ادوية زيادة الوزن

ادوية زيادة الوزن
الصيدلانية مي فياض
٢٧‏/٠٥‏/٢٠١٨

هناك العديد من الناس الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، ومع ذلك هناك أيضاً العديد من الناس الذين يعانون من مشكلة معاكسة وهيا نقص الوزن الشديد. وهذا هو مصدر القلق لأن نقص الوزن يمكن أن يكون سيئاً بالنسبة للصحة مثل السمنة.

بالإضافة إلى ذلك لا يزال العديد من الأشخاص الذين لا يعانون من نقص الوزن السريري يرغبون في اكتساب بعض الوزن من أجل زيادة قوة وحجم العضلات، فإن المبادئ الأساسية هي نفسها لكلتا الحالتين وسواء كانت لعلاج نقص الوزن السريري أو لزيادة حجم العضلات.

 

 

ماذا يعني نقص الوزن؟

  • يتم تحديد الوزن الناقص على أن مؤشر كتلة الجسم (BMI) أقل من 18.5 وهو أكثر شيوعاً في النساء والفتيات.
  • يقدر أن هذا أقل من كتلة الجسم اللازمة للحفاظ على الصحة المثالية.
  • على العكس من ذلك تعتبر كتلة الجسم الزائدة عن 25 زيادة في الوزن وأكثر من 30 يعتبر مؤشر على السمنة.

مع ذلك أن هناك العديد من المشاكل مع مقياس مؤشر كتلة الجسم، والتي تنظر فقط في الوزن والطول. لا تؤخذ في الاعتبار كتلة العضلات. إن انخفاض الوزن وفقاً لهذا المقياس لا يعني بالضرورة أن هناك مشكلة صحية.

الحالات الطبية التي يمكن أن تسبب فقدان الوزن غير الصحي

  • اضطرابات الأكل: ويشمل ذلك فقدان الشهية العصبي وهو اضطراب عقلي خطير.
  • مشاكل الغدة الدرقية: وجود فرط نشاط الغدة الدرقية يمكن أن يعزز عملية الأيض ويسبب فقدان الوزن غير الصحي.
  • مرض الاضطرابات الهضمية: أكثر أشكالها هي عدم تحمل الغلوتين.
  • مرض السكري: يمكن أن يؤدي عدم القدرة على التحكم في داء السكري (النوع الأول بشكل رئيسي) إلى فقدان الوزن بشكل كبير.
  • السرطان: غالباً ما تحرق الأورام السرطانية كميات كبيرة من السعرات الحرارية وقد تتسبب في فقدان الوزن.
  • الالتهابات: يمكن أن تسبب أنواع معينة من العدوى نقصاً حاداً في الوزن. وهذا يشمل الطفيليات والسل ومرض الإيدز.

إذا وجد نقصان في الوزن بشكل مفاجئ بصورة غير مخطط لها، يجب زيارة الطبيب لاستبعاد وجود حالة مرضية خطيرة. وفي حالة نقص الوزن بشكل طبيعي يمكن استخدام أدوية لزيادة الوزن.

ما هي ادوية زيادة الوزن؟

منشطات الشهية هي الأدوية التي يمكن أن تزيد من الشهية من أجل زيادة الوزن. في بعض الحالات يمكن أيضاً تحفيز الشهية بتغيير أسلوب الحياة.

المكملات الغذائية لتحفيز الشهية وزيادة الوزن

الفيتامينات والمعادن والأعشاب قد تكون فعالة في تحفيز الشهية لزيادة الوزن، وقد تكون فعالة أيضاً في علاج نقص الفيتامينات والمعادن التي تؤثر على الشهية. بعض المكملات الغذائية التي قد يكون من المفيد إضافتها إلى نظامك الغذائي لزيادة الوزن تشمل:

الزنك لزيادة الوزن

نقص الزنك يمكن أن يسبب تغيرات في الأذواق والشهية. يجب أن يكون مكمل الزنك أو الفيتامينات التي تحتوي على الزنك آمناً لمعظم البالغين.

الثيامين لزيادة الوزن

يمكن لنقص الثيامين المعروف أيضاً باسم فيتامين ب1 أن يسبب معدل حرق السعرات الحرارية عند الاستراحة، وقلة الشهية، وفقدان الوزن.

زيت سمك لزيادة الوزن

زيت السمك قد يحفز الشهية. قد يحسن أيضاً الهضم ويقلل من الشعور بالانتفاخ أو الامتلاء. يعتبر زيت السمك آمناً لأي شخص بالغ لا يعاني من الحساسية للأسماك.

العلاجات الدوائية لتحفيز الشهية

هناك ثلاثة أدوية معتمدة من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لاستخدامها كمنبهات للشهية وزيادة الوزن. هذه الأدوية هي:

درونابينول

هو دواء القنب وهذا يعني أنه يعمل على مستقبلات القنب في الدماغ. يساعد على تقليل الغثيان وتحفيز الشهية. يتم استخدامه في الأشخاص الذين يعانون من نقص الشهية بسبب فيروس نقص المناعة البشرية والعلاج الكيميائي.

ميجسترول

هو البروجستين الاصطناعي. أنه يحفز الشهية ويستخدم لعلاج مرض فقدان الشهية، وهو فقدان الوزن المفرط المتعلق بالظروف المزمنة. يمكن أن يوصف للأطفال، ولكن لها تأثيرات جانبية هرمونية محتملة ويمكن أن تسبب جلطات الدم.

أوكساندرولون

هو مشتق من هرمون التستوستيرون. أنه يحفز الشهية ويعزز زيادة الوزن مثل المنشطات أو التستوستيرون التي تحدث بشكل طبيعي في الجسم. غالباً ما يتم وصفه للمساعدة في زيادة الشهية والوزن بعد التعرض إلى:

  • صدمة حادة.
  • العدوى.
  • العملية الجراحية.

أدوية أخرى 

هناك فئات أخرى من الأدوية التي تستخدم غالباً كمنبهات للشهية، ولكن لم يتم اعتمادها من قِبل إدارة الأغذية والعقاقير (FDA) لهذا الاستخدام. هذه الأدوية تشمل:

  • مضادات الاكتئاب.
  • أدوية الصرع.
  • مضادات الهيستامين.
  • منشطات.

دليل زيادة الوزن

للحفاظ على وزن صحي يجب أتباع نظام غذائي صحي كامل من الفواكه والخضروات، والحصول على ما يكفي من التمارين الرياضية. يمكن أن تساعد المشروبات المحتوية على السعرات الحرارية، مثل مشروبات البروتين، وعصائر الفواكه، والحليب، والعصير، في تلبية متطلبات السعرات الحرارية اليومية. فقط التأكد من الوصول إلى المشروبات المغذية، وتخطي ملء المشروبات مع السعرات الحرارية الفارغة، مثل الصودا.


تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2019-01-13 17:22:16 | عدد المشاهدات: 45584

شارك المقال مع أصدقائك

هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi