فرط صوديوم الدم

Hypernatremia

ما هو فرط صوديوم الدم

فرط صوديوم الدم أو ارتفاع الصوديوم في الدم هو ارتفاع مستوى الصوديوم في الدم فوق 145 ملليمول / لتر، إذ يعتبر التركيز الطبيعي للصوديومِ في بلازما الدم هو 136-145ملليمول / لتر.

يصيب فرط الصوديوم كبار السن والأطفال غالباً، وقد يصيب جميع الفئات العمرية بسبب قلة شرب السوائل، أو بسبب زيادة تناول الأطعمة المحتوية على الصوديوم.

يؤدي فرد صوديوم الدم إلى انكماش الخلايا العصبية مسبباً أضرار على الدماغ، كما قد يؤدي إلى نقص ضغط الدم، وتسرع القلب. وقد يؤدي ارتفاع الصوديوم الشديد؛ أي ارتفاع مستوى الصوديوم عن 152 ملليمول / لتر إلى الوفاة.

يصيب فرط الصوديوم غالباً كبار السن بسبب الجفاف نتيجة قلة شرب السوائل، أو بسبب زيادة تناول الأطعمة المحتوية على الصوديوم، ومن الأسباب الأخرى لفرط الصوديوم ما يلي:

  • فازوبريسين (هرمون رافع لضغط الدم)

الفازوبريسن أو ما يسمى بالهورمون المضاد لدِر البول، تنتجه الغدة النخامية وتنقله إلى مجرىِ الدم فهناك ينتقل إلى الكلية حيث يخفض إطلاق الماء في البول. ومَع الإنتاج القليل من الفازوبريسين يخفق الجسم في حفظ الماء بسبب النزعة نحو تراكيز عالية لصوديوم البلازما.

  • مرض السكري الكاذب

قَدْ يقع فرط صوديومِ الدم بسبب مرض السكري الكاذب، وهو مرض يسبب الإنتاج المفرط من البول (هو ليس نفس مرض السكري الذي ينتج من الإنتاج الضعيف للأنسيولين). إن هذا العيب يتضمن إما فشل الغدة تحت المهاد في صنع الفازوبريسين، أَو فشل الكلية من الإستجابة للفازوبريسين. وفي إحدى الحالتين، تكون الكلية قادرة على حِفْظ وتَنظيم مستويات صوديومِ الجسم، ولكن تكون غير قادرة على حِفْظ إبقاء ماء الجسم. ولا يحدث فرط صوديوم الدّم في داء السكري الكاذب إذا كان المريضِ قادراً على شرب الماء الكافي لتعويض الفقدان البولي والذي قَد يكون بكميّة مرتفعة تصل لـ10 لترات في اليوم.

  • فقدان الوعي

قَدْ يَحْدث فرط صوديوم الدّم في اللاشُعور أَو المرضى الفاقدين للوعيّ بسبب عدمِ القدرة على شُرْب الماء. حيث يستمر فقد الماء بالتبخّر مِنْ الرئتينِ وفي البول. وإذا لَمْ يُعطى المريض الماءَ عن طريق الصبّ، فإنّ تركيز الصوديومَ في الدمِّ قَدْ يَزِيد ويتنامى فرط صوديوم الدّم.

أسباب أخرى

  • يُمْكِنُ أَنْ يَحْدث فرط صوديوم الدّم أيضاً في أمراض نادرة و التي يكون فيها تَدَفُّع العطش ضعيف.
  • يُمْكِنُ أَنْ يَحْدثَ فرط صوديوم الدّم أيضاً بشكل عرضي في المستشفى عندما يتم تسريب محاليل تحتوي الصوديوم في المرضى، من مثل بيكربونات الصُّوديوم لمعالجةِ الحمّاض (الدمّ الحَمْضِيّ).
  • وقد يُحرّض هذا المرض أيضاً بالصدفة وذلك بتسريب كلوريدِ الصوديومِ، خصوصاً عند المرضى المسنين الذين يعانون من اعتلال في وظيفة الكلى.

الصوديوم هو ذرّة أَو آيون يَحْملُ شحنة إيجابية وحيدة. وقد يكون إختضار آيون الصوديوم Na + أَو ببساطة Na. يُمْكِنُ أن يقع الصوديوم كملح في صلب بلّوري. حيث كلوريد صوديومِ (NaCl) و فسفات الصوديومِ (Na2HPO4) وبيكربونات الصُّوديوم (NaHCO 3) تقع عموماً كأملاح . وهذه الأملاحِ يُمْكِن أَنْ تُذوّبَ في الماءِ أَو في عصائر الأطعمة المُخْتَلِفة. حيث تتضمّن الإذابة الفصل الكامل للآيوناتِ، من مثل الصوديومِ والكلوريد في ملح الطعام (NaCl). إنّ مُحتوى حوالي 40 % مِنْ صوديومِ الجسم موجود في العظم. حيث يقع تقريباً 2-5 % داخل الأعضاء والخلايا وال 55 % الباقيّة في بلازما الدمِّ والسوائل خارج الخلايا الأخرى. وكمية الصوديومِ في بلازما الدمِّ نموذجياً 140 ملي متر وهي كمية أعلى بكثير مِنْ الكميّة المتواجدة في الصوديومِ داخل الحلايا (حوالي 5 ملي متر). إنّ هذا التوزيعِ اللا مُتَناظِر لآيونات الصوديوم يعتبر ضرورياً للحياةِ الإنسانيةِ. حيث يَجْعل من الممكن التوصيل العصبي الصحيح ومرور المغذّيات المُخْتَلِفةِ في الخلايا والحفاظ على ضغط الدمّ. يُنظّم الجسم معالجته للصوديومِ بشكل مستمر. فعندما يكون الصوديوم الغذائي عالي أَو منخفض جداً تستجيب الأمعاء والكِلى لضبط التراكيز إلى الوضع الطبيعي. وأثناء اليوم، تَمتصُّ الأمعاء الصوديوم الغذائي بينما تُفرغ الكِلى كمية مساوية تقريباً مِنْ الصوديومِ في البول. و إذا تمّ استهلاك صوديومِ غذائي منخفض فإنّ الأمعاء تزيد كفاءتِها في إمتصاص الصوديوم وتُخفّض الكِلى طرحها للصوديوم في البول. يعتمد تركيز الصوديومِ في بلازما الدمَّ على شيئين: الكمية الكليّة من الصوديومِ والماء في الشرايين و الأوردة و الشعيرات (جهاز الدوران). حيث أنّ الجسم يَستعمل آلياتَ الفصل لتَنظيم الصوديومِ والماء، ولَكنَّها تعمل سويةً لتَصحيح ضغطِ الدمّ عندما يكون عالي أو منخفض كثيراً. إنّ تركيز الصوديوم العالي جداً ، أَو فَرْط صوديومِ الدَّم، يُمْكِنُ أَنْ يُصحّحَ أمّا بإنقاص الصوديومِ أَو بزيَاْدَة ماءِ الجسمِ. ويُفسّر وجود آلياتِ الفصل التي تُنظّم تركيزَ الصوديومِ بأنّهُ في الواقع توجد هناك أمراض عديدة يُمْكِن أَنْ تُسبّبَ فَرْط صوديومِ الدَّم، بما في ذلك أمراضِ الكلية والغدّة النخامية و الوِطاء.

يُمْكِنُ أَنْ يُسبب فرط صوديوم الدّم أضراراً عصبية نتيجة إنكماشِ خلايا الدماغِ. و تَتضمّن الأعراضُ العصبية التَخْليطٌ و الغيبوبة و شلل عضلات الرئة و الموت. وشدَّة هذه الأعراض تكون مُتَعَلّقة ببسرعة تنامي فرط صوديوم الدّم. حيث أنّ فرط صوديوم الدّم الذي يأتي بسرعة لا يَسْمحُ لخلايا الدماغِ بالتكيّف مع البيئة عالية الصوديوم الجديدة. وفرط صوديوم الدّم يعدّ خطراً خصوصاً على الأطفال والمسنين.

يُشَخَّص فرط صوديوم الدّم بالحصول على عينة دمّ وتحضير البلازما واستعمال مَسْرَىًكَهْرَبِيّ حسّاس للصوديومِ لقياس تركيزِ آيونات الصوديومِ.

يُعَالَج فرط صوديوم الدّم بتسريب محلول ماءِ يَحتوي 0.9 % كلوريد الصوديوم (0.9 غرام NaCl /100 ملي لتر ماء)، الذي هو التركيز الطبيعي لكلوريدِ الصوديومِ في بلازما الدمَّ. ويُجرى التسريب على مدى عدّة ساعاتِ أَو أيامِ لمَنْع حدوث تغيّراتِ مُفاجِئة وخطرة في حجمِ خلايا الدماغ. وفي الحالات الطارئة، على سبيل المثال، عندما يسبب فرط صوديوم الدّم أعراضاً عصبيّة فإنّ التسريب قَدْ يُجرى بمحلول الملح الذي يَحتوي 0.45 % كلوريد الصوديوم، وهي نِصْف المستوى الطبيعي.

يَحْدث فرط صوديوم الدّم فقط في الظروف الغير عادية التي طبيعيّاً لا تكون تحت سيطرة الشخص.

هل ترغب في التحدث الى طبيب نصياً أو هاتفياً؟

يمكنك الحصول على استشارة مجانية لأول مرة عند الاشتراك

أسئلة وإجابات مجانية مقترحة

3,295 سؤال طبي مشابه تمت الإجابة عليه

أخبار ومقالات طبية ذات صلة

5,185 خبر ومقال طبي موثوق من أطباء وفريق الطبي

فيديوهات طبية

آخر مقاطع الفيديو من أطباء متخصصين

نصائح طبية عن أمراض القلب و الشرايين

144 طبيب موجود حالياً يمكنه الإجابة على سؤالك!

الاستشارة التالية سوف تكون متوفرة خلال 5 دقائق

ابتداءً من 0.99فقط
أمراض مرتبطة بأمراض الدم
أدوية لعلاج الأمراض المرتبطة بأمراض الدم