كيف ترتفع اليوريا في الدم ؟ وما علاجها ؟ وما الحمية الغذائية لتجنبها ؟

العمر: 28 سنة
عدد الإجابات: 3
2012-03-05
 فايز بيبي
الجهاز الهضمي والكبد لبنان
2012-03-06
تلعب التحاليل الطبية دورآ هامآ جدآ في تقييم الوظيفة الكلوية في كثير من الامراض التي تصيب الكلية ، كما تقوم بمتابعة مرضى الكلى والتنبؤ بانذار الحالة المرضية لديهم وهذه التحاليل هي : (1)قياس البولينا( Urea) البولينا هي الناتج الرئيس والنهائي لعمليات التمثيل الغذائي للبروتينات في الثدييات ، وتتكون البولينا في الكبد ثم تمر في الدم إلى الكلى حيث تخرج مع البول وتدخل في تكوين اليوريا من الامونيا ( NH3) السامة التي تتكون من هدم الحموض الامينيةرغم أن مستوى البولينا في الدم يعتبر مؤشرآ غير حساس للوظيفة الكلوية إلا أن سهولة القياس جعلته من الاختبارات الشائعة وعدم حساسية هذاالاختبار في أنه يجب أن تُفقد أكثر من 50% من وظيفة الكبيبات الكلوية حتى يتأثرمستوى البولينا في الدم ، زيادة على ذلك فهناك اسباب كثيرة غير كلوية المنشأ يمكنأن تسبب ارتفاع البولينا في الدم ، كما أن مستوى البولينا في الدم يتأثر بالبروتينات في الغذاء وكمية الرشيح الكبيبي في الكلى. - مستوى البولينا في الدم يتراوح ما بين 20 – 40مجم / 100 ملليتر دم ( 3.5 – 7 ملليمول / لتر) - مستوى نيتروجينا البولينا في الدم Blood Urea Nitrogen ( BUN) - يتراوح ما بين 8 – 25 مجم / 100 ملليتر دم ( 0.9 – 8.9 ملليمول / لتر) - مستوى تركيز البولينا في البول يتراوح ما بين 20 – 40 مجم / 100 ملليتر دم ، وفي الاطفال الرضع ما بين 5 – 15 مجم / 100 ملليتر دم ، والاولاد من 5 – 20 مجم / 100 ملليتر دم يزداد مستوى البولينا في الدم في الحالات التالية :- - الالتهاب الكلوي الحاد والمزمن - الفشل الكلوي - الانسداد البولي - النزيف المعدي المعوي - الصدمات العصبية وهبوط الغدة فوق الكلوية - حالات التجفاف ، وذلك لفقد كمية كبيرة من السوائل مثل الذي يحدث في القيء المستمر والاسهال الشديد التسمم بالزئبق وبعض الاملاح المعدنية الثقيلة الاخرى يتناقص مستوى البولينا في الدم في الحالات التالية : امراض الكبد المتقدمة ، وفي هذه الحالة تتكونمادة الامونيا ويفشل الكبد في تحويلها إلى بولينا نظرآ لشدة المرض ، وتتضاعفالخطورة في وجود تركيز عالي من البولينا ، لأن الامونيا غاز سام جدآ ، وهي تنتشر في الجسم كله وأثرها الشديد يكون على المخ حيث يؤدي إلى شلل تام للمخ وفيحالة شلل المخ الناتج من زيادة نسبة الامونيا يدخل المريض في حالة غيبوبة Hepatic Coma متقطعة ، لكن مع زيادة نسبة الامونيا في الدم قد يؤدي إلى دخول المريض في غيبوبة طويلة قد تؤدي إلى الوفاةزيادة معدل الغسيل الكلوي الصناعي وهذا يؤثر على نسبة البولينا في الدم ،حيث تقل إلى أن تصل إلى أقل من المعدل الطبيعي . أسباب زيادة تزكيز البولينا في البول : يزداد تركيز البولينا في البول عند تناول وجبات غنية بالبروتينات، وفي الحالات المصاحبة لزيادة هدم البروتينات في الجسم مثل الحمى ومرضالسكر غير المعالج وفرط الغدة الدرقية . اسباب نقصان تركيز نسبة البولينا في البول تقل نسبة البولينا في البول عند تناول وجبات فقيرة من البروتينات ، وفي حالات بناء البروتينات مثل الحمل والرضاعة ، وفي حالات الفشل الكبدي و الفشل الكلوي . (2) قياس الكرياتينين Creatinine :- يعتبر قياس الكرياتينين مؤشرآ اكثر صدقآ على سلامة وظيفة الكلية من قياس البولينا في الدم وهو كرياتين لا مائي حيث ينتج من فوسفات الكرياتين بعد فقد مجموعة الفوسفات ثم يمر بالدم إلى الكلى ليخرج مع البول ويتناسب تركيزه بالدم و البول تناسبآ طرديآ مع حجم عضلات الجسم و لا يتاثر بالأكل، وتركيزه ثابت طوال الـ 24 ساعة ، لذلك يعتبر المقياس الامثل لاختبار وظيفةالكلية. - مستوى الكرياتينين في الدم يتراوح ما بين 0.5- 1.5 مجم لكل 100 ملليتر دم ( 60 – 123 ميكرومول / لتر) - تركيز الكرياتينين في البول حوالي 1.5 جم / 24 ساعة في الذكور. أما تركيز الكرياتينين في البول حوالي 1.0 جم/ 24 ساعة في الاناث نظرآ لاختلاف حجم العضلات في كل من الذكر والانثى ازدياد مستوى الكرياتينين في الدم قد ينتج عن : - حالات الفشل الكلوي الحاد والمزمن - الانسداد البولي بينما نسبة الكرياتينين الاقل من 0.5 جم / 100 ملليتر دم لا تعني أي أهمية تشخيصية . (3)تصفية الكرياتينينCreatinine Clearance Test :- يعتبر هذ التحليل أدق من التحليلين السابقين حيث يكشف عن وظيفة الكلى في الـ 24 ساعة الماضية ، ويربط أيضآ بين نسبة الكرياتينين في كل من الدم والبول خلال الـ 24 ساعة . - تتراوح نسبته في الذكور ما بين 90 – 140ملليتر / دقيقة - بينما تتراوح نسبته في الاناث ما بين 80- 125- ملليتر / دقيقة تنخفض تصفية الكرياتينين في جميع الحالات التيتنخفض فيها وظيفة الكلية مثل: – هبوط الضغط – ضيق الشريان الكلوي (4) قياس حمض البوليك ( حمض البول) (اليوريك اسيد) Uric Acid هو الناتج النهائي لعملية التمثيل الغذائي للبيورين Purine في الانسان ، ويدخل البيورين في تركيب الحموضالنووية ويشمل الادينينAdinine و الجوانين Guanine. يتغير مستوى حمض البوليك في الدم من ساعة إلى اخرى ، ومن يوم إلى يوم آخر، كما أن عوامل كثيرة تؤثر على حمض البوليك منها الصيام الطويلونوعية الطعام,ومستوى حمض الوريك اسيد في الدم يتراوح ما بين3 – 7 مجم لكل 100 ملليتر دم في الذكور ( 0.18 – 0.53) ملليمول / لترآ. وفي الاناث يتراوح مستوى حمض البوليك ما بين2 – 6 مجم ملليتر دم ( 0.15 – 0.45) ملليمول / لترآيخرج حمض البوليك عن طريق الكلى حيث إن حوالي 80 % منحمض اليوريك اسيد المتكون في الجسم يخرج مع البول ، والجزء الكتبقي يخرج مع الصفراء . تتراوح كمية حمض يوريك اسيد الخارجة مع البول ما بين 300 – 700 مجم / 24 ساعة ( 2.1 – 3.6 ملليمول / 24 ساعة) نصف هذه الكمية تأتي من ايض البيورين الخارجي (من الاكل) والنصف الاخر من البيورين الداخلي (خلايا الجسم) ، ولذلك يجب عند قياس كميةحمض البوليك في البول أن يكون الطعام خاليآ من البيورين قبل وخلال الـ 24 ساعة الخاصة بتجميع البول . يزداد مستوى حمض البوليك في الدم في الحالاتالتالية : مرض النقرس Gout - الفشل الكلوي - فرط نشاط الغدة الدرقية - في بعض المدمنين على الكحول يقل مستوى حمض اليوريك أسيد في الدم في : - حالات الالتهاب الكبدي الحاد ينما يقل تركيز حمض البوليك في البول علاج البولينا: يتلخص علاج البولينا في أمور هي: 1 طريقة الديلزه حيث يقوم جهاز الديلزه (آلة التحليل بالأغشية) بتنقية الدم بنفس الطريقة التي تقوم بها الكليتان. 2 طريقة زرع الكلى حيث يقوم الجراحون بإجراء عمليات زرع الكلى لإحلال كلية صحيحة محل الكلية المريضة. 3 طريقة تنشيط الكليتين لكي تتمكن من استخلاص البولينا من الدم وإخراجها عن طريق البول وذلك بواسطة الأعشاب والزيوت الطبية. ومن أهم الأعشاب والزيوت المستخدمة ما يلي: 1 الكراث Leek: عرف البشر الكراث منذ آلاف السنين ومن عهد الفراعنة وقد روي أن الفرعون سئوبس كافأ أحد السحرة بهدية مؤلفة من ألف حبة من الكمثرة ومئة حبة من البيرة وثور ومئة حبة من الكراث. والكراث يحتوي على عدة فيتامينات ومعادن تلعب دورا في علاج البولينا حيث تؤخذ حزمة كراث وتنظف ويتناولها المريض على مدار اليوم ويستمر المريض على هذا العلاج ويلاحظ أن المريض سوف يتبول بكثرة وبكميات كبيرة نسبياً وهو المطلوب من أجل التخلص من حامض اليوريك ويجب شرب كمية كبيرة من الماء لكي يتم تعويض ما يفقده الجسم من الماء أولاً بأول. 2 عصير قصب السكر: يستخدم عصير قصب السكر في علاج البولينا ولكن ليس لمن يعانون من مرض السكر يؤخذ ثلاثة أكواب من عصير قصب السكر يومياً موزعاً على ثلاث مرات حيث يقوم العصير بإدرار البول. وعصير القصب شراب مفيد ومغذ. وهو يحتوي على 83% من الماء، وَ 15% سكر وسكروز 0.80% وسكر محول 0.54%. 3 البصل Onion: يستخدم البصل من أجل تنشيط الكليتين لكي تتمكن من استخلاص البولينا من الدم وإخراجها من مجرى البول. تؤخذ بصلة متوسطة الحجم مع كل وجبة وهذا العلاج يرفع من كفاءة الكلى ويحسن أوضاع الدم ومن المعروف أن البصل يلعب دوراً كبيراً في إدرار البول كما أنه يخفض نسبة السكر في الدم. 4 البقدونس Parsley والكرفس الأخضر: يؤخذ كميات متساوية من البقدونس الأخضر الطازج والكرفس الأخضر الطازج وتخلط مع بعضها البعض ويأخذ منها المصاب بالبولينا قبضة اليد ثلاث مرات يومياً ويمكن خلطها مع السلطة وتناولها. هذان العشبان مهمان في عملية إدرار البول حيث يخلص الدم من البولينا بإخراجها مع البول.
هل تريد التحدث الى طبيب الأن ؟
 فايز بيبي
الجهاز الهضمي والكبد لبنان
2012-03-06
تلعب التحاليل الطبية دورآ هامآ جدآ في تقييم الوظيفة الكلوية في كثير من الامراض التي تصيب الكلية ، كما تقوم بمتابعة مرضى الكلى والتنبؤ بانذار الحالة المرضية لديهم وهذه التحاليل هي : (1)قياس البولينا( Urea) البولينا هي الناتج الرئيس والنهائي لعمليات التمثيل الغذائي للبروتينات في الثدييات ، وتتكون البولينا في الكبد ثم تمر في الدم إلى الكلى حيث تخرج مع البول وتدخل في تكوين اليوريا من الامونيا ( NH3) السامة التي تتكون من هدم الحموض الامينيةرغم أن مستوى البولينا في الدم يعتبر مؤشرآ غير حساس للوظيفة الكلوية إلا أن سهولة القياس جعلته من الاختبارات الشائعة وعدم حساسية هذاالاختبار في أنه يجب أن تُفقد أكثر من 50% من وظيفة الكبيبات الكلوية حتى يتأثرمستوى البولينا في الدم ، زيادة على ذلك فهناك اسباب كثيرة غير كلوية المنشأ يمكنأن تسبب ارتفاع البولينا في الدم ، كما أن مستوى البولينا في الدم يتأثر بالبروتينات في الغذاء وكمية الرشيح الكبيبي في الكلى. - مستوى البولينا في الدم يتراوح ما بين 20 – 40مجم / 100 ملليتر دم ( 3.5 – 7 ملليمول / لتر) - مستوى نيتروجينا البولينا في الدم Blood Urea Nitrogen ( BUN) - يتراوح ما بين 8 – 25 مجم / 100 ملليتر دم ( 0.9 – 8.9 ملليمول / لتر) - مستوى تركيز البولينا في البول يتراوح ما بين 20 – 40 مجم / 100 ملليتر دم ، وفي الاطفال الرضع ما بين 5 – 15 مجم / 100 ملليتر دم ، والاولاد من 5 – 20 مجم / 100 ملليتر دم يزداد مستوى البولينا في الدم في الحالات التالية :- - الالتهاب الكلوي الحاد والمزمن - الفشل الكلوي - الانسداد البولي - النزيف المعدي المعوي - الصدمات العصبية وهبوط الغدة فوق الكلوية - حالات التجفاف ، وذلك لفقد كمية كبيرة من السوائل مثل الذي يحدث في القيء المستمر والاسهال الشديد التسمم بالزئبق وبعض الاملاح المعدنية الثقيلة الاخرى يتناقص مستوى البولينا في الدم في الحالات التالية : امراض الكبد المتقدمة ، وفي هذه الحالة تتكونمادة الامونيا ويفشل الكبد في تحويلها إلى بولينا نظرآ لشدة المرض ، وتتضاعفالخطورة في وجود تركيز عالي من البولينا ، لأن الامونيا غاز سام جدآ ، وهي تنتشر في الجسم كله وأثرها الشديد يكون على المخ حيث يؤدي إلى شلل تام للمخ وفيحالة شلل المخ الناتج من زيادة نسبة الامونيا يدخل المريض في حالة غيبوبة Hepatic Coma متقطعة ، لكن مع زيادة نسبة الامونيا في الدم قد يؤدي إلى دخول المريض في غيبوبة طويلة قد تؤدي إلى الوفاةزيادة معدل الغسيل الكلوي الصناعي وهذا يؤثر على نسبة البولينا في الدم ،حيث تقل إلى أن تصل إلى أقل من المعدل الطبيعي . أسباب زيادة تزكيز البولينا في البول : يزداد تركيز البولينا في البول عند تناول وجبات غنية بالبروتينات، وفي الحالات المصاحبة لزيادة هدم البروتينات في الجسم مثل الحمى ومرضالسكر غير المعالج وفرط الغدة الدرقية . اسباب نقصان تركيز نسبة البولينا في البول تقل نسبة البولينا في البول عند تناول وجبات فقيرة من البروتينات ، وفي حالات بناء البروتينات مثل الحمل والرضاعة ، وفي حالات الفشل الكبدي و الفشل الكلوي . (2) قياس الكرياتينين Creatinine :- يعتبر قياس الكرياتينين مؤشرآ اكثر صدقآ على سلامة وظيفة الكلية من قياس البولينا في الدم وهو كرياتين لا مائي حيث ينتج من فوسفات الكرياتين بعد فقد مجموعة الفوسفات ثم يمر بالدم إلى الكلى ليخرج مع البول ويتناسب تركيزه بالدم و البول تناسبآ طرديآ مع حجم عضلات الجسم و لا يتاثر بالأكل، وتركيزه ثابت طوال الـ 24 ساعة ، لذلك يعتبر المقياس الامثل لاختبار وظيفةالكلية. - مستوى الكرياتينين في الدم يتراوح ما بين 0.5- 1.5 مجم لكل 100 ملليتر دم ( 60 – 123 ميكرومول / لتر) - تركيز الكرياتينين في البول حوالي 1.5 جم / 24 ساعة في الذكور. أما تركيز الكرياتينين في البول حوالي 1.0 جم/ 24 ساعة في الاناث نظرآ لاختلاف حجم العضلات في كل من الذكر والانثى ازدياد مستوى الكرياتينين في الدم قد ينتج عن : - حالات الفشل الكلوي الحاد والمزمن - الانسداد البولي بينما نسبة الكرياتينين الاقل من 0.5 جم / 100 ملليتر دم لا تعني أي أهمية تشخيصية . (3)تصفية الكرياتينينCreatinine Clearance Test :- يعتبر هذ التحليل أدق من التحليلين السابقين حيث يكشف عن وظيفة الكلى في الـ 24 ساعة الماضية ، ويربط أيضآ بين نسبة الكرياتينين في كل من الدم والبول خلال الـ 24 ساعة . - تتراوح نسبته في الذكور ما بين 90 – 140ملليتر / دقيقة - بينما تتراوح نسبته في الاناث ما بين 80- 125- ملليتر / دقيقة تنخفض تصفية الكرياتينين في جميع الحالات التيتنخفض فيها وظيفة الكلية مثل: – هبوط الضغط – ضيق الشريان الكلوي (4) قياس حمض البوليك ( حمض البول) (اليوريك اسيد) Uric Acid هو الناتج النهائي لعملية التمثيل الغذائي للبيورين Purine في الانسان ، ويدخل البيورين في تركيب الحموضالنووية ويشمل الادينينAdinine و الجوانين Guanine. يتغير مستوى حمض البوليك