يشارك هرمون النمو المعروف أيضاً باسم سوماتروبين أو هرمون النمو البشري في العديد من وظائف وعمليات الجسم المختلفة عند كل من الأطفال والبالغين.

يُنتج هرمون النمو (بالانجليزية: Growth Hormone) بواسطة الغدة النخامية الموجودة في قاعدة الدماغ، ويتم إطلاقه عادة في مجرى الدم على شكل دفعات متفرقة طوال النهار والليل مع وجود اختلاف في مستويات تركيز هذه الدفعات، حيث تكون في الغالب أعلى تركيزا خلال الليل.

يرتفع مستوى هرمون النمو تدريجياً خلال مرحلة الطفولة ويبلغ ذروته أثناء طفرة النمو التي تحدث في مرحلة البلوغ، ثُمَّ تبدأ تركيزات هرمون النمو بعد البلوغ بالانخفاض تدريجيا مع تقدّم العمر.

تُعد المستويات المُثلى لهرمون النمو مهمّة، خصوصا أثناء تقليل الوزن، والتعافي من الإصابات، والتدريب الرياضي. يؤدي انخفاض مستوى هرمون النمو إلى ارتفاع خطر الإصابة بالأمراض وزيادة الدهون في الجسم، ويُعزى عادة انخفاضه عند الأطفال إلى العوامل الوراثية، بينما يكون في الغالب سبب انخفاض هرمون النمو عند البالغين حدوث اختلال أو تلف في الغدة النخامية.

تتغير مستويات هرمون النمو خلال اليوم، وتؤثر خيارات النظام الغذائي ونمط الحياة للشخص بشكل كبير على مستويات هرمون النمو. كما يلعب النشاط البدني دوراً في ذلك، حيث ترتفع مستويات هرمون النمو بشكل طبيعي عند ممارسة الرياضة، والتعرض للإجهاد، وانخفاض مستوى السكر في الدم.

تؤثر التغيّرات في مستويات هرمون النمو على الجسم، فالكثير أو القليل من هرمون النمو يمكن أن يسبب مشاكل كبيرة في عملية النمو، ويعتبر نقص هرمون النمو أحد الأسباب الرئيسية لقصر القامة وبعض الحالات المرضية مثل التقزم.

يلجأ بعض الناس لاستخدام هرمون النمو دون حاجة طبية؛ لاعتقادهم أنه يبني العضلات ويحسّن الأداء الرياضي أو يبطئ من الشيخوخة، ولكن لا يوجد أدلة تدعم استخدام هرمون النمو لهذه الغايات.

فوائد هرمون النمو

  • يلعب هرمون النمو دوراً رئيسياً في النمو والتطور الطبيعي للأطفال؛ حيث يحفز نمو جميع أنسجة الجسم، بما في ذلك العظام.
  • يساعد هرمون النمو على تنظيم عملية التمثيل الغذائي في الجسم، وهي عملية إنتاج الطاقة من الطعام.
  • يزيد هرمون النمو من كتلة العضلات.
  • يساعد هرمون النمو على تنظيم إنتاج خلايا الدم الحمراء.
  • يزيد هرمون النمو من عملية حرق الدهون في الجسم.
  • يساعد هرمون النمو في إصلاح الخلايا والتعافي من الإصابات.

تم تطوير هرمون النمو البشري الصناعي في عام 1985، ووافقت عليه إدارة الأغذية والعقاقير لاستخدامات محددة في الأطفال والبالغين.

هل ترغب في التحدث إلى طبيب نصياً آو هاتفياً؟

ابدأ الآن

استخدامات هرمون النمو للأطفال

يستخدم هرمون النمو للأطفال كعلاج لحالات قصر القامة الغير معروف سببها أو لعلاج ضعف النمو الذي يكون نتيجة لأحد الأسباب الطبية، مثل:

  • متلازمة تيرنر، اضطراب وراثي يؤثر على نمو الفتاة.
  • متلازمة برادر ويلي، اضطراب وراثي غير شائع يتسبب في ضعف لون العضلات، وانخفاض مستويات الهرمونات الجنسية، والشعور المستمر بالجوع.
  • الفشل الكلوي المزمن.
  • نقص إنتاج هرمون النمو، بسبب قصور الغدة النخامية.
  • الأطفال المولودون قبل انتهاء فترة الحمل الطبيعية.

استخدامات هرمون النمو المعتمدة للبالغين

  • متلازمة الأمعاء القصيرة، وهي حالة لا يتم فيها امتصاص العناصر الغذائية بشكل صحيح بسبب مرض معوي حاد أو نتيجة إجراء عملية جراحية وإزالة جزء كبير من الأمعاء الدقيقة.
  • نقص هرمون النمو بسبب بعض أورام الغدة النخامية النادرة أو بسبب الأدوية المستخدمة في علاج هذه الأورام.
  • مرض الدنف أو ما يعرف بمتلازمة الهزال المرتبط بفيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز).

طرق زيادة مستويات هرمون النمو البشري بشكل طبيعي

تقليل نسبة الدهون في الجسم

يساعد فقدان الدهون خاصة من منطقة البطن على تحسين مستويات هرمون النمو وتقليل خطر الإصابة بالعديد من الأمراض.

تعتبر الدهون في منطقة البطن أخطر أنواع الدهون المخزنة في الجسم وتؤثر بشكل مباشر على معدل إنتاج هرمون النمو، حيث يكون معدل إنتاج هرمون النمو منخفضاً عند الأشخاص الذين يعانون من كثرة دهون البطن.

للمزيد: طرق التخلص من دهون البطن - التخلص من الكرش

اتباع نظام الصيام المتقطع

يؤدي الصيام إلى زيادة كبيرة في مستويات هرمون النمو، حيث وجدت إحدى الدراسات أنه بعد 3 أيام من الصيام زادت مستويات هرمون النمو بنسبة تزيد عن 300٪، ولكن بالرغم من تأثير الصيام الهائل على ارتفاع مستويات هرمون النمو إلا أن الاستمرار به فترات طويلة ليس بالأمر الهيّن أو المُحتمل، لذلك يمكن اتباع نظام الصيام المتقطع، وهو نهج غذائي أكثر شعبية وأسهل تطبيقاً.

يقوم مبدأ الصيام المتقطع على الحدّ من تناول الطعام لفترات زمنية معينة، وتتوفر طرق متعددة لتطبيق نظام الصيام المتقطع؛ وذلك إمّا بتناول الطعام خلال 8 ساعات من اليوم وصيام 16 ساعة، أو تناول 500-600 سعرة حرارية فقط لمدة يومين من كل أسبوع.

يساعد الصيام المتقطع في تحسين مستويات هرمون النمو بطريقتين رئيسيتين:

  • أولاً: يمكن أن يساعد على تقليل الدهون في الجسم، والتي تؤثر بشكل مباشر على معدّل إنتاج هرمون النمو.
  • ثانياً: ترتبط الزيادة في مستويات الأنسولين مع انخفاض مستويات هرمون النمو، لذلك اتباع نظام الصيام المتقطع يساعد على تجنب تكرار حدوث طفرات الأنسولين والمحافظة على مستويات الأنسولين منخفضة خلال معظم اليوم.

للمزيد: تمارين حرق دهون البطن

ممارسة الرياضة

التمرين هو أحد أكثر الطرق فعالية لرفع مستويات هرمون النمو بشكل ملحوظ، وتعتمد مقدار الزيادة في مستويات هرمون النمو على نوع التمرين، وشدّته، وسمات جسم الشخص.

تعتبر جميع أشكال التمارين مفيدة ولكن التمارين عالية الكثاقة والشدة تزيد من هرمون النمو بدرجة أكبر.

تُسبّب التمرينات طفرات قصيرة المدى في مستويات هرمون النمو. بالرغم من ذلك، فإنه على المدى الطويل تعمل التمارين الرياضية على تحسين وظيفة الهرمونات وتقليل الدهون في الجسم، وكلا الأمرين يؤثران إيجابيا على مستويات هرمون النمو.

اقرأ أيضا: أهمية التمارين الرياضية وتأثيرها على الوزن

تحسين جودة النوم

يعتمد إطلاق هرمون النمو بشكل كبير على الساعة الداخلية للجسم أو إيقاع الساعة البيولوجية؛ حيث تمتاز دفعات هرمون النمو التي يتم إطلاقها أثناء النوم بأنها الأكبر والأعلى تركيزاً.

لذا يُعدّ الحصول على قدر كافٍ من النوم العميق أحد أفضل الاستراتيجيات لتحسين إنتاج هرمون النمو طويل الأجل. كذلك، يمكن أن يؤثر قلة النوم سلباً على مستوى هرمون النمو.

للمزيد: المكملات الغذائية التي تساعد على النوم: الآمن والفعال منها

تناول بعض المكملات الطبيعية

تعمل بعض المكملات على زيادة إنتاج هرمون النمو البشري بشكل مؤقت، نذكر منها ما يلي:

  • مكملات الميلاتونين: يمكن أن تعزز النوم وتزيد من إنتاج هرمون النمو الطبيعي في الجسم.
  • مكملات البيتا ألانين أو المشروبات الرياضية: يمكن لبعض المكملات الرياضية تحسين الأداء وزيادة هرمون النمو بشكل مؤقت أثناء التمرين أو بعده.
  • مكملات الجلوتامين: يمكن لجرعة 2 جرام من الجلوتامين أن تؤدي إلى زيادة مؤقتة في مستويات هرمون النمو بنسبة تصل إلى 78٪.
  • مكملات الكرياتين: تؤدي جرعة 20 غراما من الكرياتين إلى زيادة مستويات هرمون النمو بشكل ملحوظ لمدة 2-6 ساعات.
  • مكملات الجلايسين: وجدت الدراسات أن الجلايسين يمكن أن يحسن الأداء الرياضي؛ حيث يؤدي إلى حدوث طفرات قصيرة المدى في مستويات هرمون النمو.

مشكلتى ان عظام الكتف عريضة وليس سمنة علوية كما اننى لدى صلغ وراثى هل هذا طبيعى ام هناك مشكلة فى الهرمونات وما هو العلاج ؟