أربع بيضات في الأسبوع؛ هل ستحميكَ من مرض السُكري؟

أربع بيضات في الأسبوع؛ هل ستحميكَ من مرض السُكري؟

2015-04-07

أخبار الطبي-عمّان

تتجه الكثير من الجهود الطبيّة نحو الوقاية من الاصابة بمرض السُكري، و الذي تؤثر مضاعفاته على عدد من أجهزة و وظائف الجسم لتصل إلى الجهاز العصبي والكلوي والبصري وغيرها. و تعد السمنة و مستويات الكوليسترول العالية أحد أهم عوامل الخطر التي قد ترفع من نسبة الاصابة بالنمط الثاني من هذا المرض.
تزعم دراسة جديدة أنّ تناول أربع بيضات في الاسبوع يقلل من خطر الاصابة بمرض السكري من النوع الثاني بنسبة الثلث، و أن استهلاك منتجات الألبان عالية الدهون يمكن أيضا أن يُسهم في خفض مستويات خطر الإصابة بنفس المرض.
الباحثون في جامعة شرق فلندا (University of Eastern Finland) قاموا بدراسة عادات الأكل لـ 2,332 رجل، تتراوح أعمارهم بين 42 و 60 عاماً، لتظهر نتائج الدراسة أن الرجال الذين يتناولون أربع بيضات في الأسبوع كانوا أقل عرض للاصابة بداء السكري من النوع الثاني بنسبة 37% مقارنةً بأولئك الذين تناولوا بيضة واحدة فقط أسبوعياً.
ويقول العلماء أن هذا الرابط بين استهلاك البيض وتطوير مرض السُكري لم يزل قائماً حتى عندما تم أخذ التغيرات في النشاط البدني، ومؤشر كتلة الجسم والتدخين واستهلاك الفاكهة والخضروات يعين الإعتبار.
تحتوي البيضة على عدد من المواد الغذائية التي من الممكن أن تساعد في خفض مستويات الغلوكوز في الدم كما وجدت دراسات سابقة. ومن الجدير بالذكر أنّ تناول أكثر من أربع بيضات أسبوعيا لم يساهم في تحيق أي فوائد إضافية.
أما بالنسبة لمرضى السكري من النمط الثاني، فلم تظهر نتائج الدراسة أي فائدة ملموسة من تناول هذه الكميات من البيض عندهم، لذا خذر الباحثون هذه الفئة من المرضى من تناول كميات زائدة من البيض، حيث قد يرفع من خطر التعرض لأمراض القلب و الشرايين بسبب كمية الكوليسترول التي يحتويه، اذا تحتوي البيضة الواحدة على صفار البيضة الواحدة على أكثر من 200 غم من الكوليسترول (في المعدل).
ويأتي هذا البحث إلى جانب بحث  آخر من جامعة لوند (Lund University) أثبت أنّ تناول الألبان عالية الدهون أو كاملة الدسم تقلل من مخاطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني بنسبة 23%.
من الجدير بالذكر أنّ الدهون لها أنواع مختلفة، استهلاك اللحوم عالية الدهون مثلاً يزيد من مخاطر الإصابة بمرض السُكري، فيجب الإنتباه لأنواع الدهون الموصى بها من الأطباء والدراسات المختلفة.
للمزيد:
* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه :
تاريخ التعديل : 2016-10-28 03:50:04

1 2 4