في الدم من ساعة إلى اخرى ، ومن يوم إلى يوم آخر، كما أن عوامل كثيرة تؤثر على حمض البوليك منها الصيام الطويلونوعية الطعام,ومستوى حمض الوريك اسيد في الدم يتراوح ما بين3 – 7 مجم لكل 100 ملليتر دم في الذكور ( 0.18 – 0.53) ملليمول / لترآ. وفي الاناث يتراوح مستوى حمض البوليك ما بين2 – 6 مجم ملليتر دم ( 0.15 – 0.45) ملليمول / لترآيخرج حمض البوليك عن طريق الكلى حيث إن حوالي 80 % منحمض اليوريك اسيد المتكون في الجسم يخرج مع البول ، والجزء الكتبقي يخرج مع الصفراء . تتراوح كمية حمض يوريك اسيد الخارجة مع البول ما بين 300 – 700 مجم / 24 ساعة ( 2.1 – 3.6 ملليمول / 24 ساعة) نصف هذه الكمية تأتي من ايض البيورين الخارجي (من الاكل) والنصف الاخر من البيورين الداخلي (خلايا الجسم) ، ولذلك يجب عند قياس كميةحمض البوليك في البول أن يكون الطعام خاليآ من البيورين قبل وخلال الـ 24 ساعة الخاصة بتجميع البول . يزداد مستوى حمض البوليك في الدم في الحالاتالتالية : مرض النقرس Gout - الفشل الكلوي - فرط نشاط الغدة الدرقية - في بعض المدمنين على الكحول يقل مستوى حمض اليوريك أسيد في الدم في : - حالات الالتهاب الكبدي الحاد ينما يقل تركيز حمض البوليك في البول علاج البولينا: يتلخص علاج البولينا في أمور هي: 1 طريقة الديلزه حيث يقوم جهاز الديلزه (آلة التحليل بالأغشية) بتنقية الدم بنفس الطريقة التي تقوم بها الكليتان. 2 طريقة زرع الكلى حيث يقوم الجراحون بإجراء عمليات زرع الكلى لإحلال كلية صحيحة محل الكلية المريضة. 3 طريقة تنشيط الكليتين لكي تتمكن من استخلاص البولينا من الدم وإخراجها عن طريق البول وذلك بواسطة الأعشاب والزيوت الطبية. ومن أهم الأعشاب والزيوت المستخدمة ما يلي: 1 الكراث Leek: عرف البشر الكراث منذ آلاف السنين ومن عهد الفراعنة وقد روي أن الفرعون سئوبس كافأ أحد السحرة بهدية مؤلفة من ألف حبة من الكمثرة ومئة حبة من البيرة وثور ومئة حبة من الكراث. والكراث يحتوي على عدة فيتامينات ومعادن تلعب دورا في علاج البولينا حيث تؤخذ حزمة كراث وتنظف ويتناولها المريض على مدار اليوم ويستمر المريض على هذا العلاج ويلاحظ أن المريض سوف يتبول بكثرة وبكميات كبيرة نسبياً وهو المطلوب من أجل التخلص من حامض اليوريك ويجب شرب كمية كبيرة من الماء لكي يتم تعويض ما يفقده الجسم من الماء أولاً بأول. 2 عصير قصب السكر: يستخدم عصير قصب السكر في علاج البولينا ولكن ليس لمن يعانون من مرض السكر يؤخذ ثلاثة أكواب من عصير قصب السكر يومياً موزعاً على ثلاث مرات حيث يقوم العصير بإدرار البول. وعصير القصب شراب مفيد ومغذ. وهو يحتوي على 83% من الماء، وَ 15% سكر وسكروز 0.80% وسكر محول 0.54%. 3 البصل Onion: يستخدم البصل من أجل تنشيط الكليتين لكي تتمكن من استخلاص البولينا من الدم وإخراجها من مجرى البول. تؤخذ بصلة متوسطة الحجم مع كل وجبة وهذا العلاج يرفع من كفاءة الكلى ويحسن أوضاع الدم ومن المعروف أن البصل يلعب دوراً كبيراً في إدرار البول كما أنه يخفض نسبة السكر في الدم. 4 البقدونس Parsley والكرفس الأخضر: يؤخذ كميات متساوية من البقدونس الأخضر الطازج والكرفس الأخضر الطازج وتخلط مع بعضها البعض ويأخذ منها المصاب بالبولينا قبضة اليد ثلاث مرات يومياً ويمكن خلطها مع السلطة وتناولها. هذان العشبان مهمان في عملية إدرار البول حيث يخلص الدم من البولينا بإخراجها مع البول.
