الهلوسة (الهذيان)

Hallucination

ما هو الهلوسة (الهذيان)

تعرف الهلوسة (أو الهذيان) بأنها أحاسيس تبدو حقيقية لكنها من إنتاج العقل وليست موجودة فعلاً. تؤثر الهلوسة على الحواس الخمس، فعلى سبيل المثال قد يسمع المريض صوت شخص رغم أنه يكون وحده في المكان، أو يرى صورة غير موجودة أصلاً.

قد تظهر هذه الأعراض بسبب الأمراض النفسية، أو الآثار الجانبية لأدوية معينة، أو أمراض أخرى كالصرع، أو إدمان الكحول.

يحتاج المريض لزيارة الطبيب النفسي أو طبيب الأعصاب أو الطبيب العام بناء على سبب الهلوسة. يعتمد علاج الهلوسة أيضاً على سببها، وقد يَنصح الطبيب بتبني عادات صحية منها الإقلاع عن شرب الكحول والحصول على نوم أفضل لعلاج الهلوسة.

تحدث مع طبيب الآن واسأله عن أعراض وعلاج الهلوسة (الهذيان) مع خدمة اطلب طبيب

ما هي أسباب الهلوسة (الهذيان)؟

تشمل الأسباب التي قد تؤدي إلى الهلوسة ما يلي:

  • أن يكون الشخص ثملاً أو تحت تأثير المخدرات، كالماريجوانا والمنشطات كالكوكايين والأمفيتامين.
  • الخرف، وتعد الهلوسة البصرية أكثر أنواع الهلوسة انتشاراً بين المصابين بهذا المرض.
  • الصرعالذي يحدث في منطقة دماغية تعرف بالفص الصدغي، وتعد الهلوسة الشمية أكثر أنواع الهلوسة انتشاراً بين المصابين بهذه الحالة.
  • ارتفاع درجات الحرارة، خصوصاً في الأطفال وكبار السن.
  • التغفيق أو النوم القهري Narcolepsy، وهي حالة تسبب دخول المصاب بنوبات من النوم العميق.
  • الاضطرابات النفسية، منها انفصام الشخصية والاكتئاب الذهاني.
  • الاضطرابات الحسية كفقدان البصر والسمع.
  • داء باركنسون.
  • عدم الحصول على القدر الكافي من النوم. يؤدي عدم النوم لعدة أيام أو النوم القليل على مدى فترة طويلة إلى تعريض الشخص للهلوسة.
  • أورام الدماغ.
  • صداع الشقيقة.
  • الأمراض الشديدة مثل فشل الكبد وسرطان الدماغ ومرض الإيدز.
أكثر من 70% من زيارات الطبيب يمكن حلها عبر الهاتف و من دون زيارة الطبيب

ما هي اعراض الهلوسة (الهذيان)؟

تختلف الأعراض التي يشعر بها المصاب بالهلوسة حسب نوعها كما يلي:

  • الهلوسة السمعية: قد يشعر المريض بأن مصدر الأصوات من داخل أو خارج ذهنه، وقد يعتقد المريض أن هذه الأصوات تتحدث مع بعضها البعض أو تخبره ماذا عليه أن يفعل.
  • الهلوسة البصرية: على سبيل المثال، قد يرى الشخص حشرات تمشي على يده أو على وجه شخص آخر. في بعض الأحيان، قد يرى المريض ومضات ضوئية أو بقع ملونة.
  • الهلوسة الشمية: قد يشم المريض رائحة معتقداً أنها آتية من شيء ما بجانبه أو من جسده، رغم أنها غير موجودة.
  • الهلوسة الذوقية: قد يشعر المريض بأن شيئاً من طعامه أو شرابه له طعم غريب.
  • الهلوسة الحسية: قد يشعر المريض بأن شخصاً ما يدغدغه رغم عدم وجود أي شخص حوله، أو قد يشعر بأن هناك حشرات تمشي على جلده أو تحت جلده، أو قد يشعر بهواء ساخن على وجهه رغم عدم وجوده.
%86 من مستخدمي خدمة اطلب طبيب يرون ان الخدمة وفرت عليهم تكاليف زيارة الطبيب

ما هو تشخيص الهلوسة (الهذيان)؟

لتشخيص الهلوسة يقوم الطبيب بما يلي:

  • أخذ التاريخ المرضي للمريض.
  • فحص المريض سريرياً.
  • طرح الأسئلة على المريض بخصوص أعراضه والهلوسة التي يعاني منها، كسؤاله مثلاً عن نوع الهلوسة ووقت بداية شعوره بها.
  • الاستفسار من المريض عن استخدامه لأية أدوية أو تعاطي الكحول والمخدرات.
  • قد يطلب الطبيب من المريض عينة دم للفحص.
  • إجراء التخطيط الكهربائي للدماغ (EEG) للتأكد من الصرع كسبب للهلوسة.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي للتحقق من إصابة المريض بالأورام أو السكتات الدماغية.

