الغدد اللعابية

الغدد اللعابية
د. احمد ابو رضوان
١٤‏/٠٦‏/٢٠١٠

الغدد اللعابيه هي جهاز افرازي موزع في مناطق الفم و الفكين بشكل معين ،حيث تتكامل وتتعاون هذه الغدد لاتمام وظائف معينه ومحدده ومهمه في حياة الانسان .
هذه الوظائف تتمثل في افراز اللعاب للمساعده على مضغ الطعام ، النطق، تنظيف وتعقيم الاسنان واللسان، وسهولة بلع الطعام.
تقسم الغدد اللعابيه في جسم الانسان الى غدد لعابيه كبيره ورئيسيه، وغدد لعابيه صغيره ، اما الغدد اللعابيه الصغيره فهي منتشره بكثره في انحاء اللسان و الخدين والشفاه  وظيفتها مثل وظيفة  الغدد الرئيسية ويضاف اليها الترطيب .

 اما الغدد اللعابية الرئيسية  الكبيرة   فهى مقسمة الى مايلى :
الغدة النكفية: وتكون موجودة فى المنطقة الوجهية خلف الاذن وعل الجانبين.
 الغدة تحت الفك  وتكون  موجودة بشكل متناظر على جانبى الفك السفلى
 الغدة تحت اللسا ن وتكون  موجودة بشكل متناظر على جانبى اللسان

تمتد  قنوات من  هذة الغدد لتنتهى بفتحات تفتح فى مناطق مختلفة من الفم حيث  تتوزع افرازاتها لتغطى مساحات الفم كاملة . 
وان فوهة الغدة النكفية تفتح فى منطقة الخد ( الرحى العلوية  الثانية ) وفوهة الغده تحت اللسان تفتح فى  المنطقة تحت  اللسان فى فتحتين  وتحت الفك تفتح بفتحتين على جانبى اللسان، وتسمى ( فوهة وارطون ) .
وتتضافر جهود هذه الغدد لاتمام وظيفتها وذلك من خلال تنوع مفرزاتها حيث ان مفرزات الغده النكفيه تكون مختلطه ( مصليه و مخاطيه ) ، ولها دور في المناعه ولكن يغلب عليها المفرزات المصليه.
ومفرزات الغدد تحت الفك وتحت اللسان تكون ايضاً مختلطه ولكن يغلب عليهاالافرازالمخاطي.
قد تصاب الغدد اللعابيه بامراض متعدده ومتنوعه، منها الانسداد في القنوات، والانسداد في الغده نفسها. ومنها الالتهابات واصابتها بالفيروسات ومنها الاكياس والاورام التي تصيب الغدد اللعابيه .
أما الانسدادات فقد تصيب اي غده حيث تتشكل الحصى اللعابيه داخل القنوات او حتى داخل الغده نفسها ، ويستدل على ذلك بحدوث  الام وخصوصاً عند الطعام .
وتكون اصابة الغدد اللعابيه متفاوته ، حيث ان الغده تحت الفك هي اكثر احتمالاً بالاصابه بهذه الانسدادات ، ثم تاتي الغده تحت اللسان واخيرا النكفيه .
حيث ان طبيعة المفرزات المخاطيه اللزجه للغدتين تحت الفك وتحت اللسان تهيئ الظروف لحدوث انسدادات في جريان اللعاب، ايضاً تعرج قنوات هذه الغدد وكثرة الانحناءات فيها يهيئ حدوث هذه الانسدادات .
اما الالتهابات الفيروسيه حيث ان اكثر غده معرضه للاصابه بالفيروسات هي الغده النكفيه ويسمى بذلك المرض النكاف (أبو ادغيم ) حيث ترتفع درجة حرارة الجسم وتنتفخ العقد اللمفاويه ويصاب الجسم بالوهن 
اما الاكياس و الاورام فاي غده مما ذكرنا هي معرضه للاصابه بالاكياس والاورام ، حيث يمكن ان تكون الاورام اوراماً حميده او خبيثه.
  التشخيص والعلاج
يشخص انسداد القنوات والغدد بالحصى بحصول الام في مناطق الغدد اللعابيه وخصوصا عند تناول الطعام حيث يزيد الافراز اللعابي للغدد ولكن دون خروج اللعاب حيث يتجمع اللعاب مكونا كتله مؤلمه عند الجس والضغط .
ويستدل على وجود الحصى ومكانها بطريقة ( التصوير الظليل ) وذلك بحقن ماده تظهر شعاعيا داخل القنوات والغده ، حيث تكون الحصى واضحه بعد التصوير الشعاعي ويتم علاج الحصى بإزالتها جراجياً من قبل الجراح حيث يتداخل على القنوات او الغده نفسها .
اما الالتهابات فعلاجها هي الادويه الموصوفه من قبل الطبيب وذلك حسب نوع الفيروس الموجود والراحه والتغذيه الجيده.
اما الاكياس والاورام فهي تعالج بالاستئصال لهذه الاورام والاكياس حيث يقوم الجراح بإزالة الاكياس والاورام وقد يضطر أحياناً لإزالة الغده كامله.
بشكل عام تسبب جميع أمراض الغدد اللعابيه جفافاً في الفم ، صعوبه في المضغ والبلع ، زياده في تسوس الاسنان ،تقرحات في اللثه ومخاطية الفم.
هناك مرض يصيب الغده اللعابيه والدمعيه معاً ويسمى مرض ( سيجوغرن) حيث يحدث جفاف في اللعاب والدمع وعلى الاغلب تصاب به النساء اكثر من الرجال وذلك بعد سن الأمل .(الياس)
ان المناعه الجيده والتغذيه الجيده ، والاعتناء بنظافة الفم والاسنان مطلوب دائما.  وذلك لتجنب الأصابه بمرض الغدد اللعابيه واي مرض اخر في الفم والجسم.    


 


تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2018-12-10 12:05:48 | عدد المشاهدات: 17774

شارك المقال مع أصدقائك

هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi