪ إلى 3.0٪ من السكان.

  • الإنحناءات التي تتجاوز ال 20 ° تصيب 0.3٪ إلى 0.5٪ من السكان.
  • الإنحناءات التي تتجاوز ال 30° تصيب   0.2٪ إلى 0.3٪ من السكان.
  • انحناء العمود الفقري بشكل بسيط يحدث بنسبة متساوية عند الذكور والإناث.
  • إلا أن الإناث أكثر عرضة للإصابة بإنحناء جنفي أكبر تدريجياً والذي يتطلب العلاج.

 

أسباب الجنف

  • الجنف غير الهيكلي (الجنف الوظيفي أو الوضعي): 

في هذه الحالة يكون العمود الفقري طبيعي هيكلياً، ولكن يبدو منحني بسبب حالات أخرى مثل اختلاف طول الساق أو تشنج عضلات الظهر نتيجة انزلاق ديسك في الظهر.

في هذه الحالات الإنحراف عادة يكون خفيف ويتغير أو يزول عندما ينحني الشخص إلى الأمام أو إلى الجوانب او الجلوس .

  • الجنف الهيكلي: 

في هذه الحالة يكون الإنحناء ثابت في الفقرات بسبب تغير في شكل الفقرات مع دوران وانحناء للامام او الخلف، ولكنه لا يتغير عندما يغيرالشخص وضعيته.

أسباب الجنف الهيكلي:

  1-مجهول السبب

 أكثر من 75% من الجنف مجهول السبب.

 2-أمراض عصبية وعضلية 

يكون سبب الإنحراف أمراض أثرت على أعصاب وعضلات الظهر مثل: حالات الضمور العضلي، شلل الأطفال، الشلل الدماغي، أو الورم العصبي الليفي.

 هذه الحالات لها أعراض ومشاكل أخرى بالإضافة إلى الجنف. ويكون شكل العمود الفقري C

10% من حالات الجنف سببها أمراض عصبية وعضلية.

 3-أسباب خلقية:

وهذا يعني أن العمود الفقري لا ينمو بشكل صحيح عندما يتطور الطفل في الرحم، وهذا سبب 10% من الحالات.

 4-امراض العظام:

وهذا يحدث نتيجة لخلل في العظام مثل كسور ، أورام أو التهابات.

 5-الجنف التنكسي أو تآكل الغضاريف في الظهر:

والذي يحدث عند كبار السن.

 6-الأمراض الوراثية:

يمكن أن يحدث الجنف للأطفال الذين يعانون من أمراض وراثية شائعة مثل متلازمة مارفان أو الورم العصبي الليفي.

 

تصنيفات الجنف مجهول السبب

  •  جنف الأطفال، يحدث تحت سن الثالثة من العمر.
  • جنف اليافعين، الذين تتراوح أعمارهم بين 3 و 10 سنوات.
  • جنف المراهقين، ويحدث بعد سن العاشرة، وهو النوع الأكثر شيوعاً.

انواع الجنف حسب موقعه في الظهر:

  • جنف صدري
  • جنف قطني
  • جنف صدري وقطني

 

اعراض الجنف

الأعراض الجسدية التي قد تشير الى وجود الجنف هي:

  • كتف أعلى من الآخر.
  • أحد عظام الكتف بارزة أكثر من الآخر.
  • أحدى جوانب القفص الصدري يبدو أعلى من الآخر.
  • أحدى جوانب الورك بارزة أكثر من غيرها.
  • الخصر يبدو غير متساوي.
  • ميلان الجسم  إلى أحد الجوانب.
  • ساق أقصر من الأخرى.

طريقة الكشف عن الجنف 

  • يستخدم اختبار آدم (الانحناء إلى الأمام)، الذي ينحني الفرد حتى يلمس أصابع قدميه.
  • ويلاحظ الطبيب من الخلف بروز في عظام القفص الصدري
  • للتأكد من وجود الجنف يتم إجراء الصور الشعاعية للعمود الفقري لقياس درجة الأنحناء
  • وصور الرنين المغناطيسي للتأكد من سلامة النخاع الشوكي والاعصاب.

 

مخاطر عدم علاج الجنف

  • إذا ترك المريض دون علاج يمكن أن يزيد الإنحناء ليصل إلى درجات عالية مما يؤدي إلى مشاكل على المدى الطويل مثل:
  •  تقلص قدرة الرئة والإصابة بأمراض الرئة.
  •  وجود تشوه واضح  للعمود الفقري من الناحية الجمالية تسبب قلق كبير للعديد من المرضى.

