جهاز المناعة هو نظام معقد يتكون من أعضاء، وأنسجة، وخلايا تميز وتدمر الأجسام الغريبة التي تهاجم الجسم؛ مثل الفيروسات، والبكتيريا، والخلايا السرطانية، والمناعة أمر مهم جداً ليس للوقاية من المرض فحسب؛ بل أيضاً لنجاح العلاج والشفاء من المرض بوقت أسرع. اقرأ أيضاً: الدليل الشامل حول فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19)

إن تناول الطعام الصحي الغني بالفيتامينات، والعناصر المعدنية يساعد في الحفاظ على نظام المناعة ليقوم بدوره بشكل صحيح.

اقرأ أيضاً: وصفة لتعزيز جهاز المناعة في فصل الشتاء

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

أغذية تقوي جهاز المناعة

هناك العديد من الأغذية التي تنشط وتقوي جهاز المناعة، من أهمها:

  • الثوم: يعتبر الثوم مفيد جداً كونه غني بمركبات الكبريت، ومركبات مضادة للتأكسد، ومعدن السيلينيوم، وهذا ما يجعله منشطاً لجهاز المناعة.
  • السمك وزيت السمك: يحتوي السمك على نوع مميز من الأحماض الدهنية يسمى Omega-3 المفيدة لتقوية الكريات البيضاء التي تقوي جهاز المناعة، ويعتبر السردين، والسلمون، والماكريل من أغنى أنواع السمك بـ  Omega-3.
  • اللبن: يحتوي اللبن على مستنبت البكتيريا الحية (بالإنجليزية: Probiotic) التي توجد في أمعاء الإنسان، حيث أن الملايين من البكتيريا الضرورية للهضم، والتي تعيق نمو البكتيريا الضارة في الجهاز الهضمي، هي التي تشكل جزءاً هاماً من نظام المناعة لحماية الجسم.
  • الخضروات من الفصيلة الصليبية: ومن الأمثلة عليها الملفوف، والزهرة، والبروكلي، واللفت، وتتميز هذه الفصيلة باحتوائها على مواد منشطة، ومقوية لجهاز المناعة، وتحتوي أيضاً على مضادات للأكسدة، كما أنها غنية بالفيتامينات، والمعادن، والألياف.
  • الحمضيات: حيث تحتوي على نسبة جيدة من فيتامين ج المضاد للتأكسد، والمنشط لجهاز المناعة، والضروري لمحاربة الخلايا السرطانية.
  • البندورة: تحتوي على البيتاكاروتين، وفيتامين ج، ومادة لايكوبين، ومركب يدعى بليكوسين، وهذه المواد تقوي جهاز المناعة وتحارب التأثيرات المؤدية لإنتاج الجذور الحرة (بالإنجليزية: Free radical) والتي تسبب الأمراض السرطانية.
  • الكيوي: يعتبر من أكثر أنواع الفواكه الغنية بفيتامين ج، ويحتوي أيضاً على البوتاسيوم، ومضادات الأكسدة، ومادة الكلوروفيل التي تساعد في مقاومة السرطان.
  • العسل: مصدر هام للطاقة، ويستخدم كمضاد للالتهابات، ومقاوم للفيروسات، ونزلات البرد، ومفيد لتقوية الجهاز المناعي للجسم. اقرأ أيضاً: فيروس كورونا الجديد: أسئلة وأجوبة من منظمة الصحة العالمية (WHO)
  • المشمش: يحتوي على البيتاكاروتين، وفيتامين ج، والحديد المفيد لجهاز المناعة.
  • الجوز: من أغنى الأطعمة بمادة السلينيوم المفيدة جداً لجهاز المناعة.
  • الشاي الأخضر: يحتوي على مضادات الأكسدة، مما يقلل من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض

اقرأ أيضاً: أهمية بكتيريا الأمعاء المفيدة (بروبيوتيك) في سلامة الجسم

للمزيد حول الطرق الطبيعية التي تساهم في الوقاية من الإصابة بفيروس الكورونا: الدليل الشامل حول فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19)

ضيق نفس حاولت كتير اعمل رجيم ومانزل وزني ورحت ع دكتور تغذيه بس ماستفدت وعملت تحاليل كلو تمام السكر عندي مرتفع ظوي

ممارسات تساعد على تقوية جهاز المناعة

لتقوية جهاز المناعة يفضل مراعاة العديد من الممارسات والسلوكيات، ومن أهمها:

