أمور غير متوقعة تحافظ على صحة أطفالنا

أمور غير متوقعة تحافظ على صحة أطفالنا

2014-12-29

بواسطة ليالينا

كلنا يسعد لرؤية أطفاله يلعبون بمرح وسعادة وتملؤهم الحيوية والنشاط.

ولا شيء يمكن أن يزعج الأهل كرؤيتهم لطفلهم يعاني من الألم والحرارة المرتفعة وغير قادر على ممارسة مهماته المفضلة كاللعب والتلذذ بالأطعمة المحببة إليه.

إلا أن المحافظة على نشاط وحيوية الأطفال وحمايتهم من الأمراض مسألة تكمن في أيدي الأهل.

ولكن كيف يمكن للأهل أن يحافظوا على صحة أبنائهم وحيويتهم بعيداً عن الأمراض قدر الإمكان؟

النباتات في المنزل أمر ضروري

لكي يتمتع أولادك بالحيوية والنشاط فإنه من الضروري أن تضع حوضاً من النبات في غرفة المعيشة.

إذ بينت الدراسات أن الجو الموجود في المنزل يمكن أن يحتوي على الكثير من الملوثات كمواد التنظيف ومواد إبادة الحشرات إلى جانب العث الموجود في أثاث المنزل كالسجاد.

كما أن الأطفال يمضون وقتاً طويلاً في المنزل ولذلك فإنه يجب الانتباه للهواء الذي يستنشقونه.

ولتنقية هواء المنزل ينصح الخبراء بوضع حوض من النبات في الغرفة؛ فإلى جانب إضفائه الشكل الجذاب على المكان يساعد النبات على رفع نسبة الأوكسجين النقي في الغرفة.

المحافظة على نظافة أسنان الطفل

ينبغي أن يقوم الطفل بتنظيف أسنانه بشكل دوري من دون إهمال هذه العملية المهمة.

وتعتبر عملية تنظيف الأسنان قبل التوجه إلى النوم عند المساء مسألة هامة لإبعاد التسوس عن الأسنان والمحافظة على صحة جيدة.

ويمكن للكثير من الأهل أن يهملوا هذه المسألة معتقدين أن نظافة فم الطفل غير ضرورية كون أسنانه في هذه الفترة هي مؤقتة ويمكنه أن يعتاد هذه العادة السليمة في المستقبل.

ومن الضروري أن يبدأ الطفل منذ هذه الفترة اعتياد هذه العادة السليمة للمحافظة على الأسنان في المستقبل.

وضع الإلكترونيات خارجاً:

يفضل أن يتم إخراج الأجهزة الإلكترونية من غرفة الأطفال ووضعها في غرف أخرى كغرفة المعيشة أو في الغرفة المخصصة للعب الأطفال على سبيل المثال.

ويفضل أن لا يوضع جهاز التلفاز أو أجهزة الألعاب الالكترونية أو الأجهزة الالكترونية المخصصة للعب الموسيقى في غرفة الأطفال.

إذ أن ذلك يشجعهم على اللعب بهذه الأجهزة لفترة طويلة يمنعهم بعد ذلك على النوم.

كما أن الإفراط في اللعب بهذه الأجهزة يمكن أن يؤثر سلباً على قدرة الأطفال الذهنية وحاسة النظر لديهم.

ويمكن لوجود الأجهزة أمام نظر الأطفال أن يكون "مغرياً" للطفل ولن يكون قادراً على منع نفسه من اللعب بالألعاب الالكترونية أو حتى من إشعال التلفزيون في الوقت الذي يكون من المفترض فيه أن يكون نائماً.

وعوضاً عن تشجيع الطفل على هذه الألعاب يمكن أن يخصص الأهل ساعة واحدة فقط للألعاب الالكترونية أما نسبة الساعات الأكثر فتخصص للألعاب الفيزيولوجية خارج المنزل كالجري وركوب الدراجة على سبيل المثال.

المصدر: أمور غي متوقعة تحافظ على صحة أطفالنا.

اقرأ أيضا: مخاطر الأجهزة التكنولوجية على صحة الأطفال

كيف نؤسس لنمط نوم صحي للطفل ؟

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه :
تاريخ التعديل : 2016-10-28 21:20:50

1 2 4