ارتباط فرط تحسس الطفل للجوز بالرضاعة الطبيعية

ارتباط فرط تحسس الطفل للجوز بالرضاعة الطبيعية

2012-07-15

أخبار الطبي. أكتشف باحثون استراليون ان الاطفال الذين يعتمدون على حليب الام في الأشهر الستة الأولى من عمرهم أكثر عُرضة للاصابة بفرط تحسس الجوز.

وللكشف عن العلاقة بينهما تم توزيع استبيان لذوي الأطفال في سن الدراسة وتضمن ذكر العادات الغذائية في الأشهر الستة الأولى وظهور أعراض فرط تحسس الجوز في أي مرحلة عمرية وثبت من خلال تحليل الاستبيانات المختلفة تم تأكيد وجود رابط بين اعتماد الطفل على الرضاعة الطبيعية فقط في المرحلة العمرية المُبكرة و بين احتمالية اصابته بفرط تحسس الجوز.

تزداد فرصة اصابة الطفل الذي اعتمد على الرضاعة الطبيعية فقط في السنة الأولى من العمر بفرط تحسس الجوز بمعدل مرة ونصف أكثر من الاطفال الذين كانوا يتناولون أغذية متنوعة أخرى إلى جانب حليب الأم.

دعمت نتائج الدراسة النزاع القائم على كون حليب الأم واقي طبيعي لاصابة الطفل بفرط التحسس في الوقت الذي يزيد من احتمالية اصابة الطفل بها في مراحل متقدمة , مما استدعى تبدل التوصيات المُتعلقة بتغذية حديثي الولادة والتي ركزت على المُكملات الغذائية من الأطعمة والأشربة عدا عن حليب الأم.

المصدر: Australian National University

 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه :
تاريخ التعديل : 2016-10-27 04:54:55

1 2 4