نقص البروتين المنظم للحديد يؤدي في ارتفاع ضغط الدم الرئوي

نقص البروتين المنظم للحديد يؤدي في ارتفاع ضغط الدم الرئوي

2013-02-19

أخبار الطبي. اظهرت دراسة حديثة ان بروتين معروف بانه ينظم مستويات الحديد في الجسم له دور مهم وغير متوقع في منع الاصابة باحدى انواع ارتفاع ضغط الدم والذي يصيب الرئتين وفي استقرار تركيز خلايا الدم الحمراء في الدم.

حيث وجد الباحثون ان نقص البروتين المنظم للحديد 1 (  Irp1 ) في الفئران قد ادى الى ارتفاع ضغط الدم في الرئتين وكثرة الحمر (وهو اضطراب نادر حيث ينتج الجسم خلايا الدم الحمراء بشكل مفرط).

وقال الباحثون ان هذه النتائج قد تساعد في علاج حالات الاصابة بكثرة الحمر او بارتفاع ضغط الدم في الرئتين دون معرفة السبب. واضاف الباحثون انه من الممكن ان اصابة الاشخاص في هذه الاضطرابات قد تنتج من نسخ فيها خلل من جين البروتين المنظم للحديد 1.

كما قدمت الدراسة نظرة الى كيف ان الجسم يوجه الحديد لصنع المزيد من خلايا الدم الحمراء لمنع الاصابة بفقر الدم.

حيث يقوم البروتين المنظم للحديد 1 في الكشف عن مستويات الحديد في الخلايا ويوجهها اما للتخزين او لاستخدام الحديد وهذا يعتمد على الحالات الاخرى للجسم. ووجد الباحثون ان الفئران التي تعاني من نقص في البروتين المنظم للحديد 1 قد انتجت مستويات عالية من عامل 2 الفا المحفز من نقص الاكسجين وهو بروتين ينتج استجابة لانخفاض مستويات الاكسجين بالاضافة الى تحفيز انتاج هرمون مكونة الحمر والذي يحفز انتاج خلايا الدم الحمراء.

وعندما تم وضع الحيوانات في نظام غذائي قليل الحديد لم يصابوا بفقر الدم ولكنهم اصيبوا بكثرة الحمر وارتفاع ضغط الدم في الرئتين.

ويقترح الباحثون ان هذه الحالة عندما تحدث للاشخاص فان السبب في ذلك قد يكون بسبب خلل في الجين المنتج للبروتين المنظم للحديد 1.

 

المصدر: Science Daily

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه :
تاريخ التعديل : 2016-11-30 20:33:16

1 2 4