 

علاج الجنف

نوع العلاج المطلوب يعتمد على نوع ودرجة الإنحناء، وعمر الطفل، وعدد السنوات المتبقية حتى يصل نمو الهيكل العظمي عند الطفل إلى مرحلة النضج.

  • العلاج غير الجراحي

الفحص الدوري كل 3 إلى 6 أشهر.

هذا الخيار هو الملائم عندما يكون الإنحناء (أقل من 20 درجة) أو إذا كان الطفل قريب من سن النضج الهيكلي.

  • الدعامات

يكون الهدف منها الاستعداد لمنع الإنحناء من أن يزداد سوءاً، ويمكن أن تكون فعالة إذا كان الطفل لا يزال ينمو، ولديه إنحناء في العمود الفقري ما بين 25° و 40°. هناك عدة أنواع من الدعامات مثل:

الدعامات التي توضع تحت الذراع.

أنواع الدعامات التي تقلل الجنف

 1.دعامة بوسطن:

يوضع تحت الإبط وهو مصنوع من مادة البلاستيك ويتم تفصيله حسب قياس المريض، ويعمل على مبدأ الضغط على  ثلاث نقاط من الإنحراف لمنع زيادته ويمكن ارتدائه تحت الملابس ولمدة 23 ساعة يومياً، ويستخدم للإنحرافات الصدرية أو الصدرية القطنية.

 2.دعامة ملواكي:

يمتد من الرقبة حتى الفقرات العجزية عن طريق قضبان حديدية متصلة مع بعضها، ويجب ارتدائه لمدة 23 ساعة يومياً، وهو مفيد لإنحرافات الفقرات الصدرية.

3.دعامة شارلستون:

 ويستخدم هذا في الليل فقط حيث يتم تشكيله عند تركيبه والمريض منحني إلى الجانب الآخر من الإنحراف ولإستخدامه يجب أن تكون زاوية الإنحراف أقل من 40º.

4.الدعامة الديناميكيه:

هذا يختلف عن الدعامات السابقة كونه أول دعامة والوحيد الذي يعمل كدعامة ديناميكيه مرنه لعلاج الجنف بحيث يستخدم فكرة الحركة كجزء من علاج التشوه على عكس الدعامات السابقة وكذلك يعمل على إعادة تدريب عضلات الظهر ويساعد على منع زيادة الإنحراف أو يمكن أن يقلل من زاوية الإنحراف.

5.دعامة شي نياو:

تعتبر هذه الدعامة هي المناسبة كدعامة لعلاج الجنف، لكن مشكلتها انها تعتمد على خبرة ومهارة من يصنعنها وهذا من الصعب وجوده في الاردن، إلا إنها تثبت أنها من أفضل الدعامات حتى الوقت الحالي لعلاج الجنف الهيكلي.

  • العلاج الجراحي:

إذا كان الإنحناء أكثر من 45 درجة ينصح  بإجراء عملية جراحية، إذا كان المريض  قد وصل إلى مرحلة النضج الهيكلي.

الإجراءات

  • يتم إجراء تصحيح  الانحراف بواسطة عملية جراحية مع زرع مواد مثل: قضبان أو مسامير، ​​أو أسلاك لتقويم العمود الفقري.
  • وضع رقعة عظام اصطناعية أو من منطقة ورك المريض لمساعدة العمود الفقري  على الالتصاق بشكل متين.
  • المرضى يستطيعون المشي عادة في اليوم الثاني بعد الجراحة دون الحاجة إلى استخدام الدعامة،
  • ويستطيعون الخروج من المستشفى في غضون أسبوع واحد، ويمكنهم ممارسة أنشطتهم اليومية بسرعة.

نتائج الجراحة على المدى الطويل:  

  • المرضى عادة لا يعانون الكثير من الألم بمجرد أن يتعافوا من العملية الجراحية.
  • إن العودة إلى الأنشطة الرياضية ممكن، في 6 إلى 9 أشهر بعد الجراحة.
  • مع ذلك يجب الحد من الحركة الدائمة للعمود الفقري بعد العملية الجراحية، ولا يشجع المشاركة في رياضات تتطلب الاحتكاك الجسدي مثل: كرة القدم .

 

 

تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2019-01-13 12:09:07

شارك المقال مع أصدقائك


هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi