دراسة:المعقمات البكتيرية والمواد الحافظة تزيد خطر اصابة الاطفال بالحساسية

دراسة:المعقمات البكتيرية والمواد الحافظة تزيد خطر اصابة الاطفال بالحساسية

2012-06-28

أخبار الطبي. اظهرت دراسة حديثة ان المضادات البكتيرية و المواد الحافظة الموجودة في منتجات كالصابون ومعجون الاسنان وغسول الفم قد تكون مرتبطة بزيادة احتمال الاصابة بالحساسية لدى الاطفال.

استخدم الباحثون بيانات من احصائيات شملت 860 طفل تتراوح اعمارهم من 6 سنوات الى 18 سنة لبحث الرابط بين المستويات الموجودة في البول من المضادات البكتيرية والمواد الحافظة الموجودة في العديد من المنتجات العناية الشخصية وبين وجود الاجسام المضادة الجلوبيولين المناعية  IgE في دم الاطفال.

الاجسام المضادة الجلوبيولين المناعية هي جزء من الجهاز المناعي في الجسم, ويزداد مستواها بالدم استجابة لمسببات الحساسية وتزداد لدى الاشخاص المصابون بالحساسية.

وقال الباحثون انهم وجدوا رابط بين مستوى التعرض بقياس كمية العامل المضاد البكتيري الموجود في البول وبين احتمال الاصابة بالحساسية مشيرا اليه وجود الاجسام المضادة بالدم  لمسببات حساسية معينة.

الاطفال الذين لديهم مستويات عالية من العامل المضاد البكتيري التريكلوسان كان احتمال الاصابة بحساسية الاطعمة اكثر بمرتين وتقريبا كان احتمال الاصابة بالحساسية البيئية اكثر بمرتين مقارنة بالاطفال الذين لديهم اقل مستويات من المضاد البكتيري.

والاطفال الذين لديهم اعلى مستويات من المادة الحافظة بروبيل بارابين كان لديهم احتمال الاصابة بالحساسية البيئية اكثر بمرتين مقارنة بالاطفال الذين كانت لديهم اقل مستويات من المادة الحافظة, ولكن لم ترتبط مستويات البروبيل بارابين باحتمال الاصابة بحساسية الاطعمة.

 

المصدر: healthday

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه :
تاريخ التعديل : 2016-11-30 16:10:30

1 2 4