هل تريد التحدث الى طبيب الأن ؟
 فايز بيبي
الجهاز الهضمي والكبد لبنان
2012-03-06
تلعب التحاليل الطبية دورآ هامآ جدآ في تقييم الوظيفة الكلوية في كثير من الامراض التي تصيب الكلية ، كما تقوم بمتابعة مرضى الكلى والتنبؤ بانذار الحالة المرضية لديهم وهذه التحاليل هي : (1)قياس البولينا( Urea) البولينا هي الناتج الرئيس والنهائي لعمليات التمثيل الغذائي للبروتينات في الثدييات ، وتتكون البولينا في الكبد ثم تمر في الدم إلى الكلى حيث تخرج مع البول وتدخل في تكوين اليوريا من الامونيا ( NH3) السامة التي تتكون من هدم الحموض الامينيةرغم أن مستوى البولينا في الدم يعتبر مؤشرآ غير حساس للوظيفة الكلوية إلا أن سهولة القياس جعلته من الاختبارات الشائعة وعدم حساسية هذاالاختبار في أنه يجب أن تُفقد أكثر من 50% من وظيفة الكبيبات الكلوية حتى يتأثرمستوى البولينا في الدم ، زيادة على ذلك فهناك اسباب كثيرة غير كلوية المنشأ يمكنأن تسبب ارتفاع البولينا في الدم ، كما أن مستوى البولينا في الدم يتأثر بالبروتينات في الغذاء وكمية الرشيح الكبيبي في الكلى. - مستوى البولينا في الدم يتراوح ما بين 20 – 40مجم / 100 ملليتر دم ( 3.5 – 7 ملليمول / لتر) - مستوى نيتروجينا البولينا في الدم Blood Urea Nitrogen ( BUN) - يتراوح ما بين 8 – 25 مجم / 100 ملليتر دم ( 0.9 – 8.9 ملليمول / لتر) - مستوى تركيز البولينا في البول يتراوح ما بين 20 – 40 مجم / 100 ملليتر دم ، وفي الاطفال الرضع ما بين 5 – 15 مجم / 100 ملليتر دم ، والاولاد من 5 – 20 مجم / 100 ملليتر دم يزداد مستوى البولينا في الدم في الحالات التالية :- - الالتهاب الكلوي الحاد والمزمن - الفشل الكلوي - الانسداد البولي - النزيف المعدي المعوي - الصدمات العصبية وهبوط الغدة فوق الكلوية - حالات التجفاف ، وذلك لفقد كمية كبيرة من السوائل مثل الذي يحدث في القيء المستمر والاسهال الشديد التسمم بالزئبق وبعض الاملاح المعدنية الثقيلة الاخرى يتناقص مستوى البولينا في الدم في الحالات التالية : امراض الكبد المتقدمة ، وفي هذه الحالة تتكونمادة الامونيا ويفشل الكبد في تحويلها إلى بولينا نظرآ لشدة المرض ، وتتضاعفالخطورة في وجود تركيز عالي من البولينا ، لأن الامونيا غاز سام جدآ ، وهي تنتشر في الجسم كله وأثرها الشديد يكون على المخ حيث يؤدي إلى شلل تام للمخ وفيحالة شلل المخ الناتج من زيادة نسبة الامونيا يدخل المريض في حالة غيبوبة Hepatic Coma متقطعة ، لكن مع زيادة نسبة الامونيا في الدم قد يؤدي إلى دخول المريض في غيبوبة طويلة قد تؤدي إلى الوفاةزيادة معدل الغسيل الكلوي الصناعي وهذا يؤثر على نسبة البولينا في الدم ،حيث تقل إلى أن تصل إلى أقل من المعدل الطبيعي . أسباب زيادة تزكيز البولينا في البول : يزداد تركيز البولينا في البول عند تناول وجبات غنية بالبروتينات، وفي الحالات المصاحبة لزيادة هدم البروتينات في الجسم مثل الحمى ومرضالسكر غير المعالج وفرط الغدة الدرقية . اسباب نقصان تركيز