  • النوم المريح: حيث أن النوم بمعدل 8 ساعات يومياً ضروري جداً لتقوية جهاز المناعة، وتشير العديد من الدراسات إلى أن الأشخاص الذين لا يحصلون على قسط كاف من النوم هم أكثر عرضة للإصابة بالأمراض، ونزلات البرد، كما أن قلة النوم ترتبط مع إنخفاض عدد خلايا الدم البيضاء التي تساعد الجسم على مقاومة المرض. اقرأ أيضاً: طرق الوقاية والعلاج لفيروس كورونا
  • الإجهاد: حيث أن الإجهاد المزمن، والعصبية يرفعان من مستويات الكورتيزول في الجسم، مما يقلل من انتاج البروستاجلاندين التي تدعم وظيفة المناعة، وتمدد الأوعية الدموية وكذلك يجعل الإجهاد المزمن الجسم أكثر عرضة لنزلات البرد، والإنفلونزا.
  • سوء التغذية: حيث أن الإفراط في استهلاك السكريات، والأغذية الغنية بالدهون، والأطعمة الغنية بالمواد المضافة والمواد الحافظة يضعف جهاز المناعة، ويجعل الجسم أكثر عرضه للإصابة بالعديد من الأمراض.
  • السمنة:  تؤدي السمنة إلى إضعاف جهاز المناعة، ويمكن أن تؤثر على قدرة خلايا الدم البيضاء للتكاثر وإنتاج الأجسام المضادة.
  • ممارسة الرياضة: تحسن ممارسة الرياضة من الدورة الدموية، وتعزز من الأجسام المضادة، وخلايا الدم البيضاء المهمة لمكافحة الإلتهابات، وتساعد أيضاً في أداء الجهاز المناعي.
  • الأدوية: حيث أن الإفراط في استخدام المضادات الحيوية، وأدوية البرد يضعف الجهاز المناعي.
  • إنعدام النظافة: إن إنعدام عادات النظافة المناسبة يعرض الجسم لمزيد من الجراثيم، مما يؤدي إلى ضعف الجهاز المناعي.
  • اليوغا: حيث تعد اليوغا من الرياضات المفيدة للحفاظ على الصحة العقلية، والجسمية، والنفسية الضرورية لتقليل الشعور بالضغوط النفسية، كما أنها تحافظ على توازن هرمونات الجسم، وتزيد من كفاءة جهاز المناعة.
  • الغضب: لقد أثبتت البحوث الطبية أن جهاز المناعة بالجسم يضعف أثناء حالات الغضب الشديدة، فيصبح أكثر عرضة للإصابة بالعديد من الأمراض.

ينصح بمراعاة تناول الغذاء الصحي الغني بالفيتامينات، والعناصر المعدنية، والمحضر بطريقة صحية، مع مراعاة التركيز على الأطعمة الغنية بفيتامين ج، والزنك كون الجسم يفقد هاتين المادتين بسرعة، خاصة أثناء التعرض للضغوط الجسمية والنفسية، وهما مادتان مهمتان جداً لتقوية جهاز المناعة لمكافحة الأمراض، وكذلك التركيز على تناول الحديد كونه مهم جداً لكفاءة جهاز المناعة، نظراً لأنه يمثل جزءاً من خلايا الدم التي تحمل الأكسجين إلى أجزاء الجسم، بالإضافة إلى البيتا-كاروتين الذي يتحول إلى فيتامين أ في الجسم الذي يساعد في تعزيز جهاز المناعة، وكذلك التركيز على تناول أغذية غنية بالمغنسيوم، والسلينيوم، بالإضافة إلى الكالسيوم، وفيتامين د الضروريين للحفاظ على صحة الجهاز المناعي.

من هنا نرى أهمية إختيار الغذاء المناسب الذي يساعد على تقوية الجهاز المناعي، فلكي تضمن جهاز مناعي قوي يجب أن تدعمه بنظام غذائي صحي ومفيد. 

جوزة  الطيب

حساب مؤشر كتلة الجسم

تقوم هذه الحاسبة بحساب مؤشر كتلة الجسم، وهو عبارة عن وزن الشخص بالكيلوجرام مقسوماً على مربع طوله بالمتر، ويستعمل كمقياس لتحديد ارتفاع دهون الجسم، وأداة لتقسيم الأوزان إلى فئات ترتبط مع زيادتها بتطور مشاكل صحية معينة مرتبطة بالسمنة.
تنبيه: مؤشر كتلة الجسم هو ليس بديلاً عن الفحص الطبي الدقيق لارتفاع دهون الجسم والأمراض المرتبطة بها، ويجب عدم استعماله لهذه الأغراض.

الطول
الوزن
×إغلاق
نتائج العملية الحسابية
مؤشر كتلة الجسم
kg/m2
الدقة العشرية