يعرف المهبل بأنه الرابط الذي يربط الرحم بالعالم الخارجي وهو عبارة عن قناة عضلية مرنة توفر التشحيم والإحساس، ويقوم المهبل بإستقبال القضيب أثناء الاتصال الجنسي ويعمل أيضًا كقناة لتدفق الحيض من الرحم، ويمر الطفل عبر المهبل أثناء الولادة. وهنالك بعض المفاهيم الخاطئة بما يخص المهبل فيظن البعض أن المهبل يمكن أن يفقد مرونته ويصبح فضفاض إلى لأبد وهذا ليس صحيحاً لكن يمكن للمهبل أن يصبح أكثر مرونة مع تقدم العمر ومع الولادة، وخصوصاً الولادة المتكررة. وتجدر الإشارة إلى أن التقدم بالعمر يؤدي إلى نقص في كميات الأستروجين الذي بدوره يجعل انسجة المهبل أنحف أكثر جفافاً وأقل حمضية وأقل مرونة. 

تضييق المهبل

يوجد بعض الطرق التي يمكن من خلالها تضييق المهبل وفيما يلي بيان أبرزها: 

  • تمارين كيجل (بالإنجليزية: Kegel Exercises)، وهي تمارين لتقوية قاع الحوض والتي بدورها ستوفر الدعم للرحم والأمعاء الدقيقة والمثانة والمستقيم. وللاستفادة من تمرين كيجل في البداية يجب تحديد العضلات الصحيحة وهذه العضلة تكون العضلة نفسها التي تُشد عند محاولة عدم التبول، وينصح بعمل تمارين كيجل من 5 إلى 10 مرات في اليوم في البداية ثم يتم زيادة العدد بالتدريج. 
  • تمارين التواء الحوض (بالإنجليزية: Pelvic tilt exercises) بالإضافة لتمارين كيجل يساعد هذا التمرين في تضييق المهبل.
  • استخدام نبات الصبار يمكن استخدام نبات الصبار ووضعه على المهبل يومياً لتضييق المهبل بشكل طبيعي.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

  • المخاريط المهبلية (بالإنجليزية: Vaginal Cones) يتم وضع المخاريط المهبلية في المهبل ويتم تركها لبضع دقائق لشد المهبل.
  • شد المهبل باستخدام بعض الكريمات ويعتبر هذا العلاج الأكثر انتشاراً واستخداماً بين النساء.
  • الكركم، إذ يعد استخدام نبات الكركم بانتظام ذو تأثير مهم على شد المهبل ويحل العديد من المشاكل المهبلية الأخرى. ويتم استخدام عصير الكركم ووضعة على المنطقة المطلوبة ووجد أن النتائج تظهر بعد شهر تقريباً من الأستخدام.
  • نبات بوريريا ميريفيكا (بالإنجليزية: Pueraria Mirifica) يوجد لعشبة بوريريا ميريفيكا الكثير من الفوائد من أشهرها تكبير الثدي وتضييق المهبل لوجود مركب الفيتواستروجين (بالإنجليزية: phytoestrogens) وهو عبارة عن استروجين نباتي الذي يعمل على تجديد الأنسجة الحوض ويجعل جدران المهبل أكثر ثباتاً.
  • يستخدم عنب الثعلب لتضييق المهبل حيث يتم أخذ من 10-12 ثمرة ويتم غليها ثم تركها لتبرد وإضافة بعض الماء وبعد ذلك يتم تخزينها في مكان جاف وبارد.
  • يعمل الثوم على تضييق المهبل بالإضافة لإزالة الروائح الكريهة والوقاية من عدوى الخميرة التي تصيب المهبل.
  • فيتامين هـ، وجدت بعض الدراسات أن إحدى فوائد فيتامين هـ هي قدرته على شد العضلات المهبلية ومعالجة جفاف المهبل وتهيجه عن طريق تطبيقه على المنطقة المطلوبة.
  • نبات كوهوش السوداء التي تحتوي مركب الفيتواستروجين (بالإنجليزية: phytoestrogens) الذي بدوره يعمل على شد العضلات المهبلية.
  • استخدام عصير الليمون حيث تستخدم العديد من النساء عصير الليمون للنظافة المهبلية. وتضييق العضلات المهبلية ، ولكن تجدر الإشارة إلى أن استخدام عصير الليمون يزيد من فرص الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيا.
  • تضييق المهبل باستخدام قشر الرمان وذلك عن طريق عجن قشر الرمان الجاف مع الماء النقي وتوضع لمدة 10 دقائق على المهبل من الخارج مع التدليك ويفضل استخدام هذه الوصفة قبل الجماع.

مراهقة مـا بعد سن الأربعين.. هل هي حقيقة؟

جراحة المهبل التجميلية

هي عملية تهدف لتضييق المهبل وشده خصوصاً بعد الولادة أو الشيخوخة. وتكون عن طريق جمع العضلات المنفصلة معاً وتتم إزالة جلد الغشاء المخاطي من الجانب الخلفي من المهبل ويمكن أيضاً إزالة الجلد الخارجي للحصول على شكل اجمل. ويمكن عمل عملية جراحة المهبل تحت التخدير الموضعي لكن في بعض الأحيان يفضل المريض التخدير الكامل. يحصل المرض على فترة راحة تتراوح من أسبوع إلى أسبوعين حيث قد يشعر المريض بألم في الأيام القليلة الأولى، ويجب عدم استخدام السدادات أو الجماع لمدة ثمانية أسابيع ويعتمد ذلك على مقدار الشد الذي حصل. ويجدر الإشارة أن هناك بعض المخاطر المصاحبة لعملية شد المهبل أو العملية التجميلية للمهبل من أبرزها العدوى والنزيف المهبلي والألم بالإضافة إلى بعض المضاعفات النادرة. 

اقرأ أيضا:

توسع المهبل

الحياة الجنسية بعد الولادة

عند دخول قذيب في مؤاخر المراه ماذا يدحث يصبح حمل شو الاعراضي الي بتصير هل تؤثر في دوراه شهريه