للأمهات الجدد: إجابات على الأسئلة الأكثر شيوعاً حول عادات نوم الأطفال الرضع

للأمهات الجدد: إجابات على الأسئلة الأكثر شيوعاً حول عادات نوم الأطفال الرضع

2015-07-28

بواسطة ليالينا
إن تجربة الأمومة شعور رائع لا يمكن وصفه، فتلك المشاعر التي تربط الأم بطفلها الجديد هي أسمى وأروع أنواع مشاعر في هذا الكون، ولكن قد يشوب هذه التجربة بعض المشاكل والصعوبات والتي يصعب على الأمهات الجدد التعامل معها. ومن أبرز هذه المشاكل هي مشكلات النوم لدى الرضع.
 
ولذلك وإذا كنت تعانين من مشاكل في نوم طفلك فإليك هذه الإجابات لأكثر الأسئلة شيوعاً لدى الأمهات الجدد حول عادات نوم الأطفال الرضع بالإضافة إلى أفكار رائعة ستساعدك على التأقلم مع عادات نوم الطفل:
 1- كيف أشجّع طفلي الرضيع على النوم في الليل؟
إن استيقاظ الطفل الرضيع لعدة مرات في الليل هي أحد أكثر المشكلات التي تُقلق الأمهات الجدّد وتزعجهن، إلا أن هناك بعض الخطوات التي يمكنك القيام بها للحصول على فترة نوم أطول كالالتزام بنظام نوم معين يُكرر كل ليلة، وزيادة عدد الوجبات للطفل في النهار، كما أن وضع الطفل الرضيع النائم في مكان فيه إضاءة خلال النهار يمكن أن يساعده كثيراً في الحصول على ساعات أطول من النوم خلال الليل.

2- هل يحتاج الطفل الرضيع إلى النوم على ظهره؟

قد تتعدد الإجابات والنصائح بخصوص هذا الأمر إلا أن الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال توصي بوضع كلّ المواليد الجدد على ظهورهم عند النوم. و بعد فترة ستلاحظين أن الطفل بدأ يتحرك من جذعه ويتقلب قليلا، وعندها سيقوم الطفل بتعديل وضعية النوم المناسبة والمريحة له، لذلك عليك ألا تجبريه على النوم بطريقة معينة.  

 3- هل يغيّر الطفل الرضيع دورة نومه؟
قد لا يخضع طفلك الرضيع لجدول نومك، كما أن لكل طفل عادات النوم الخاصة به والتي قد تكون خلال النهار أو خلال الليل. إلا أن هناك بعض الأشياء والتي يمكنك فعلها لجعل طفلك يعتاد على جدول نوم عائلتك و يمكنك تطبيقها بشكل تدريجي وذلك بزيادة وقت الاستيقاظ للطفل؛ حيث يمكنك البدء بحمله لفترة أطول خلال النهار ليبقى مستيقظاً، إذا كنت تريدينه أن ينام في الليل؛ خاصةً أن الطفل يحب سماع الأصوات الجديدة، ورؤية الأشياء، والتحديق في الأشخاص، ولذلك فإن حمله في جولة معك في أرجاء المنزل ستجعله يشعر بالسعادة، وبالتالي سيتعب أكثر وقت النوم.
كما أن التغذية المتكرّرة أثناء اليوم، والوجبات الخفيفة في المساء، يمكن أن تساعد الطفل الرضيع على الإحساس بالشبع، والتعب وبالتالي النوم لفترات أطول بكل تأكيد.

4- أين أضع سرير الطفل الرضيع؟

إن وضع الطفل في سرير منفصل في غرفة الوالدين في الأشهر الأولى من عمره قد يشعره بالراحة والاطمئنان ويجعله ينام ليلاً بشكل أفضل. وبعد مرور السنة الأولى أي بعد انتهاء فترة خطر الوفاة المفاجئ يمكن نقل الطفل الرضيع إلى غرفة خاصة به.

5- هل الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية يستيقظون أكثر خلال الليل؟

نعم، فقد أظهرت الدراسات بأنّ الأطفال الذين يرضّعون من الثدي يستيقظون أكثر من الأطفال الذين يتناولون حليب الأطفال. وإن أحد أهم أسباب استيقاظ الأطفال الرضّع خلال الليل هو الحاجة للغذاء؛ حيث يستهلك الأطفال الرضّع حوالي ثلث سعراتهم الحرارية في تناول الأطعمة خلال الليل ولأن معدة المولود الجديد صغيرة جداً فهو لا يستطيع استيعاب كمية كبيرة من الحليب ولذلك فهو يستيقظ عدة مرات ليلاً ليأخذ غذاءه.
 6- هل أوقظ الطفل لتناول وجبة غذائه؟
قد يؤدي النوم المتكرر للطفل الرضيع في أسابيعه الأولى لتأخره عن تناول الوجبات الضرورية لنموه ولذلك على الأم مراقبة نوم الطفل وعندما يتحرك قليلاً أو يصدر بعض الأصوات فذلك سيكون الوقت المناسب لعرض الطعام عليه.
 
والآن إليك هذه الأفكار والنصائح التي ستساعدك على جعل طفلك الرضيع يعتاد على النوم ليلاً:
 
- احرصي على أن يكون سرير الطفل مريحاً نظيفاً ودافئاً، خالياً من الألعاب التي يمكنها أن تشغل انتباهه عن النوم.
- ألبسي الطفل ثياباً مريحة للنوم ومناسبة للطقس.
- احرصي على إرضاع الطفل جيداً، وتغيير حفاظته قبل النوم ليستمتع بفترة نوم أطول وأكثر راحة.
- حاولي أن تعرفي طفلك على الفرق بين الليل والنهار وذلك عن طريق إزالة الستائر نهاراً ليشعر بنور الشمس في غرفته وأيقظيه باكرا ليشعر بالنشاط، أما ليلاً فعليك أن تخففي الإنارة، وتهيئي أجواءً هادئة للنوم. 
- إذا غفى طفلك خلال النهار أكثر من مرة (ليس لأكثر من مرتين إلى ثلاث مرات يومياً)، ولمدة لا تزيد عن ساعة في كل مرة كي يتمكن من النوم بعمق ليلاً.
 
اقرأ أيضاً:

المصدر:

للأمهات الجدد: إجابات على الأسئلة الأكثر شيوعاً حول عادات نوم الأطفال الرضع

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه :
تاريخ التعديل : 2016-12-01 04:46:12

1 2 4