تشوهات القدم ، القدم الفحجاء والقدم المقوسة

تشوهات القدم ، 	القدم الفحجاء والقدم المقوسة
البروفيسور فريح عوده ابوحسان
٠٥‏/٠٤‏/٢٠١٥

 

القدم الفحجاء

القدم الفحجاء هي نوع من التشوهات الخلقيه في قدم الطفل، وتشير إلى تشوه في القدم وتبدو فيها القدم مسطحة مرنة عند الرضع والأطفال الصغار، ويتصف بميلان القدم نحو الخارج والأعلى.

هل القدم الفحجاء هي تشوه شائع؟

لا، وتقدر نسبة الحدوث 1 لكل ألف طفل وليد، وغالباً ما تصيب الوليد في الحمل الأول مع زيادة بسيطه عند الإناث مما هو عند الذكور.

ما هو سبب حدوث القدم الفحجاء عند الأطفال حديثي الولادة؟

1-  وضع خاطئ للجنين والقدمين داخل الرحم.

2-  عدم توازن عضلي بسبب شلل أو إرتخاء أو ضعف في العضلات.

3-  الإصابه بفتحة في الظهر نتيجة مرض في النخاع الشوكي : مما يؤثر على عضلات القدم.

ما هي أعراض تشوه القدم الفحجاء؟

يلاحظ الأهل منذ الولاده وجود ميلان في القدم نحو الساق للخارج وهو تشوه مرن وبشكل أدق يلاحظ ملامسة الوجه الامامي للساق عند الضغط على القدم من الأسفل للأعلى.

ما هي طريقه معالجة القدم الفحجاء؟

المعالجة غير الجراحية:

تشفى معظم الحالات البسيطة عفوياً وبدون معالجة في الأشهر الأولى من العمر( بشرط وجود سلامه في جميع العضلات) ، ويتم تعليم الأهل على إجراء تمارين العلاج الطبيعي، ويمكن أحياناً أن تفيد الجبائر إذا لم يحدث التصحيح العفوي خلال بضعة أسابيع .

المعالجة الجراحية:

يقوم طبيب جراحة العظام بتحديد نوع العملية الجراحية ومدى نجاحها وفقاً لحالة كل طفل وبحسب العمر وشدة التشوه، وذلك يعتمد على السبب الرئيس لهذا التشوه، إذا كان السبب هو وضع خاطئ في الرحم، بالعادة لا تحتاج إلى عملية جراحيه .

ماذا سيحدث إذا لم تعالج القدم الفحجاء؟

معظم الحالات البسيطة غير الناجمة عن إصابات عصبية تشفى لوحدها، والحالات غير المعالجة، خصوصاُ التي يكون من سببها مرض عصبي وعضلي، قد يحدث فيها إحتكاك في سطح الجلد في مقدمة القدم وتشوه في أصابع القدم.

هل تؤثر القدم الفحجاء على المشي في المستقبل؟

إذا كانت سببها وضع خاطئ للجنين، فهى لا تؤثر على المشي وسوف يعود الطفل إلى الوضع الطبيعي بإذن الله، إما إذا كانت سببها مرض عصبي أو عضلي فالمريض بحاجة إلى حذاء طبي خاص من أجل المساعده على المشي.

 

القدم المقوسة:

تقوس القدم هو زياده في إرتفاع قوس القدم (عكس تبسط القدم).

ماهي أسباب القدم المقوسة؟

80 % من الحالات سببها:

1)  إضطربات عصبية عضلية تسبب خلل في توازن العضلات في القدم .

2)  وجود مرض في النخاع الشوكي في الظهر.

3)  الكسور في كعب القدم.

20% من الحالات مجهولة السبب .

ما هو شكل القدم المقوسة:

1) إنثناء أصابع القدم إلى الأمام مثل المخلب.

2) تحدب ظهر القدم من الوسط.

3) تيبس مفاصل القدم.

4) وجود سماكه في الجلد تحت رؤوس مشط القدم وعلى ظهر الأصابع وهذا يسبب تقرحات في القدم إذا لم يتم معالجة الحالة .

5) تشوه كعب القدم.

ماذا يشكو مريض القدم المقوسة ؟

تشوه في القدم، آلام في كعب القدم وأسفل القدم تحت رؤوس عظام القدم ، وجود تيبس في الجزء الخارجي من أسفل القدم نتيجة أن المريض يمشي على حافة القدم.

ما هي الفحوصات اللازمة للقدم المقوسة ؟

صورة اشعة عادية جانبية للقدم والمريض واقف وصورة وامامية .

صورة رنين مغناطيسي للعمود الفقري من أجل التأكد من سلامة النخاع الشوكي

إجراء تخطيط لأعصاب الساق والقدم.

كيف يتم معالجة القدم المقوسة؟

المعالجة غير الجراحية:

 وصف حذاء طبي خاص مع وضع حشوات ودعامات داخل الحذاء في أماكن الضغط مع الجلد، وهذا كله ليس علاج شافي وإنما لتخفيف الأعراض التي يشكو منها المريض.

المعالجة الجراحية:

 ويهدف إلى بسط القدم مع الأرض، مما يساعد على منع التقرحات التي قد تحصل.

والعمليات الجراحيه تتركز على:

1) تصحيح الأصابع المثنية

2) تحرير أنسجة اسفل القدم

3) نقل أوتار من اسفل الأصابع إلى أعلى أصابع القدم

4) تصحيح تحدب القدم

5) تصحيح كعب القدم

6) تثبيت مفاصل القدم الثلاثيه، وهذه في المراحل المتأخرة.

اقرأ ايضاً: 

 أسئلة في القدم المسطحة

مشاكل القدم وأنواعها

امراض القدم بين الوقاية والعلاج

 

تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2019-01-13 13:39:39

شارك المقال مع أصدقائك


هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi