علاج العصب أو المعالجة اللبية للأسنان اللبنية

علاج العصب أو المعالجة اللبية للأسنان اللبنية

د. سيف الدين حامد أبوعصب
2012-05-07

يعتقد كثير من الناس بعدم وجود معالجة لبية للاضراس اللبنية و ان هذا النوع من العلاج يقتصر على الاضراس الدائمة فقط. و ان هذه الاضراس لا يوجد بها اعصاب لان الضرس يتحلل مع بزوغ الضرس الدائم الذي يخلفه. و البعض يعتقد ان المعالجة اللبية للاضراس اللبنية (سحب العصب) يؤدي في النهاية الى التاثير على عصب الضرس الدائم الذي يخلف اللبني، و هذا في الحقيقة اعتقاد غير صحيح، فالضرس اللبني منفصل عن الدائم تماما.

الضرس اللبني له بنيته الخاصة و عصبة الخاص به و يفصله عن الضرس الدائم منطقة عظمية. المنطقة العظمية و جذور الضرس اللبني يبدان بالتحلل مع بزوغ الضرس الدائم الى مرحلة تتحلل جميع جذور اللبني و يبدا الضرس بالسقوط.

هناك نوعان من علاج العصب: بتر جزئي للعصب او بتر كلي.

عادة نلجئ للنوع الاول في حالة ان التسوس وصل لمرحلة قريبة جدا من العصب و لا نستطيع التأكد ان العصب قد انكشف او لا في هذه الحالة من باب الاحتياط نبتر جزءا من العصب و عادة ما تكون نسبة نجاح العلاج مرتفعة. و نقوم ببتر العصب كاملا - مع تنظيف اقنية الجذور - في حالة التهاب العصب كلية. و عادة ما يصاحب التهاب العصب آلام حادة مفاجئة بدون مسبب - كأكل الحلويات أو شرب الماء البارد مثلا - و تستمر الى دقائق عديدة  او آلام عند النوم و أحيانا ما تنتفخ اللثة المجاورة للضرس (خراج سني).

 

عادة ما نلجأ الى قلع الضرس اللبني المسبب للخراج و يرجع ذلك الى تأثير الخراج على الضرس الدائم الذي سيخلف اللبني او عادة لصعوبة علاج العصب الكلي للطفل او لتهتك جذور الضرس اللبني الواضح من الصورة الشعاعية حيث تكون غير مناسبة للعلاج او ان الضرس الدائم اصبح قريبا من البزوغ  و القرار في هذا يرجع الى الطبيب المعالج.

 

 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .

شارك المقال مع اصدقائك ‎
مشاركة عبر ‎:


1 2 4