للتغلب على الإكتئاب

للتغلب على الإكتئاب

2015-10-13

أخبار الطبي-عمّان

ما هو الإكتئاب؟ 

  • اكتئاب المزاج هو الاضطراب المرضي المزمن الذي يشمل الدماغ والجسم والمشاعر ويؤثر في قدرة المُصاب على الحياة بجوانبها المختلفة كالتغذية والنوم ومشاعره اتجاه نفسه او اتجاه الآخرين.
  • تتعدد انماط الاكتئاب لتشمل الاكتئاب الرئيسي (الكبير)، الاكتئاب الجزئي، الاكتئاب غير النموذجي، اكتئاب ما بعد الولادة، الاكتئاب ثنائي القطب (الهوسي)، الاكتئاب الموسمي والاكتئاب الذهاني.
  • تبدأ علامات الاصابة بالاكتئاب في المرحلة العمرية الممتدة بين 15 - 30 عاماً ويشيع غالباً بين السيدات.
  • تتعدد العوامل المسببة للاصابة بالاكتئاب كالعوامل الجينية, النفسية, البيئية والكيميائية الحيوية.
 - اجتاحت في الوقت الحاضر وسائل التواصل المختلفة على الأجهزة المحمولة علاقتنا الإجتماعية فأصبح من السهل أن تلتقط الهاتف الخاص بك وتتواصل إلكترونياً مع أصدقائك وعائلتك، لكنّ دراسة جديدة نُشرت في مجلة (Journal of the American Geriatrics Society) تقول أنّ التواصل الجسدي مع أحد أفراء العائلة أو الأصدقاء مفيد للغاية.
- باستخدام بيانات لـ 11,000 من البالغين الذين تبلغ أعمارهم 50 فما فوق بين عامي 2004 و 2010، وجد الباحثون أن 6.5% فقط من أولئك الذين التقوا مع الأصدقاء أو العائلة ما لا يقل عن ثلاث مرات في الأسبوع أبلغوا عن أعراض إكتئابية، وهي نسبة قليلة جداً عند الحديث عن مرض يصيب فئة كبيرة من الأشخاص. وبلغ معدل الإصابة بالإكتئاب ضعفي هذه النسبة لأولئك الذين تفاعلوا مع أحبائهم كل بضعة أشهر أو أقل.
- الحماية والوقاية من مرض مثل الإكتئاب مهم للغاية لارتباطه بعدد من المضاعفات  كتأثيره على الصحة الفيزيائية و تطوير المريض الأفكار بالانتحارية وفقدان القدرة على ممارسة النشاطات اليومية واختلال العلاقات مع الآخرين وادمان المخدرات.
- تتعدد الاجراءات المُوصى بها للوقاية من الاصابة بالاكتئاب اعتماداً على نمطه، كما أشارت نتائج الدراسة المعروضة اليوم فإنّ التواصل الجسدي مع الأصدقاء والأحبة والعائلة مهم جداً في الوقاية من الإكتئاب وتقليل فرص الإصابة به، وقد يُوصى بالاشتراك بالبرامج التي يقوم عليها خبراء في الصحة العقلية والتدريب على مهارات التفكير (التقنيات المعرفية) للتعامل مع التوتر والحد من الاصابة بالاكتئاب، وفي حالات اكتئاب ما بعد الولادة يُوصى بمساعدة الام على التأقلم مع مُستجدات حياتها وطفلها.
اقرأ أيضاً:
المصدر:
* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .
تاريخ الاضافه : 2015-10-13 11:01:49
تاريخ التعديل : 2017-05-03 02:46:06

1 2 4