وطاء

المصطلح باللغة العربية:
وطاء
المصطلح باللغة الإنجليزية:
Hypothalamus

ماهو وطاء

الجزء من الدماغ المتوسط الذي يشكل الجزء القاعدي للجدار الوحشي للبطين الثالث ويشمل التصالب البصري والأجسام الحليمية الحَدَبَةُ الرَّمادِيَّةّ والقمع. وتكون الغدة الصنوبرية في هذه المنطقة أيضاً ولكنها تتميز فسيولوجياً.وتساعد الأنوية الوطائية في تنشيط وتنسيق والسيطرة على النشاطات الحركية الطرفية اللاإرادية،مثل النوم والحرارة والتطور الجنسي والنوم وعلى النشاطات الصماوية ووظائف جسمية كثيرة أخرى. يعتبر الوطاء حلقة الوصل بين الجهاز العصبي و الجهاز الإفرازي من خلال الغدة النخامية ،يحتل الوطاء الجزء الأكبر من الدماغ المتوسط حيث يقع أسفل المهاد و فوق ساق الدماغ، ويوجد الوطاء في أدمغة جميع الثديات و البشر.يؤدي الوطاء وظائف حيوية للجسم حيث يضبط بعض عمليات الأيض وبعض الأفعال اللاإرادية ،ويقوم أيضا بإنتاج وإفراز الهرمونات المحررة التي تقوم بدورها بضبط عملية إفراز الهرمونات في الفص الأمامي للغدة النخامية ،كما يحتوي على مراكز التحكم بالجوع والعطش ودرجة حرارة الجسم ،يرتبط الوطاء بالجهاز الجوفي الذي يعتبر المسؤول الرئيسي عن التحكم بالعواطف و الأنشطة الجنسية من خلال العصبونات المفرزة للهرمون المحرر لموجهة الغدد التناسلية . وظائف الوطاء: يشتمل الوطاء على مراكز تنظيم ضغط الدم الشرياني ونظم القلب وحرارة الجسم وتنظيم كتلة الماء في الجسم (مركز العطش والتبول) وتنظيم قلوصية الرحم والثديين وتناول الطعام (مركز الجوع والشبع) بالإضافة لاشرافه على تنظيم إفراز غدة النخامى (الأمامية والخلفية) كما يقوم الوطاء بتنظيم الفعاليات السلوكية لارتباطه مع الجهاز الحوفي واشرافه على تنظيم الجهاز العصبي المستقل (الودي واللاودي). تقع معظم نوى الوطاء في الناحية الوحشية منه لتشكل مراكز تشرف على : تنظيم ضغط الدم الشرياني والنظم القلبي: يقع مركز تنظيم ضغط الدم الشرياني والقلب في الباحة الجانبية الخلفية للوطاء حيث يشرف على مراكز تنظيم القلب والأوعية في أسفل جذع الدماغ (البصلة والجسر). تنظيم حرارة الجسم: يقع مركز تنظيم حرارة الجسم في القسم الأمامي للوطاء بالباحة قبل البصرية حيث توجد فيها مجموعة من العصبونات الحساسة لارتفاع درجة الحرارة ومجموعة أخرى حساسة لانخفاض درجة حرارة الجسم (البرودة). تكافح المجموعة الأولى الترفع الحروري بتوسيع الأوعية الدموية الجلدية وبالتعرق وفرط التهوية الرئوية وتثبيط انتاج الحرارة في الجسم وذلك بنقص الاستقلابات العامة. وتنتج جميعها عن تثبيط مراكز الودي (التي تقع بالوطاء الخلفي). وتكافح المحموعة الثانية انخفاض درجة حرارة الجسم (البرودة) بتضيق الأوعية الدموية الجلدية وبالنفضات الحركية (قشعريرة، رعدة) التي تنشأ من المركز المحرك للقشعريرة الذي يقع في القسم الخلفي للوطاء قرب جدار البطين الثالث. وتتجه الإشارات العصبية نحو جذع الدماغ والعصبونات الحركية فيه والغاية من النفضات الحركية هي انتاج الحرارة. تنظيم كتلة الماء الجسم: يتم تنظيم كتلة الماء في الجسم بوساطة آليتين هما: الإحساس بالعطش ويقع مركز العطش بالوطاء الجانبي حيث توجد فيه عصبونات تتحسس من زيادة كثافة الكهارل. التحكم بافراغ الماء من الجسم وطرحه عبر الكليتين ويقع مركز إفراغ الماء في النواة فوق البصرية التي تفرز هرمون مضاد للابالة ويدعى أيضا الفاروبريسين الذي يمارس دوره في مستوى النبيبات الكلوية القاصية فيؤدي لإعادة امتصاص الماء للجسم. د- تنظيم قلوصية الرحم وتدفق الحليب من الثديين: يقع مركزهما في النواة جانب البطين التي تفرز هرمون الاوكستوسين الذي يمارس دوره في تقلص عضلات الرحم لقذف الجنين أثناء فترة المخاض. كما يمارس دوره في تقلص الخلايا الظهارية العضلية المحيطية بأسناخ الثديين فيؤدي لافراغ الحليب وتدفقه أثناء فترة الارضاع. هـ- تنظيم فعالية الجهاز الهضمي: يتم تنظيم الإطعام بوساطة مركزين هما: مركز الجوع: يقع في باحة الوطاء الوحشي حيث يؤدي تحريضها للرغبة بتناول الأطعمة والبدانة ويؤدي تخريبها لفقد الشهية للأطعمة والنحول. مركز الشبع: يقع في النواة البطنية الانسية حيث يؤدي تحريضها للتوقف عن تناول الاطعمة ويؤدي تخريبها للرغبة بتناول الاطعمة والبدانة المفرطة. و- تنظيم فعالية غدة النخامى: يتحكم الوطاء بنشاط النخامى بقسميها الأمامي والخلفي. النخامى الأمامية (الغدية): ترتبط النخامى الغدية الأمامية مع الوطاء بوساطة الجملة الوعائية البابية حيث تفرز نوى الوطاء العوامل المطلقة التي تنتقل بالدم وتصل لغدة النخامى بوساطة الجملة الوعائية البابية فتحرض النخامى الغدية على إفراز الهرمونات والحاثات النخامية. تشتمل العوامل المطلقة الوطائية على: العامل المطلق لهرمون النمو ويفرز من النواة الظهرية الانسية بالوطاء ويحرض على إفراز هرمون النمو من النخامى الأمامية. وتعد النواة الظهرية الانسية مركز الجوع أيضا نظرا لوجود مستقبلات حساسة لنقص سكر الدم. ويفرز من الخلايا المجاورة للنواة الظهرية الانسية عامل مثبط لهرمون النمو هو السوماتوستاتين (يفرز السوماتوستاتين أيضا من خلايا دلتا بجزر لانغرهانس في المعثلكة ليقوم بتثبيط إفراز الانسولين والغلوكاغون). العامل المطلق للحاثة النخامية الدرقية (موجهة الدرق) يفرز من نوى البارزة الناصفة للوطاء وهي امتداد للوطاء في السويقة النخامية ويسبب إفراز الحاثة النخامية الدرقية. العامل المطلق للموجهة القشرية الذي يفرز من البارزة الناصفة للوطاء ويحرض على إفراز الحاثة النخامية القشرية (هرمون موجه لقشر الكظر). العامل المطلق لموجهة القند الذي يفرز من البارزة الناصفة للوطاء ويؤدخي لإفراز هرمونين موجهين للقند هما: الهرمون المحرض للجريب الذي يقوم بالتحريض على نمو الجريبات الأولية من المبيضين قبل الاباضة. كما يقوم بتشكيل النطاف من خلايا سيرتولي في نبيبات الخصية. الهرمون الملوتن الذي يقوم بالتحريض على نمو الجريب النهائي والاباضة وتشكيل الجسم الأصفر ويحرض على إفراز الهرمونات الانثوية من المبيضين كما يقوم بتحريض خلايا ليدينغ الخلالية في الخصية على إفراز التستوستيرون. العامل المثبط للبرولاكتين يفرز من البارزة الناصفة للوطاء ويؤدي لتثبيط إفراز البرولاكتين من النخامى الغدية (يثبط إفراز العامل المطلق للبرولاكتين الذي يحرض على نمو غدد الثديين وانتاج الحليب). النخامى الخلفية (النخامى العصبية): ترتبط النخامى الخلفية مع الوطاء بوساطة السبيل الوطائي النخامي. تفرز النخامى الخلفية هرمونين هما: هرمون مضاد للابالة: ويدعى أيضا بالفازوبريسين الذي يفرز من النوى فوق البصرية بالوطاء الأمامي وينتقل عبر السبيل الوطائي النخامي بوساطة بروتين حامل هو النوروفيزين حيث يختزن في غدة النخامى الخلفية. يمارس الهرمون المضاد للابالة دوره في تنظيم كتلة الماء في الجسم وذلك بإعادة امتصاص الماء من النبيبات الكلوية القاصية. الاوكسيتوسين: يفرز من النوى جانب البطينية وينتقل عبر السبيل الوطائي النخامي بوساطة بروتين حامل هو النوروفيزين حيث يختزن في الغدة النخامية الخلفية. يمارس الاوكسيتوسين دوره في تقلص عضلة الرحم عند الحامل أثناء الوضع (الولادة) وأيضا في تقلص غدد الثديين فيسهل تدفق الحليب عند المرضع (منعكس حلمة الثدي- الوطاء). ز- تنظيم الوظائف السلوكية مع الجهاز الحوفي: يؤدي تحريض أماكن محددة من الوطاء أو إصابتها لحدوث تبدلات بالسلوك الانفعالي عند الانسان والحيوان فيؤدي: تحريض الوطاء الجانبي (مركز العطش ومركز الجوع) للشعور بحس العطش والجوع إضافة لظهور فعالية مفرطة تدفع الانسان والحيوان للتصدي والقتال. تحريض الوطاء الانسي (النواة البطنية الانسية) لتأثيرات معاكسة لتحريض الوطاء الجانبي فيشعر الانسان والحيوان بحس الشبع والاطمئنان والاكتفاء. تحريض المنطقة حول البطين الثالث (المنطقة الرمادية المركزية للدماغ المتوسط مع الوطاء) للشعور بالخوف وردود فعل العقاب. تحريض المنطقة الأمامية والخلفية للوطاء لاثارة الرغبة الجنسية. وتسبب اذيات الوطاء لتأثيرات معاكسة للتأثيرات التحريضية المذكورة أعلاه. ح- تنظيم وظائف الجهاز العصبي المستقل: يشرف الوطاء على المراكز العصبية للجهاز العصبي المستقل الذي تقع مراكزه في القسم السفلي من جذع الدماغ حيث لوحظ أن : تحريض المنطقة الأمامية للوطاء تسبب ظهور جميع الأعراض الناتجة عن تنبيه الجهاز اللاودي وهذا يعني أن مراكز الجهاز العصبيى اللاودي تقع بالوطاء الأمامي. تحريض المنطقة الخلفية للوطاء تسبب ظهور جميع الأعراض الناتجة عن تنبيه الجهاز الودي وهذا يعني أن مراكز الجهاز العصبي الودي تقع بالوطاء الخلفي.
اطباؤنا متواجدون الأن للاجابة عن أي إستفسار حول‎ وطاء. اسال اطباءنا الآن‎

المصطلح بلغات أخرى

العربية      وطاء
Hypothalamus   الانجليزية
تاريخ الاضافه : 2009-10-17 04:12:04
تاريخ التعديل : 2015-08-11 16:51:31
1 2 4