ما هو علاج الهلوسة (الهذيان)؟

من الضروري استشارة الطبيب فور إصابة المريض بالهلوسة. في حال معرفتك لإصابة أحد بالهلوسة فلا تتركه وحده، لأن الخوف الذي تسببه الهلوسة أحياناً قد يفضي إلى أفعال وسلوكات خطيرة. ابق مع المريض ولا تتركه وحده واذهب معه للطبيب لدعمه معنوياً، وقد تساعده في الإجابة على أسئلة الطبيب.

يقوم الطبيب بعد ذلك بوصف العلاج المناسب اعتماداً على السبب المؤدي إلى إصابة المريض بالهلوسة، وتتضمن الأساليب العلاجية للهلوسة ما يلي:

العلاج الدوائي

يعتمد علاج الهلوسة بشكل كامل على علاج أسبابها، وهذا يؤكد أهمية التشخيص الدقيق للهلوسة>

يقوم الطبيب عادة بعلاج الهلوسة دوائيا بناء على الحالة المسببة لها كما يلي:

  • إن كانت الهلوسة ناجمة عن انسحاب الكحول فإن الطبيب قد يصف الأدوية التي تعمل على إبطاء نشاط الجهاز العصبي.
  • دواء بيمافانسيرين Pimavanserin لعلاج الهلوسة التي تصيب مرضى الباركنسون.
  • استخدام أدوية مثل: هالوبيريدول، أولانزابين، ريسبيريدون لعلاج مرض الفصام في حال تسببه بالهلوسة.
  • أدوية التربتان وحاصرات مستقبلات البيتا ومضادات الاختلاج للمصابين بالشقيقة.
  • أدوية لعلاج الصرع.
  • أدوية التنكس البقعي، والزرق، وإعتام عدسة العين.

الإرشاد النفسي

يعد الإرشاد النفسي جزءاً من الخطة العلاجية للهلوسة، وخصوصاً إن كانت الهلوسة ناجمة عن الاضطرابات النفسية.

يساعد التحدث مع طبيب أو مرشد نفسي المريض على التحسن وفهم ما الذي يحدث معه، وبالتالي يتمكن المريض من إيجاد أساليب للسيطرة على الهلوسة خصوصاً إن كان خائفا أو مضطرباً بسبب الهلوسة.

الجراحة أو العلاج بالإشعاع

قد تسبب أورام الدماغ الهلوسة، ويمكن علاج هذه الأورام جراحياً أو باستخدام الإشعاع.

ما هي مضاعفات الهلوسة (الهذيان)؟

تؤدي الهلوسة أحياناً إلى المضاعفات التالية:

  • اضطابات النوم.
  • اختلال الذاكرة.
  • الإحباط.
  • القلق.
  • نوبات الهلع.

ما هو سير مرض الهلوسة (الهذيان)؟

يعتمد الشفاء من الهلوسة على علاج أسبابها، فإن كان السبب قلة النوم أو شرب الكحول، فإن هذين السببين من الممكن تعديلهما وبالتالي الشفاء من الهلوسة.

أما إن كانت ناجمة عن اضطراب نفسي كانفصام الشخصية فإن أخذ الدواء الصحيح لعلاج هذا الاضطراب يحسن الهلوسة بشكل كبير.

المصادر والمراجع

Chitra Badii. What Causes Hallucinations? Retrieved January 20, 2019 from https://www.healthline.com/symptom/hallucinations 

What Are Hallucinations? Retrieved January 20, 2019 from https://www.webmd.com/schizophrenia/what-are-hallucinations 

Hallucinations. Retrieved January 20, 2019 from https://medlineplus.gov/ency/article/003258.htm

Ananya Mandal. Hallucination Treatments. Retrieved January 21, 2019 from https://www.news-medical.net/amp/health/Hallucination-Treatments.aspx

أدوية لعلاج الهلوسة (الهذيان)

تاريخ الإضافة : 2008-12-12 07:00:00 | تاريخ التعديل : 2019-09-17 12:11:13

185 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك