أنواع أمراض اللثة

ما هي أنواع أمراض اللثة؟

د. بشرى مصطفى جبر
2018-01-04

أنواع أمراض اللثة

 

أمراض اللثة بسبب الترسبات على الأسنان

هذه المجموعة من أمراض اللثة تحدث بسبب وجود البلاك (البيوفيلم) على حدود اللثة. قد تكون أو لا تكون هناك عوامل محلية أخرى مساهمة.

 

التهاب اللثة المرتبط بوجود البلاك على الأسنان فقط

  • التهاب اللثة هو إصابة أنسجة اللثة بعدوى بكتيرية ناجمة عن وجود لوحة (بيوفيلم) على حدود اللثة.
  • تتميز أمراض اللثة التي يسببها اللثة بعلاج اللثة المرتبط بلوحة الأسنان فقط مع أو بدون عوامل مساهمة محلية أخرى.

 

بعض العوامل المحلية المساهمة:

  • ازدحام الأسنان المزدحمة أو عدم وجودها في مكانها.
  • ترميم الأسنان.
  • أجهزة تقويم الأسنان.

 

هذه العوامل لا تسبب التهاب اللثة ولكنها تعمل كفخ للبلاك أو البيوفيلم التي تجعل تقنيات نظافة الفم أكثر صعوبة و أقل فعالية.

للمزيد: ما هو تدليك اللثة؟

 

أمراض اللثة التي تحدث بسبب وجود خلل ما في أجهزة الجسم

  • البلاك / البيوفيلم مسؤول عن الشروع في عملية.
  • هذه العوامل النظامية لا تسبب التهاب اللثة و لكن قد تلعب دور في تسهيل و تكثيف ذلك.
  • علاج هذا النوع من التهاب اللثة يجب أن يبدأ في علاج الحالة الجهازية أو ابقاء المرض تحت السيطرة أولا.
  • بعد ذلك يجب القيام بالتنضير من قبل طبيب الأسنان و الاهتمام بنظافة الأسنان لتجنب نمو البيوفيلم.

 

 

أمراض اللثة المرتبطة بجهاز الغدد الصماء

التغييرات في مستويات الهرمونات تزيد من استجابة اللثة الالتهابية إلى البلاك / بيوفيلم.

 

بعض الحالات التي تسبب تغيرات هرمونية:

  • سن البلوغ.
  • الدورة الشهرية.
  • التهاب اللثة المرتبط بالحمل.
  • الورم الحبيبي القيحي.
  • سوء السيطرة على مستويات الجلوكوز في الدم (التهاب اللثة المرتبط بالسكري).

 

 

أمراض اللثة المرتبطة بتغيرات الدم وتغيرات الدم تشمل تغير وظيفة أو عدد خلايا الدم

التهاب اللثة المرتبط بمرض اللوكيميا

  • هو أكثر مسبب لالتهاب اللثة المرتبطة بتغيرات الدم. التغييرات التي تطرأ على اللثة تحدث بسرعة، مما قد يجعل المريض يسعى للحصول على المشورة من طبيب الأسنان، دون أن يعرف أن سبب هذه التغييرات طبية المنشأ و ليست سنية المنشأ.
  • هناك زيادة غير طبيعية في الكريات البيض (خلايا الدم البيضاء) في الدم و نخاع العظام في حالات التهاب اللثة المرتبط بمرض اللوكيميا.
  • المرضى المصابين بسرطان الدم قد يعانون من نزف اللثة و توسعها، و يبدأ ذلك في حليمة بين الأسنان و ينتشر إلى اللثة الملتصقة به.

للمزيد: أمراض اللثة والاسنان عند النساء
 

 

أمراض اللثة الناتجة عن بعض الأدوية

  • الأدوية الشائعة الاستخدام قد تسبب تغييرات على اللثة بما في ذلك تضخم والتهاب اللثة.
  • لا توجد بكتيريا محددة أو عامل خطر آخر غير سوء السيطرة على البلاك/ بيوفيلم المرتبط بأمراض اللثة.

 

تضخم اللثة بسبب الأدوية

  • بعض الأدوية التي تؤخذ لحالات معينة قد تسبب تضخم اللثة. و تشمل هذه الأدوية:
  • الفينيتوين (Phenytoin) - يستخدم للسيطرة على نوبات أو اضطرابات التشنج.
  • سيكلوسبورين (Cyclosporine) - يستخدم كعلاجات مثبطة للمناعة و العلاج المضاد للمرضى زرع الأعضاء.
  • حاصرات قنوات الكالسيوم مثل نيفيديبين (nifedipine) ، أملوديبين (amlodipine) و ديلتيازام (diltiazam) - تستخدم لاضطرابات القلب و الأوعية الدموية مثل ارتفاع ضغط الدم و الذبحة الصدرية و عدم انتظام ضربات القلب.
  • فالبروات الصوديوم (Sodium valproate ) - تستخدم كمضاد للاكتئاب و مضادات الاختلاج. فرط التنسج ممكن و لكن نادر.

 

التهاب اللثة بسبب الأدوية

  • قد يؤدي تناول بعض الأدوية الى زيادة استجابة اللثة الالتهابية إلى البلاك / بيوفيلم.

 للمزيد: مشاكل اللثة والأسنان لدى مريض السكري

 

التهاب اللثة المرتبط بتناول حبوب منع الحمل عن طريق الفم

  • تناول حبوب منع الحمل عن طريق الفم يسبب التهاب للثة مماثل لالتهاب اللثة المصاحب لفترة الحمل.

 

 

أمراض اللثة الناتجة عن سوء التغذية

التهاب اللثة الناتج عن نقص حمض الأسكوربيك

  • قد تؤدي حالات نقص الفیتامینات إلی حدوث تغییرات في تجاویف الفم.
  • نقص حمض الاسكوربيك أو فيتامين C (و يسمى هذا النقص بالاسقربوط) يؤدي الى اعاقة في تشكيل و صيانة الكولاجين. هذا النوع من التهاب اللثة قد يتطور بسرعة إلى أمراض اللثة.

للمزيد: لماذا يحدث خُراجُ اللِّثَة؟ 

 

أمراض اللثة غير الناتجة عن وجود ترسبات على الأسنان

هذه المجموعة من أمراض اللثة ناتجة عن بكتيريا محددة ولا ترتبط عادة مع البلاك / بيوفيلم.

 

أمراض اللثة ذات أصل بكتيري محدد

  • تنتج هذه الأمراض اللثوية عن بكتيريا محددة و لا ترتبط عادة مع البلاك/ بيوفيلم.
  • مسببات أمراض اللثة الغير نمطية تطغى على مقاومة الجسم و تسبب العدوى. و تشمل التأثير على اللثة وجود:
  • تقرحات مؤلمة.
  • بقع مخاطية.
  • شدة التهاب اللثة.

 

الآفات المرتبطة بالسيلان (Neisseria Gonorrhea )

تسبب هذه البكتيريا مرض السيلان الذي ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي.

 

الأعراض المصاحبة لهذه الحالة:

  • انتشار حمامي.
  • وجود بثور صغيرة أو وذمة في المنطقة البلعومية و كذلك على اللوزتين.
  • التهاب الفم.
  • التهاب الحلق.
  • اعتلال العقد اللمفاوية.

 

الآفات المرتبطة ب"اللولبية الشاحبة"

تسبب هذه البكتيريا مرض الزهري.

 

الأعراض المصاحبة لهذه الحالة:

  • غالبا ما تتأثر الشفاه و اللثة و اللسان و اللوزتين و الحنك في مرض الزهري الأساسي أو الأولي.
  • قد تؤدي هذه الآفات إلى تندب بالرغم من أنه غالبا ما يتم الشفاء منها دون تدخل.
  • في الزهري الثانوي قد يكون هناك بقع مخاطية بيضاء.
  • في كلتا المرحلتين تكون الآفات معدية.
  • مرض الزهري العالي (الثالثي) قد يسبب ثقب حبيبي في اللسان أو الحنك.

 للمزيد: أقوى 15 مضاد حيوي طبيعي للأسنان

 

الآفات المرتبطة بالبكتيريا العقدية

  • الأعراض المصاحبة لهذه الحالة:
  • تسبب ھذه البکتیریا عدوى تنفسیة عالیة مع حمی.
  • التهاب اللثة المنتشر.
  • التهاب اللوزتين.
  • التهاب البلعوم و قرحة الغشاء المخاطي للفم.

 

 

أمراض اللثة من أصل الفيروسي 

هذه الأمراض اللثوية قد تشبه التهاب اللثة الناجم عن البلاك / بيوفيلم.

 

عدوى فيروس الهربس 

  • التهاب اللثة و الفم الأولي.
  • هربس الفم المتكرر.
  • التهابات الحماق النطاقي.

 

أعراض التهاب اللثة والفم الأولي:

  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الشعور بالضيق العام.
  • تشكل حويصلة على اللثة أو الغشاء المخاطي للفم، العديد من الحويصلات قد تتجمع لتشكل تقرح.

 

التهاب اللثة والفم الأولي

  • أعراض هربس الفم المتكرر:
  • الآفات المعروفة باسم "بثور الحمى" أو "القروح الباردة" تظهر حول الفم.

 

هربس الفم المتكرر

  • أعراض فيروس الحماقي النطاقي:
  • هو المسؤول عن جدري الماء (الحماق).
  • يصبح الفيروس كامنا و لكن قد يسترجع نشاطه.
  • ظهور آفات الجلدية.
  • ظهور آفات فموية موجودة.

للمزيد: ما هي أفضل المضادات الحيوية للأسنان؟
 

 

أمراض اللثة من أصل فطري 

هناك العديد من أنواع الفطريات المرتبطة بأمراض اللثة. الأكثر شيوعا من هذه هي المبيضات البيض.

 

المعمم اللثوي المرشح- داء المبيضات 

تم عزل المبيضات من لثة المرضى الأصحاء الذين يعانون من التهاب اللثة و ارتبط مؤخرا مع المرضى الذين يعانون من نقص بالمناعة مثل فيروس نقص المناعة البشرية.

 

أعراض المعمم اللثوي المرشح:

  • الأنسجة اللثوية و الغشاء المخاطي للفم يكون حمامي مع وجود طلاء أبيض قابل للإزالة و يبدو هشا.

  

حمامية اللثة الخطية 

كان يسمى سابقا التهاب اللثة المرتبط بفيروس نقص المناعة البشرية و يعرض كخط أحمر على حدود اللثة.

 

المنسجات 

هذا هو المرض الحبيبي الناجم عن النوسجة كابسولاتوم. الأعراض الفموية تشمل آفات حبيبية مؤلمة.

 

أمراض اللثة من أصل وراثي 

  • قد تحدث بعض التغييرات على اللثة نتيجة لوجود عامل وراثي.

 

الورم اللثوي الوراثي 

  • تضخم اللثة قد يكون ناجما عن رد فعل مفرط على:
  • البلاك / بيوفيلم.
  • العدوى.
  • آثار جانبية لبعض الأمراض أو الأدوية.

 

أمراض اللثة بسبب بعض الحالات 

الحزاز المسطح

هو مرض مزمن يعتقد أنه ناجم عن رد فعل مناعي بوساطة الخلية.

 

هناك 3 أشكال من هذا المرض:

  • شكل شبكي.
  • شكل متآكل.
  • شكل فقاعي نادر.

 

أعراض الشكل الشبكي:

  • سطور ويكهام (خطوط بيضاء مشبكة).
  • وجود مطبات.

 

أعراض الشكل المتآكل:

  • بقع من الآفات البيضاء و المناطق الحمراء و تكون مؤلمة عند اللمس.
  • هذا النموذج قد يتحول إلى سرطان الخلايا الحرشفية و بالتالي يجب أن تهتم بهذه الآفات بعناية و القيام بفحوصات دورية.

 

أعراض الشكل الفقاعي:

  • قد تكون الآفات الصغيرة مليئة بالسوائل (الحويصلات) أو وجود حويصلات أكبر.

 

 

الفقاع الفقاعي

يشبه الحزاز المسطح بما أن المسبب له هو رد فعل المناعة الذاتية، و لكنه يختلف في أنه أكثر شيوعا في كبار السن و النساء.

 

أعراض الفقاع الفقاعي

  • تفتت و تقشر سطح اللثة (علامة نيكولسكي) مما يكشف النسيج الضام الكامن.
  • تكون مؤلمة جدا.
  • يمكن أن تظهر الآفات على الغشاء المخاطي الشدقي و السطح الداخلي للشفتين.

 

الفقاع الشائع

هو اضطراب في المناعة الذاتية.

 

أعراض الفقاع الشائع:

  • تقرحات و تآكل فروة الرأس و الجذع و غيرها من الأسطح الجلدية بالإضافة إلى الآفات الفموية.
  • العلامة الأولى للمرض في حوالي 50٪ من الحالات هي ظهور بثور مؤلمة في الفم.
  • قد تتطلب الحالات الشديدة دخول المستشفى لإدارة الجروح كما هو الحال مع مرضى الحروق.

 

 

حمامى متعددة الأشكال

  • قد تكون هذه الحالة عبارة رد فعل حساسي مفرط.
  • يتأثر كل من الجلد و الأغشية المخاطية.

 

أعراض الحمامى المتعددة الأشكال:

  • وجود بقع حمراء كبيرة.
  • تظهر الآفات في الفم بحوالي  60٪ من الحالات و قد يكون الفم هو المكن الوحيد المصاب.
  • تورم الشفاه.
  • غالبا ما يصحبها تشكيل قشرة كبيرة.

 

 

الذئبة الحمامية

  • هو اضطراب المناعة الذاتية المزمن الذي يحتوي على شكلين رئيسيين:
  • القرص (DLE)، و يؤثر على الجلد فقط.
  • الجهازي (SLE)، و يشار إليه ببساطة باسم "الذئبة" و يؤثر على العديد من أجهزة الجسم.

 

  • آفات الفم هي أكثر شيوعا في مرض الذئبة في الشكل الجهازي، حيث أنها تصل إلى 45٪ من الحالات بينما نسبة في مرض الذئبة في شكل القرص تكون 25٪ .

 

  • أعراض الذئبة الحمامية
  • تتميز بوجود منطقة حمراء مركزية محددة جيدا و تحيط بها حدود بيضاء مشعة مرتفعة.

 

 

أمراض اللثة بسبب الأدوية 

  • تعمل الأدوية كمسبب للحساسية و تسبب رد فعل تحسسي.
  • عندما يتم وضع بعض الأدوية مثل الأسبرين محليا، فإنه يهيج المنطقة و يسبب "حرق الأسبرين".

 

يمكن رؤية ردود الفعل في تجويف الفم بأشكال كثيرة مختلفة بما في ذلك:

  • الآفات الحويصلية.
  • الآفات الفقاعية (الأكثر شيوعا).
  • الآفات البقعية المصطبغة و الغير مصطبغة.
  • التحات و التقرحات العميقة.
  • المنطقة الأكثر تضررا غالبا ما تكون هي اللثة.

 

 

ردود الفعل التحسسية 

  • ردود الفعل التحسسية هي أكثر شيوعا لدى المرضى الذين لديهم تاريخ من أمراض الحساسية مثل الطفح الجلدي الحساسي و حمى القش أو الربو. و تحدث تجاه:
  • مواد ترميم الأسنان.
  • مكونات منتجات نظافة الفم.
  • بعض الأغذية أو المضافات.
  • آفات اللثة نتيجة لحساسية الاتصال بمختلف مواد طب الأسنان شائعة، و لكن الحساسية تجاه السبائك الثمينة نادرة للغاية.
  • قد يؤدي إستخدام الأملغم أثناء عملية خلع الأسنان أو عوامل الكشط أثناء عملية تنظيف الأسنان إلى تفاعل محلي.
  • الجسم الغريب الأكثر شيوعا هو قشر الفشار. و عادة ما يتم الشفاء عن طريق إزالة الجسم الغريب.

 

ردود الفعل تجاه جسم غريب 

وجود جسم غريب في الفم أو بالقرب من أنسجة الفم قد يسبب إصابات تشبه:

  • الحروق.
  • التقرحات.
  • مناطق ركود من الآفات الصادمة.

 

 

مواد ترميم الأسنان

  • الزئبق.
  • النيكل.
  • الاكريليك.

 

ردود الفعل التحسسية بسبب معاجين الأسنان، غسول الفم، الاضافات في العلكة والمواد المضافة إلى الأغذية 

  • قد يحدث التهاب اللثة التقرحي بسبب استخدام معاجين الأسنان أو غسول الفم للتحكم في الجير. و قد تم تحديد العوامل الرئيسية المسببة لذلك و هي:
  • البيروفوسفاتس.
  • عوامل النكهة المستخدمة لتغطية نكهتها.

 

المنتجات أو الأطعمة التي تحتوي على الكارفون (المكون الرئيسي في زيت النعناع) أو النكهات المستخلصة من القرفة ارتبطت مع:

  • حدوث حمامي كثيفة باللثة الملتصقة.
  • تسببت أحيانا بحدوث التقرحات.

 

 

الآفات الناتجة عن الصدمات

قد تحدث ھذه الآفات نتیجة:

  • حدث غیر طبیعي(وقائعي)، و تميل إلى أن تكون مزمنة في طبيعتها.
  • إجراء طبیعي للأسنان (العلاجي)، و تميل إلى أن تكون أكثر حدة و يتم الشفاء منها من تلقاء نفسها.
  • حادث غیر متوقع (حوادث)، و تميل إلى أن تكون أكثر حدة و يتم الشفاء منها من تلقاء نفسها.

 

  • قد تحدث عيوب دائمة للثة نتيجة لصدمة وقد تحتاج إلى القيام بجراحة تجميلية للثة.

 

تشمل طبيعة الاصابات:

  • الحروق.
  • التقرحات.
  • مناطق ركود.

 

الإصابات الکیمیائیة 

  • الاستخدام الغير سليم للأسبرين أو البيروكسيد أو استخدام السعوط في الفم قد يؤدي الى إصابة الفم.

  

الإصابات الجسدية 

الأسباب الشائعة للإصابة الجسدية للأنسجة الفموية هي:

  • الإغلاق الجزئي.
  • أطقم الأسنان / الأسنان الإصطناعية الجزئية القابلة للإزالة.
  • ثقوب أو وضع الحلوق في الفم.
  • خيط التنظيف.
  • الاصابات الناتجة عن فرشاة الأسنان.
  • الإصابات الناجمة عن النفس.

 

 الإصابات الحرارية 

  • السبب الأكثر شيوعا للإصابة الحرارية في منطقة الفم هو الأطعمة و السوائل الساخنة مثل البيتزا، البوريتوس، القهوة أو الحساء.

 

التهاب اللثة المزمن

شائع جدا بين البالغين، و لكن يمكن أن يحدث في أي سن. ويسبب:

  • التهاب داخل الأنسجة الداعمة للأسنان.
  • التعلق التدريجي و فقدان العظام.

 

أعراض التهاب اللثة المزمن

  • تشكل جيوب في اللثة.
  • ركود في اللثة.

 

علاج التهاب اللثة

يمكن عكس التهاب اللثة بنجاح إذا تم تشخيص المريض في وقت مبكر، و القيام بالعلاج الفوري و السليم، و يشمل العلاج على الحصول على:

  • الرعاية من قبل طبيب الأسنان
  • قيام المريض بإجراءات متابعة في المنزل، مثل:
  • تفريش الأسنان مرتين على الأقل في اليوم، و يفضل استخدام فرشاة الأسنان الكهربائية.
  • تنظيف الأسنان بالخيط مرة واحدة على الأقل يوميا.
  • استخدام غسول الفم المطهر بانتظام.

 

أمراض اللثة عند الاطفال

  • أمراض اللثة شائعة بين الأطفال و المراهقين. في الواقع هم أكثر عرضة للاصبة بهذه الأمراض بالمقارنة مع البالغين.

 

فيما يلي أمراض اللثة الشائعة لدى الأطفال:

 

التهاب اللثة المرتبط بوجود البلاك على الأسنان

  • هذا النوع من أمراض اللثة شائع للغاية في كل من الأطفال و المراهقين.
  • يقتصر الالتهاب أو التورم بهذا النوع من التهاب اللثة على حدود اللثة دون حدوث أي فقدان للعظام أو الأنسجة الضامة. يطلق عليه عادة "التهاب اللثة الهامشي المزمن".

 

أعراض التهاب اللثة الهامشي المزمن:

  • التهاب خطي أحمر.
  • زيادة الأوعية الدموية.
  • تضخم (زيادة في عدد الخلايا).

 

التهاب اللثة بسبب التسنين

يرتبط هذا النوع من الالتهاب مع ظهور أو نمو الأسنان الجديدة. و تشمل الأعراض احمرار حدود اللثة.

 

التهاب اللثة عند البلوغ

  • تلتهب اللثة بوقت البلوغ و يخف الالتهاب من تلقاء نفسه بعد سن البلوغ.
  • تشمل الأعراض حدوث النزيف و التهاب في المناطق الدانية (بين اللثة و الأسنان). وهو سائد في كل من الذكور والإناث.

 

التهاب اللثة بسبب تقويم الأسنان

  • يرجع السبب خلف هذا الالتهاب الى عدم قدرة المريض على الحفاظ على نظافة الفم بطريقة سليمة بسبب أسلاك تقويم الأسنان.
  • مع ذلك، يعتبر هذا النوع من الالتهاب عابر و نادرا ما يكون مسؤول عن أي ضرر يصيب أنسجة الفم على المدى البعيد.

 

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

شارك المقال مع اصدقائك ‎


 بشرى مصطفى جبر بشرى مصطفى جبر صيدلاني
Altibbi Login Key 1 2 4