نسبة البولينا في البول تقل نسبة البولينا في البول عند تناول وجبات فقيرة من البروتينات ، وفي حالات بناء البروتينات مثل الحمل والرضاعة ، وفي حالات الفشل الكبدي و الفشل الكلوي . (2) قياس الكرياتينين Creatinine :- يعتبر قياس الكرياتينين مؤشرآ اكثر صدقآ على سلامة وظيفة الكلية من قياس البولينا في الدم وهو كرياتين لا مائي حيث ينتج من فوسفات الكرياتين بعد فقد مجموعة الفوسفات ثم يمر بالدم إلى الكلى ليخرج مع البول ويتناسب تركيزه بالدم و البول تناسبآ طرديآ مع حجم عضلات الجسم و لا يتاثر بالأكل، وتركيزه ثابت طوال الـ 24 ساعة ، لذلك يعتبر المقياس الامثل لاختبار وظيفةالكلية. - مستوى الكرياتينين في الدم يتراوح ما بين 0.5- 1.5 مجم لكل 100 ملليتر دم ( 60 – 123 ميكرومول / لتر) - تركيز الكرياتينين في البول حوالي 1.5 جم / 24 ساعة في الذكور. أما تركيز الكرياتينين في البول حوالي 1.0 جم/ 24 ساعة في الاناث نظرآ لاختلاف حجم العضلات في كل من الذكر والانثى ازدياد مستوى الكرياتينين في الدم قد ينتج عن : - حالات الفشل الكلوي الحاد والمزمن - الانسداد البولي بينما نسبة الكرياتينين الاقل من 0.5 جم / 100 ملليتر دم لا تعني أي أهمية تشخيصية . (3)تصفية الكرياتينينCreatinine Clearance Test :- يعتبر هذ التحليل أدق من التحليلين السابقين حيث يكشف عن وظيفة الكلى في الـ 24 ساعة الماضية ، ويربط أيضآ بين نسبة الكرياتينين في كل من الدم والبول خلال الـ 24 ساعة . - تتراوح نسبته في الذكور ما بين 90 – 140ملليتر / دقيقة - بينما تتراوح نسبته في الاناث ما بين 80- 125- ملليتر / دقيقة تنخفض تصفية الكرياتينين في جميع الحالات التيتنخفض فيها وظيفة الكلية مثل: – هبوط الضغط – ضيق الشريان الكلوي (4) قياس حمض البوليك ( حمض البول) (اليوريك اسيد) Uric Acid هو الناتج النهائي لعملية التمثيل الغذائي للبيورين Purine في الانسان ، ويدخل البيورين في تركيب الحموضالنووية ويشمل الادينينAdinine و الجوانين Guanine. يتغير مستوى حمض البوليك في الدم من ساعة إلى اخرى ، ومن يوم إلى يوم آخر، كما أن عوامل كثيرة تؤثر على حمض البوليك منها الصيام الطويلونوعية الطعام,ومستوى حمض الوريك اسيد في الدم يتراوح ما بين3 – 7 مجم لكل 100 ملليتر دم في الذكور ( 0.18 – 0.53) ملليمول / لترآ. وفي الاناث يتراوح مستوى حمض البوليك ما بين2 – 6 مجم ملليتر دم ( 0.15 – 0.45) ملليمول / لترآيخرج حمض البوليك عن طريق الكلى حيث إن حوالي 80 % منحمض اليوريك اسيد المتكون في الجسم يخرج مع البول ، والجزء الكتبقي يخرج مع الصفراء . تتراوح كمية حمض يوريك اسيد الخارجة مع البول ما بين 300 – 700 مجم / 24 ساعة ( 2.1 – 3.6 ملليمول / 24 ساعة) نصف هذه الكمية تأتي من ايض البيورين الخارجي (من الاكل) والنصف الاخر من البيورين الداخلي (خلايا الجسم) ، ولذلك يجب عند قياس كميةحمض البوليك في البول أن يكون الطعام خاليآ من البيورين قبل وخلال الـ 24 ساعة الخاصة بتجميع البول . يزداد مستوى