التبرّع بالدم والحجامة للوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية

حقيقة علاقة التبرع بالدم والحجامة بأمراض القلب والأوعية
د. عبدالكريم علي
١٢‏/٠٢‏/٢٠١٥

لاشك أنه ليس هناك أي خلاف حول أهمية التبرع بالدم من الناحية الصحية والإنسانية، وهو الأمر الذي شجع الكثير من المنظمات الصحية والإنسانية إلى تنظيم حملات التبرع بالدم التي تقام في كل فترة؛ والتوعية بأهمية وفائدة التبرع بالدم للمتبرع والمتبرَّع له. ولكن، كما هي الحال في كل مسألة، يبقى هناك مجموعة من القضايا والاستفسارات تحتاج إلى إجابات علمية. ستناول في هذا المقال الحديث عن حقيقة تأثير الحجامة والتبرع بالدم في الوقاية من أمراض القلب والشراييين.

هل يمكن أن تغني الحجامة عن التبرع بالدم؟ أو بالعكس، هل يغني التبرع بالدم عن الحجامة؟ للإجابة على هذا السؤال يجب أن نتعرف على الفروقات بين التبرع بالدم والحجامة.

التبرع بالدم

هو سحب الدم من وريد رئيسي مباشرة- أي الدم الجاري- وهو يشبه عملية الفصد التي كانت تجرى قديماً بإجراء شق في أحد الأوردة لإخراج الدم، والتي كانت تستخدم لعلاج بعض الأمراض كارتفاع ضغط الدم. (اقرأ أيضاً: 10 أعشاب لعلاج ارتفاع ضغط الدم)

ويحوي دم التبرع على لنسب من كريات الدم الحمراء، والبيضاء، والمواد الأخرى مثل الحديد مماثلة لتلك الموجودة في الدم الأصلي، وهذا يساهم في تجديد الدورة الدموية ككل.

الحجامة

هي عملية شفط الدم من أوردة صغيرة فرعية في الجلد- أي الدم الراكد- وهذا الدم يكون مكاناً ملائماً للرواسب، والسموم، وتجمع الكريات الحمراء الهرمة. تستخدم الحجامة في علاج العديد من الأمراض، وتعد من السنن النبوية.  

يحتوي دم الحجامة  فقط على الكريات الحمراء الهرمة والسموم، وتبقى الكريات البيضاء والحديد في الدم الأصلي. وبالتالي فإن الحجامة تساهم في تجديد الكريات الحمراء فقط.

اقرأ أيضاً:

الجراحة عند العرب، في الكي والفصد والحجامة

ملاحظات هامة للمقارنة بين التبرع بالدم والحجامة

  • التبرع بالدم والحجامة عمليتان مختلفتان تماماً، ولكل منهما دوره وأهميته، ولا يمكن أن يغني أحدهما عن الآخر.
  • الحجامة يمكن أن تجدد الكريات الحمراء وتخلص الجسم من السموم، إلا أنها لا تجدد مكونات الدم ككل، ولا تقلل من نسبة الحديد التي يرتبط ارتفاعها بعدد من الأمراض.
  • بالمقابل، لا تفيد عملية التبرع بالدم في التخلص من الدم الراكد الحاوي على العديد من  الكريات الحمراء الهرمة والرواسب السامة كما تفعل الحجامة.

التبرع بالدم لتخفيض الضغط والوقاية من حدوث الجلطات

يوجد توازن طبيعي بين خلايا الدم الحمراء المنتجة حديثاَ والقديمة منها والتي يتم إزالتها من الدم. وتكون الخلايا القديمة أقل مرونة وأكثر ميلاً للتجمع على جدران الأوعية الدموية. وتسبب مثل هذه التجمعات الكبيرة من خلايا الدم الحمراء القديمة في الأوعية إلى مخاطر عدة، لأنها تزيد من سماكة هذه الأوعية وبالتالي ترفع الضغط الدموي. كما يمكن أن تكون هذه التجمعات  بؤرة لتشكل جلطة قد تؤدي إلى أزمة قلبية.

أشارت بعض الدراسات  إلى ارتباط بين زيادة نسبة الحديد في الدم وزيادة خطر حدوث الجلطات الدموية، وذلك لأن الحديد يسهم في تنشيط أنزيم ليبيد بيروكسيداز الذي يقوم بأكسدة  الكوليسترول المنقول عبر الدم ويؤدي إلى ترسبه على جدران الأوعية الدموية كخطوة إلى تشكل الجلطة.
وبناء على ذلك، بما أن التبرع بالدم يساهم في تحفيز إنتاج خلايا دم حمراء جديدة والتخلص من خلايا الدم القديمة، و كذلك يساهم في تقليل نسبة الحديد، فإنه بالتالي سيساهم في تخفيض ضغط الدم ويقي من حدوث الجلطات. 

هل يوجد خطر في حال تبرع مرضى القلب والأوعية الدموية بدمهم؟

لا تعد أمراض القلب والأوعية بحد ذاتها مانعاً من التبرع بالدم، بل بالعكس قد يكون للتبرع بالدم فوائد جمة لمرضى القلب والأوعية والتي ذكرناها آنفاً. ولكن يجب تقييم إمكانية التبرع من عدمه وفقاً لحالة كل مريض بإشراف طبيب مختص.

يمكن لمريض القلب أن يتبرع إذا كان يأخذ أدويته بانتظام، ويضبط ضغطه، ولم يتعرض لأزمة  قلبية أو عملية جراحية خلال الستة أشهر التي تسبق تبرعه بالدم؛  إلا أن هذا يحتاج إلى تقييم من طبيب مختص كما ذكرنا من خلال إجراء فحوصات واختبارات طبية محددة.

اقرأ أيضاً:

كل ما تحتاج أن تعرفه عن التبرع بالصفيحات الدموية

حالات خاصة للتبرع بالدم


المراجع

1. U.S. Food and Drug Administration. Revised Recommendations for Reducing the Risk of Human Immunodeficiency Virus Transmission by Blood and Blood Products - Questions and Answers. Retrieved from the World Wide Web on the 5th of March, 2019:

https://www.fda.gov/BiologicsBloodVaccines/BloodBloodProducts/QuestionsaboutBlood/ucm108186.htm

2. ScienceDaily. Blood donations could help reduce the risk of heart disease in shift workers Retrieved from the World Wide Web on the 5th of March, 2019:

https://www.sciencedaily.com/releases/2014/07/140702203808.htm

3. Jennifer Moll, PharmD. Medically reviewed by Richard N. Fogoros, MD. Does Giving Blood Lower Your Cholesterol Levels? Retrieved from the World Wide Web on the 5th of March, 2019:

https://www.verywellhealth.com/can-blood-donation-lower-cholesterol-levels-698226

4. Abdullah M.N.Al-Bedah et al. The medical perspective of cupping therapy: Effects and mechanisms of action. Retrieved from the World Wide Web on the 5th of March, 2019:

https://www.sciencedirect.com/science/article/pii/S2225411018300191

تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2019-03-05 16:10:25 | عدد المشاهدات: 45697

شارك المقال مع أصدقائك


هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi