المحليات منخفضة السعرات الحرارية ومرضى الداء السكري

المحليات منخفضة السعرات الحرارية ومرضى الداء السكري

د. عبدالكريم علي
2014-11-05

ما هو الداء السكري؟

الداء السكري هو مجموعة من الأمراض الاستقلابية، يتميز بارتفاع مستوى غلوكوز الدم الذي ينتج عن خلل في إفراز أو عمل هرمون الأنسولين المسؤول عن ضبط تركيز غلوكوز الدم، وبالتالي فإن الغلوكوز الذي يدخل الجسم لن يجد ما يضبط تركيزه لدى مرضى الداء السكري.

إن الارتفاع في مستوى الغلوكوز في الدم يؤدي إلى أعراض عديدة أهمها زيادة التعرق وشحوب الوجه والخمول والوهن العام وجفاف الفم، وإذا لم يتم ضبطه مع الزمن قد يؤدي إلى مضاعفات في كافة أجهزة الجسم، وقد يكون بعضها خطيراً مثل فشل الكلية و العمى و أذية الأعصاب والأمراض القلبية الوعائية.

وبالتالي فإن مرضى السكري يحتاجون -بالإضافة إلى علاج خافض لسكر الدم- إلى حمية تقلل من مدخول الغلوكوز إلى الجسم، وينبغي عندها معرفة الأطعمة التي تحوي أو تعطي نسبة عالية من سكر الغلوكوز ومحاولة تجنبها أو التقليل منها ما أمكن.

ما مشكلة تناول السكريات لدى مرضى السكري؟

السكريات تستطيع أن ترفع غلوكوز الدم بشكل أكثر من غيرها من الأطعمة، وذلك إما مباشرة إذا كانت عبارة عن غلوكوز، أو بشكل غير مباشر عن طريق التحول التدريجي إلى سكر الغلوكوز، وأشهر هذه السكريات وأكثرها رفعاً لسكر الدم ما يلي :

سكر الغلوكوز (سكر العنب ):

يتواجد في العنب والعسل وبعض الفواكه، وهو يرفع سكر الدم مباشرة لكونه غلوكوز الدم نفسه.

سكر السكروز (سكر الطعام ):

هو السكر الذي نستخدمه يومياً في التحلية ، وهو يتحول في الأمعاء بفعل الأنزيمات إلى غلوكوز، ويرفع سكر الدم بشكل تدريجي.

سكر الفركتوز (سكر الفاكهة ):

يتواجد في العديد من الفواكه، و يتحول في الجسم إلى غلوكوز، ويرفع سكر الدم بشكل تدريجي أيضاً.

هذا يستدعي من مرضى السكري تجنب هذه السكريات ، أو التقليل من الكميات المستهلكة منها، سواء في التحلية أو الأغذية والمشروبات الحاوية عليها.

للمزيد:

أسئلة شائعة حول المحلّيات منخفضة السعرات الحرارية

حقائق عن المحليات قليلة السعرات الحرارية - انفوجراف

ما أهمية المحليات منخفضة السعرات الحرارية لدى مرضى السكري؟

نتيجة لما ذكرنا سابقاً فقد بدأ التفكير ببدائل تملك الطعم الحلو للسكريات الطبيعية، ولكنها لا تتحول إلى غلوكوز و لا ترفع سكر الدم وبالتالي مناسبة لمرضى السكري، وقد أطلق على هذه البدائل "المحليات منخفضة السعرات الحرارية".

إن أهمية هذه المحليات البديلة تكمن في أمرين:

  1. صعوبة ضبط مستوى سكر الدم لدى مرضى السكري بالاعتماد على حمية محتوية على القليل من السكريات المتناولة عن طريق الأغذية والمشروبات.
  2. السماح لمرضى السكري بالاستمتاع بالطعم الحلو في الأغذية والمشروبات التي يتناولونها، وهذا يلعب دوراً في تحسين الحالة المزاجية للمريض وعدم شعوره بالحرمان من الأغذية والمشروبات التي يحبها وهذا يساعده في مقاومة المرض والاستجابة للعلاج، وخصوصاً أن مرضى السكري أكثر عرضة لسوء الحالة المزاجية مع تطور المرض واستخدام حقن الأنسولين بشكل متكرر يومياً.

للمزيد:

كل ما تريد معرفته عن المحليات منخفضة السعرات الحرارية

ما مدى أمان المحليات منخفضة السعرات الحرارية لدى مرضى السكري؟

إن استخدام المحليات منخفضة السعرات الحرارية بالمقادير المنصوح بها من قبل المنظمات الصحية يعتبر آمناً لدى مرضى السكري، حيث اثبتت العديد من الدراسات مأمونية استخدامها ضمن الكميات اليومية المقررة.
وعلينا أن نتذكر دائماً أن حلاوة المحليات منخفضة السعرات الحرارية تفوق حلاوة السكر العادي بمئات المرات، وهذا يعني أن مقادير صغيرة جداً من المحلي الصناعي كافية لكي تعطي نفس حلاوة السكر العادي .

للمزيد:

كيفية الاستفادة من المحليات منخفضة السعرات الحرارية في تحضير الطعام

 

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

شارك المقال مع اصدقائك ‎


صيدلاني
بكالوريوس في الصيدلة والكيمياء الصيدلية - جامعة دمشق دبلوم في مراقبة الجودة الصيدلانية - جامعة دمشق مدرس لمدة عامين في القسم العملي في كلية الصيدلة - جامعة دمشق خبرة لمدة خمسة أعوام في
1 2 4