حمض البوليك في الدم في الحالاتالتالية : مرض النقرس Gout - الفشل الكلوي - فرط نشاط الغدة الدرقية - في بعض المدمنين على الكحول يقل مستوى حمض اليوريك أسيد في الدم في : - حالات الالتهاب الكبدي الحاد ينما يقل تركيز حمض البوليك في البول علاج البولينا: يتلخص علاج البولينا في أمور هي: 1 طريقة الديلزه حيث يقوم جهاز الديلزه (آلة التحليل بالأغشية) بتنقية الدم بنفس الطريقة التي تقوم بها الكليتان. 2 طريقة زرع الكلى حيث يقوم الجراحون بإجراء عمليات زرع الكلى لإحلال كلية صحيحة محل الكلية المريضة. 3 طريقة تنشيط الكليتين لكي تتمكن من استخلاص البولينا من الدم وإخراجها عن طريق البول وذلك بواسطة الأعشاب والزيوت الطبية. ومن أهم الأعشاب والزيوت المستخدمة ما يلي: 1 الكراث Leek: عرف البشر الكراث منذ آلاف السنين ومن عهد الفراعنة وقد روي أن الفرعون سئوبس كافأ أحد السحرة بهدية مؤلفة من ألف حبة من الكمثرة ومئة حبة من البيرة وثور ومئة حبة من الكراث. والكراث يحتوي على عدة فيتامينات ومعادن تلعب دورا في علاج البولينا حيث تؤخذ حزمة كراث وتنظف ويتناولها المريض على مدار اليوم ويستمر المريض على هذا العلاج ويلاحظ أن المريض سوف يتبول بكثرة وبكميات كبيرة نسبياً وهو المطلوب من أجل التخلص من حامض اليوريك ويجب شرب كمية كبيرة من الماء لكي يتم تعويض ما يفقده الجسم من الماء أولاً بأول. 2 عصير قصب السكر: يستخدم عصير قصب السكر في علاج البولينا ولكن ليس لمن يعانون من مرض السكر يؤخذ ثلاثة أكواب من عصير قصب السكر يومياً موزعاً على ثلاث مرات حيث يقوم العصير بإدرار البول. وعصير القصب شراب مفيد ومغذ. وهو يحتوي على 83% من الماء، وَ 15% سكر وسكروز 0.80% وسكر محول 0.54%. 3 البصل Onion: يستخدم البصل من أجل تنشيط الكليتين لكي تتمكن من استخلاص البولينا من الدم وإخراجها من مجرى البول. تؤخذ بصلة متوسطة الحجم مع كل وجبة وهذا العلاج يرفع من كفاءة الكلى ويحسن أوضاع الدم ومن المعروف أن البصل يلعب دوراً كبيراً في إدرار البول كما أنه يخفض نسبة السكر في الدم. 4 البقدونس Parsley والكرفس الأخضر: يؤخذ كميات متساوية من البقدونس الأخضر الطازج والكرفس الأخضر الطازج وتخلط مع بعضها البعض ويأخذ منها المصاب بالبولينا قبضة اليد ثلاث مرات يومياً ويمكن خلطها مع السلطة وتناولها. هذان العشبان مهمان في عملية إدرار البول حيث يخلص الدم من البولينا بإخراجها مع البول.
هل تريد التحدث الى طبيب الأن ؟
أسئلة ذات صلة
احصل على إجابة لسؤالك خلال ثواني عبر مكالمة هاتفية‎
حياة عصفور - الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
م.محمد عيد - السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين - مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد - الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
الأطباء الأكثر تفاعلاً:
الجهاز الهضمي والكبد
فلسطين

طب أطفال
العراق

نسائية وتوليد
مصر

امراض الدم والاورام
فلسطين

1 2 4