الكحول و الرياضة المائية قد يكونا مزيجاً قاتلاً

الكحول و الرياضة المائية قد يكونا مزيجاً قاتلاً

2011-07-14

أخبار الطبي. شرب الكحول والرياضة المائية من أساليب التسلية للعديد من الناس في فصل الصيف ، ولكن الخلط بين الاثنين يمكن أن يكون خطراً ، و هذا ما أصدره المعهد الوطني لتعاطي الكحول و التحذير من ادمان الكحول .

و يكون الكحول السبب لنصف حالات الوفيات المرتبطة بالرياضة المائية عند المراهقين والبالغين، حيث أن:

- الكحول يمكن أن يضعف قدرة السباحين على الحكم على المواقف و يزيد في تلك المخاطرة. على سبيل المثال، قد يذهب السباحين بعيداً أبعد مما ينبغي، و قد يصبحوا غير  قادرين على العودة إلى الشاطئ ، أو أنهم قد لا يلاحظوا ان كانوا أصبحت المياه باردة و بالتالي انخفاض حرارة أجسامهم .

- قد يصطدم الغواصون المخمورون بلوح الغطس او قد يغطسون في المياه الضحلة جداً .

- قد يصبح لدى المخموين مبالغة في الثقة بالنفس و محاولة ركوب موجة صعبة عليهم جداً .

- يمكن أن يضعف الكحول الحكم على الامور، والتوازن، و الرؤية و زمن رد الفعل. فقد تكون هناك علاقة للكحول في ما يصل الى 60 في المئة من وفيات القوارب، بما في ذلك السقوط منها. فعندما يكون تركيز الكحول في الدم أكبر من 0.1 في المئة يعد 16 مرة أكثر عرضة للقتل بسبب حوادث القوارب من شخص لديه مستوى الكحول في الدم يساوي صفراً .

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر: medicinenet

 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه :
تاريخ التعديل : 2016-12-01 16:42:40

1 2 4