دواء مشهور يحافظ على صحة عيون مرضى السُكري، فهما هو؟

دواء مشهور يحافظ على صحة عيون مرضى السُكري، فهما هو؟

2015-06-09

أخبار الطبي-عمّان
لعين الإنسان خصوصيتها في التعامل عن سائر أعضاء الجسد، فهي الأكثر رقة وحساسية، سواء من الجانب التشريحي أو الوظيفي، ولا يمكن ملامسة واقع ما والإلمام به من دون النظر إليه والتأكد منه. فكما تستطيع العين كشف الحقائق والأحداث، يمكنها أن تعكس الكثير عن الأشخاص كحالاتهم النفسية أو المرضية، لتعمل مؤشراً إلى وجود علة ما تستدعي مراجعة الطبيب سواء العيون أو غيره.
مرض السكري يحدث ارتفاعاً ملحوظاً بأعداد المصابين بمرض اعتلال الشبكية ومرض المياه البيضاء (الكتاراكت) والمياه الزرقاء، ويُعزى السبب إلى أن معظم المصابين به لا يراجعون أطباء العيون بصورة كافية حتى مراحل متقدمة من اختلال الشبكية، الأمر الذي يجعل من مسألة العلاج أمراً بغاية الصعوبة.
وفي هذا إشارة إلى ضرورة القيام بفحوص دورية مستمرة لاكتشاف أية إصابة في العين في مراحلها الأولى ومساعدة المريض على استعادة الرؤية السوية، حيث إن مرضى السكري بشكل عام يراجعون الطبيب بعد سنوات من بدء اعتلال الشبكية، وهذه مراحل متقدمة جداً لا يمكن عندها إلا العمل على إصلاح أجزاء من الشبكية والحد من تفشي الخلل إلى الأجزاء التي تعمل.
الميتفورمين (metformin)  مثل الغلوكوفاج او السيدوفاج ، الحبوب التي تخفض نسبة السكر في الدم في مرضى السكري، قد تقلل أيضا من خطر الإصابة بزرق العين (glaucoma) / المياه الزرقاء في العين، وأمراض العين التي يمكن أن تؤدي إلى فقدان البصر والعمى، وذلك بحسب دراسة جديدة نُشرت في مجلة جاما لطب العيون (JAMA Ophthalmology).
في حين أن النتائج لا يمكنها إثبات أن الميتفورمين يمنع زرق العين، وجد الباحثون أن مرضى السكري الذين يتناولون جرعات أعلى من من الميتفورمين كانوا أقل عرضة لتطوير أمراض العين من الذين استخدموا جرعات أقل أو لم يتناولوا الميتفورمين على الإطلاق.
ولأن الميتفورمين له آثار جانبية سيئة عند تناول جرعات أعلى، هناك حاجة إلى مزيد من البحوثات لفهم ما إذا كان المرضى قد يستفيدون من الميتفورمين بشكل أفضل.
زرق العين أو الجلوكوما هي مجموعة من أمراض العين تعرف بوجود ضغط عالٍ في سائل مقلة العين ما يؤدي إلى تلف العصب البصري وفقدان الإبصار كلياً أو جزئياً. وللأسف يحدث تلف العصب البصري دون أن تكون هناك أعراض مصاحبة لارتفاع ضغط العين، وهذا المرض يعرف بالسارق الخفي الذي يسرق الرؤية ويؤدي إلى العمى التام بمرور الوقت.
استعرض البحثون قاعدة بيانات لـ 40 مليون مريض. ولكن ركزوا تحليلهم على مجموعة فرعية من حوالي 150,000 شخص يعانون من مرض السكري الذين خضعوا للعديد من فحوصات العين للكشف عن المياه الزرقاء.
في بداية فترة الدراسة في عام 2001، كل المرضى كانت أعمارهم لا تقل عن 40 سنة، وكان ما يقارب من نصفهم تبلغ أعمارهم  55 عاما أو أكثر. 
على مدار الدراسة، حوالي 6000 شخص، أو 4 في المائة من المشاركين، أصيبوا بالزرق. كان المرضى الذين أعمارهم فوق سن 65 ثلاث مرات أكثر عرضة للتشخيص بالزرق من  المشاركين الأصغر سنا الذين تتراوح أعمارهم بين 40-45.
بعد ضبط عوامل السن وغيرها من المتغيرات، وجد الباحثون أن الأشخاص الذين تناولوا  أكثر من 1.5 غرام من الميتفورمين في اليوم لمدة عامين 25% أقل عرضة لتطوير الزرق.
النتائج مثيرة للاهتمام، على حد قول الباحثون. على الرغم من أنه لا يزال من المبكر جدا أن نوصي مرضى السكري أن يتم إعطائهم جرعات أعلى من ميتفورمين استنادا إلى هذه الدراسة.
وبشكل عام للحفاظ على صحة العين يجب الإلتزام بما يلي:
  • فحص العين الدوري: 
حينما تخضع لفحص العين الدوري، سيفحص طبيب العيون قوة الإبصار لديك، وسيفحص صحة عينيك أيضاً.
ويشمل الفحص:
  1. فحص قاع العين لتقييم شبكية العين والعصب البصري (يتم بتوسيع بؤبؤ العين بقطرات خاصة واستخدام معدات متنوعة).
  2. إجراء قياس ضغط العين.
  3. إجراء فحص عدسة العين.
  4. إجراء فحص مجال الرؤية.
  • يُوصى بزيارة الطبيب إذا لاحظت أية تغييرات في الرؤية :
  1. ضبابية، أو عدم وضوح في الرؤية.
  2. ألم أو ضغط في عين واحدة أو الاثنتين معاً.
  3. متاعب في رؤية الأشياء التي تكون بعيدة عن أركان عينيك أو اختلال في مجال الرؤية.
  4. رؤية وميض أو أضواء متراقصة.
  5. رؤية نقاط أو خطوط متحركة.
 
  •  الحفاظ على صحة وسلامة عينيك:
  1. فحص العيون بانتظام مهم لمراقبة صحة عينيك.
  2. المصابون بالسكري ينبغي عليهم إجراء فحص سنوي للعيون على الأقل.
  3. السيطرة على مستوى السكري أو ضغط الدم مهم.
  4. اتبع تعليمات طبيبك المتعلقة بالتغذية والرياضة.
  5. تناول الأدوية والعلاجات الموصوفة.
  6. إحرص على فحص مستويات السكر في الدم أو ضغط الدم بالطريقة التي يوصى بها طبيبك.
  7. إذا كنت تـدخــن، يجــب الإقـــلاع عـــن التدخين فهو عامل خطر إضافي للإصابة بأمراض العيون.
للمزيد:
* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه :
تاريخ التعديل : 2016-12-01 16:16:46

1 2 4