يعد كل من القشور الخزفية والزيركون أساليب شائعة تساهم في استعادة رونق الاسنان وتحسين الابتسامة، وعلى الرغم من أن كلا العلاجين سيحسنان مظهر الابتسامة، إلا أن هناك بعض الاختلافات الرئيسية بينهما، مما يعني أنه من المهم اختيار الخيار الصحيح لحالة الشخص.

القشور الخزفية

القشور الخزفية (تعرف بالإنجليزية ب Veneers)، هي عبارة عن قشور رقيقة من الخزف أو البورسلان، لا يتجاوز سمكها أجزاء من المليمتر، يتم تركيبها على السطح الأمامي السن، لتغلفه كأنها قالب، عادة ما يتم استخدام القشور الخزفية على الأسنان الأمامية، تستخدم عادة لحماية الأسنان من التلف أو لأغراض تجميلية، مثل:

  • تغيير لون الأسنان، في حال كان المريض يعاني من تلون الأسنان أو عدم توحد لونها، بسبب التسوس أو التكلس أو التدخين بكثرة، وطلق على هذا مصطلح ابتسامة هوليود حديثاً.
  • زيادة طول الأسنان، حيث تكون الأسنان الأمامية بحاجة لزيادة طولها بشكل بسيط جداً.
  • إخفاء مظهر الأسنان المتكسرة.
  • تعديل مظهر الأسنان الملتوية بشكل بسيط.

للمزيد: ما هو تأثير التدخين على صحة الفم والأسنان؟

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

مميزات استخدام القشور الخزفية

يوجد مجموعة من الفوائد والميزات للاستخدام القشور الخزفية، ومنها:

  • لا يحتاج تركيها لحت جزء كبير من السن، حيث يكتفي الطبيب المختص بحث جزء بسيط جداً من سطح السن، لكي لاتكون القشور الخزفية بارزة بشكل مزعج.
  • القشور الخزفية لا تتأثر ولا يتغير لونها، عن شرب القهوة، أو الشاي وغيرها من المشروبات التي تؤدي الى تصبغ الأسنان عادة.

كون هذه تركيب القشور الخزفية، يعتبر دائم نوعاً ما (قد تدور لمدة تصل لعشر سنوات وأكثر)، فإن من الضروري علاج الأسنان المراد تغليفها، من أي تسوس أو تلف حاصل فيها قبل القيام بتركيب القشور الخزفية، إضافة لضرورة تنظيف الأسنان اليومي ومراجعة طبيب الأسنان بشكل دوري لتفقدها والتأكد من عدم وجود أي مشاكل في الأسنان واللثة.

من الجدير بالذكر أن القشور الخزفية، تعتبر الحل الأنسب في حال انحراف الأسنان بشكل كبير ووجود فجوات بينها، ففي هذه الحالة يكون تقويم الأسنان هل الحل الأمثل على الرغم أنه يحتاج لوقت طويل نسبياً للحصول على النتائج المرجوة.

للمزيد: معلومات حول تقويم الاسنان

أضرار تركيب القشور الخزفية

كغيرها من المركبات الصناعية، فقد ينتج عن تركيب القشور الخزفية مجموعة من الأضرار، ومنها:

تسوس الأسنان

خاصة في حال تركيب القشور الخزفية مباشرة، قبل التأكد من سلامة الأسنان وخلوها من التسوس، مما ينتج عن ذلك تسوس الأسنان بالكامل أو أطرافها دون الأنتباه لذلك إلا في المراحل المتأخرة من التسوس، حيث أن القشور الخزفية تُخفي ذلك. ولذلك ينبغى الالتزام بضرورة تفريش الأسنان وتنظيفها مرتين لثلاثة يومياً للحد من أثر التسوس.

للمزيد: فرشاة الاسنان Tooth Brush

التهاب اللثة

قد ينتج عن تركيب القشور الخزفية بشكل خاطئ، أو تكون أكبر من حجم السن الأصلى، حدوث جرح أو التهاب اللثة مما بسبب الكثير من الألم للمريض.

خسارة الشكل الطبيعي للأسنان

حيث يتطلب تركيب القشور الخزفية، نحت جزء ولو بسيط من سطح الأسنان، مما يؤدي الى فقدان المظهر الطبيعي للأسنان للأبد، وبالتالي يصبح من الصعب الإستغناء عن هذه القشور.

للمزيد: كيف تختار معجون اسنان مناسب؟

 كيف نحمي أسنان أطفالنا؟

الزيركون

يعتبر استخدام الزيركون للاسنان، ليس من التقنيات المستحدثة حديثاُ، حيث تم استخدامه قبل العديد من السنوات في زراعة الأسنان وترميمها. عادة ما يستخدم الزيركون لأغراض علاجية لترميم الأسنان التالفة والمتكسرة بشكل كبير.

أنواع الزيركون

ويوجد نوعين من الزيركون المستخدم، وهما:

الزيركون الصلب

ويعد هذا النوع من الأنواع القوية التي يتم استخدامها للأسنان ذات قناة الذر التالقة، يتميز هذا النوع بقدرة على تحمل قوة أكبر، حيث أن لا يتكسر أو ينفك خلال عملية القضم والمضغ، وعادة ما يتم استخدامه للأسنان الخلفية، كونه معتم اللون.

الزيركون عالي الشفافية

يتميز هذا النوع بالشفافية العالية، مما يمكن من استخدامه للأسنان الأمامية، كون يشبه المظهر الطبيعي جداً، ولكنه أقل صلابة ومتانة.

الميزات التي تقدمها تركيبات الزيركون السنية

توفير المظهر الجيد للأسنان

كون هذا المعدن أبيض اللون، فإن يعطي الأسنان مظهر جميل، أقرب للمظهرالطبيعي، حيث أنه يعمل على توحد للون الأسنان المتفاوت.

الصلابة

تعتبر من أكبر التراكيب السنية صلابة وقابلية عالية للانثناء، مما يجعلها ذات عمر أطول من القشور الخزفية بكثير، إضافة الى إمكانية استخدامها للأسنان الخلفية، أيضاُ تعمل حشوات الزيركون على توفير الدعامة الكافية للأسنان المجاورة.

خالية من المعادن

تعتبر من أهم الميزات لهذه التراكيب، بالمقارنة مع حشوات الفضة والذهب التقليدية، مما يجعل أمنة جداً، حيث أنها لا تسبب أي حالة من الحساسية.

الأضرار المحتملة للزيركون

يوجد مجموعة من المضار التي يجب التنبيه عليها قبل استخدام الزيركون، ومنها:

  • يتطلب تركيب تيجان الزيركون لإزالة جزء كبير من السن الطبيعي، حيث يتم حت السن من جميع الجوانب ولا يبقى إلا جزء بسيط منه، لكي يتم تلبيس تاج الزيركون عليه، على عكس القشور الخزفية.
  • تسوس الأسنان، فكما هو الحال مع القشور الخزفية، فإن تركيبات الزيركون تخفي جزء كبير من السن نفسه والأسنان المجاورة له أيضاً، وبالتالي لا يتم ملاحظة التسوس الا بالمراحل المتأخرة.

بشكل عام بقوم طبيب الأسنان بطرح جميع الخيارات المتاحة لعلاج تلف الأسنان وعدم توحد لونها، مع توضيح الميزات والمضار لكل منها، إضافة الى المدة الزمنية اللازمة و التكلفة المادية، وعليه يقوم المريض باختيار المناسب له.

للمزيد: قبل تبييض الاسنان

اسناني صفراء وحتى لااستطيع السواك جيدا واحيانا خروج بعض الدم من اللثة ولدي حساسية في الاسنان واللثة