وضع زيت الزيتون أو غيره لحديثي الولادة، هل هو بهذه الخطورة؟

وضع زيت الزيتون أو غيره لحديثي الولادة، هل هو بهذه الخطورة؟

2015-12-16

أخبار الطبي-عمّان
- يشير الباحثون في دراسة نُشرت في مجلة (Acta Dermato-Venereologica) إلى أنّ وضع زيت الزيتون أو زيت عباد الشمس على جلد الأطفال حديثي الولادة صحياً قد يضر أكثر مما ينفع. حيث وجدت الدراسة أنه يمكن أن يؤخر تطور الحاجز الذي يمنع فقدان الماء ويحمي من الحساسية والعدوى.

- قد تتعارض هذه الدراسة مع ما توصي به الجدّات والأمهات من دهن حديثي الولادة بزيت الزيتون أو عباد الشمس لتفادي جفاف البشرة، لكننا اليوم نبحث عن أدلة علمية حول موضوع رعاية بشرة الأطفال حديثي الولادة خصوصاً مع ارتفاع معدلات الأكزيما إلى حد كبير، حيث كان معدل الآكزيما في 1940 عند الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5-15 سنة حوالي 5٪. اليوم هو حوالي 30٪.

- الدراسة:

  • استخدم فريق البحث 115 طفل حديث ولادة من مستشفى مانشستر سانت ماري وتم تقسيمهم إلى 3 مجموعات:
  1. مجموعة وُضع لها زيت الزيتون.
  2. مجموعة وُضع لها زيت عباد الشمس.
  3. مجموعة لم يوضع لها أي نوع من الدهون.
  • وُضع للأطفال الرضع في مجموعة الزيوت بضع قطرات من الزيت على الجلد مرتين يوميا لمدة 28 يوما.
  • في نهاية الأسابيع الأربعة، فحص الباحثون هيكل الصفيحة الشحمية للجلد في الأطفال في المجموعات الثلاث.
  • الصفيحة الشحمية حرفيا هي لوحات أو رقائق دهنية في الطبقة القرنية -الطبقة الخارجية من الجلد- وتلعب دورا مهما في وظيفة الحاجز الحيوي للبشرة.

- النتائج:

  • وجد الباحثون أنه في المجموعتين التي تم وضع زيت على جلد الأطفال الموجودين فيهما تأخر تطور الصفيحة الشحمية في الجلد مقارنة مع المجموعة التي لم تضع شيئاً.
  • لم يكن ترطيب الجلد أعلى في المجموعتين التي تم وضع زيت على جلد الأطفال الموجودين فيهما.
  • تشير النتائج إلى أنّ هذا يمكن أن يكون سببا لتطوير أمراض جلدية مثل الأكزيما.
اقرأ أيضاً:
المصدر:
* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه :
تاريخ التعديل : 2016-10-27 00:48:28

1 2 4