ما هي مخاطر تعرض الأطفال للضغوطات والتوتر؟

ما هي مخاطر تعرض الأطفال للضغوطات والتوتر؟

2015-09-30

أخبار الطبي-عمّان
- من الثابت علمياً أنّ الضغوطات والتوتر يمكن أن يكون لها آثار سلبية على الصحة، وفقاً لأحد المعاهد الأمريكية المهتم بهذا الموضوع (American Institute of Stress) فإنّ الضغوطات والتوتر والقلق سبب في 60% من المشاكل الصحية والعلل والأمراض في البشر.
- وفقا لدراسة جديدة نشرت في مجلة الكلية الأمريكية لأمراض القلب (Journal of the American College of Cardiology) الأطفال الذين يعانون من مستويات عالية من الضغوطات والتوتر قد يكونون أكثر عرضة لمرض السكري وأمراض القلب في وقت لاحق في الحياة.
- الدراسة:
  • درس الباحثون  بيانات ما يقارب من 7000 شخص.
  • وُلد جميع المشاركين في نفس الأسبوع، وتمت متابعتهم لمدة متوسطها 45 عاما.
  • تم جمع المعلومات حول الضغوطات والتوتر والصحة العقلية في سن 7 و 11 و 16 و 23 و 33 و 42 عاما. 
  • في سن الـ 45، أُجري فحص ضغط الدم المشاركين وأخذت منهم عينات دم وتم تقييمها بتسع علامات حيوية. وهذا التحليل أعطى الباحثين فكرة عن درجة المخاطر التي تشير إلى خطر إصابة الفرد بمرض السكري وأمراض القلب.
- النتائج:
  • كشفت نتائج التحليل أنه بالمقارنة مع الأشخاص الذين عانوا من انخفاض مستويات الضغوطات والتوتر في مرحلة الطفولة والبلوغ، أولئك الذين عانوا من مستويات عالية من الضغوطات والتوتر أثناء الطفولة والبلوغ كانوا أكثر عرضة للإصابة بأمراض السكري وأمراض القلب.
  • لاحظ الباحثون أيضاً أن المستويات العالية من الضغوطات والتوتر تترافق عادة مع زيادة الوزن والبدانة في مرحلة الطفولة.
  • بقيت هذه النتائج موجودة بعد تعديلها لعوامل الوضع الاجتماعي والاقتصادي، واستخدام الأدوية والسلوكيات الصحية.
الحفاظ على سلامة الصحة النفسية لأطفالنا مهمة جداً على المدى القصير والمدى البعيد كما توضح الدراسة.
اقرأ أيضاً:
المصدر:
* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه :
تاريخ التعديل : 2016-12-02 19:47:58

1 2 4