فحص الجلوكوز العشوائي

Random glucose test

ماهو فحص الجلوكوز العشوائي

مرض السكري حالة خطيرة لا يوجد علاج حالي لها، ولكن يمكن إدارته بعناية. المفتاح لذلك هو القيام بالتغييرات السلوكية الصحية بالإضافة إلى المراقبة الجيدة للجلوكوز عن طريق الفحص.

ماذا نعني بفحص الجلوكوز؟

  • فحص الجلوكوز هو فحص دم عشوائي للتحقق من مستويات الجلوكوز (السكر). يتم ذلك عادة عن طريق وخز الإصبع لتكوين قطرة صغيرة من الدم، ثم يتم مسح هذا الدم على شريط اختبار من شأنه أن يعطي قراءة الجلوكوز.
  • اختبار جلوكوز العشوائي هو أداة قوية للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري، ويمكن أن يساعد في تقييم مدى جودة إدارة المرض.

ماذا نعني بالسكري؟

مرض السكري هو مرض يؤثر على قدرة الجسم على إطلاق الأنسولين من البنكرياس بمجرد تحول السكريات إلى جلوكوز، حيث يسمح الأنسولين للجلوكوز بدخول مجرى الدم واستخدامه للطاقة. ولكن؛ في مرض السكري لا تعمل هذه الوظيفة بشكل صحيح.
بعض الأعراض المبكرة لمرض السكري هي التبول المفرط والعطش، ويحدث هذا بسبب تراكم السكر في الدم الذي لا يتم امتصاصه. ويتم ترشيحها من خلال الكلى بكميات كبيرة، والتي يمكن أن تؤدي بعد ذلك إلى الجفاف. وقد تتضمن الأعراض الأخرى ما يلي:

  1. خسارة الوزن.
  2. عدم وضوح الرؤية.
  3. التعب المستمر.
  4. التنميل في الذراعين والساقين.
  5. الشفاء البطيء من الجروح.

فهم فحص الجلوكوز:

  • يساعد اختبار الجلوكوز في تتبع الأعراض وإدارة مرض السكري؛ وتختلف قيم جلوكوز الدم العشوائية تبعاً لآخر مرة تناولت فيها الطعام.
  • إذا أجريت الفحص في غضون ساعة إلى ساعتين من بدء الوجبة، فإنّ جمعية السكري الأمريكية (ADA) توصي بأن تكون مستويات الجلوكوز أقل من 180 ملغم/ديسيلتر. قبل الوجبة، يمكن أن تتراوح المستويات بين 80 و130 ملغم/ديسيلتر.
  • تعد قراءة الجلوكوز التي تعادل أقل من 100 ملغ/ديسيلتر للشخص الصائم أمرًا طبيعيًا. وإذا كانت قراءة الصيام بين 100 و125 ملغ/ديسيلتر، فهذا يعني أن لديك تغيراً وضعفاً في تحمل الغلوكوز، والمعروف باسم مقدمات السكري.
  • تزيد مقدمات السكري من فرصة الإصابة بمرض السكري من النوع 2، وإذا كان لديك مستوى سكر أعلى من 126 ملغم/ديسيلتر، فهناك احتمال كبير بأن تكون مصابًا بداء السكري.
    قد يقوم الطبيب بتحديد موعد لفحص جلوكوز آخر إذا كانت النتيجة إيجابية لمرض السكري، وهناك عدد من العوامل التي يمكن أن تسهم في القراءة غير الدقيقة، مثل بعض الأدوية أو الأمراض.
    إذا كنت مصاباً بمرض السكري، فإن مستويات السكر في الدم تعتمد على العمر، والمدة التي كنت فيها مصاباً بالسكري، وفحوصات الدم الأولية.
  • تقترح جمعية السكري الأمريكية تتبع كل هذه النتائج للحفاظ على سجل يومي من تاريخ مستوى الدم. ويمكن أن يؤدي التوتر والنشاط والطعام إلى اختلاف النتائج، ومن المهم أيضًا ملاحظة ما تفعله أو تشعر به.
  • إذا كانت القراءات مرتفعة جدًا أو منخفضة جدًا لعدد من الأيام على التوالي، فقد يكون الوقت قد حان لاستشارة طبيبك. يمكن أن يؤدي التخطيط إلى مستوى مستهدف مع طبيبك وتغيير الخطة إلى الحصول على نتائج أفضل.

فحص الجلوكوز العشوائي والسيطرة على المرض:

في البالغين غير المصابين بالسكري، تدار مستويات الجلوكوز من خلال إجراءات الأنسولين الداخلية واستخدام الجسم للسكر للحصول على الطاقة. وإذا تلقوا فحوصات جلوكوز عشوائية طوال اليوم، ستبقى مستويات الجلوكوز لديهم مستقرة نسبياً. سيكون هذا صحيحًا حتى لو:

  • اختلف نظامهم الغذائي.
  • تعرضوا للتوتر.
  • تناولوا الطعام في أوقات مختلفة من اليوم.
  • في المرضى الذين يعانون من السكري ومقدمات السكري، يمكن أن تختلف مستويات الجلوكوز على نطاق واسع على مدار اليوم، وهذا صحيح بشكل خاص إذا لم يتم إدارة المرض بشكل جيد. عند هؤلاء الأشخاص، سوف تختلف نتائج الفحص العشوائي على نطاق واسع. وقد تكون نتائج الفحوصات عالية باستمرار.

يتم إجراء الفحص عشوائي خارج جدول الفحص العادي، والفحص العشوائي هو جزء مهم من إدارة مرض السكري؛ فإذا كانت مستويات الجلوكوز العشوائية مقبولة، من المحتمل أن تكون استراتيجيتك ناجحة، بينما التقلبات الواسعة في مستوياتك تشير إلى أنك قد تحتاج إلى تغيير خطة الإدارة الخاصة بك.

تذكر أنّ مستويات السكر المرتفعة هي التي تسبب مضاعفات مرض السكري مع مرور الوقت. تشمل
أعراض ارتفاع مستويات السكر الحاد في الدم ما يلي:

  • زيادة العطش.
  • زيادة التبول ليلاً.
  • بطء شفاء الجروح.
  • غشاوة الرؤية.

ما الذي يؤثر على نتائج الفحص؟

من العوامل التي تزيد من مستوى جلوكوز الدم:

  • تناول الكثير من الطعام.
  • انخفاض النشاط البدني.
  • الآثار الجانبية للأدوية.
  • المرض.
  • التوتر.
  • الألم.
  • الحيض.
  • الجفاف.

ومن العوامل التي تقلل من مستوى جلوكوز الدم:

  • تناول طعام قليل أو الصيام.
  • شرب الكحول.
  • الآثار الجانبية للأدوية.
  • النشاط البدني الشديد.

متى يتوجب عليك إجراء الفحص؟

  • إذا كنت مصابًا بداء السكري، فإن الاهتمام بأعراضك مهم جدًا. تأكد من الفحص فورًا إذا كنت تشعر أنك تعاني من أعراض انخفاض نسبة السكر في الدم. يمكن لقراءات جلوكوز الدم العشوائية أن تساعدك على تحديد ارتفاع السكر في الدم وتقليل خطر حدوث بعض المضاعفات المزمنة.
  • يمكن أن يساعدك فحص مستويات الجلوكوز في الدم في أوقات مختلفة طوال اليوم على إدارة مرض السكري، والحد من خطر مضاعفات مرض السكري. الطريقة الوحيدة التي يمكنك من خلالها معرفة مستوى السكر في الدم لديك هو فحصه بانتظام.

فحص الجلوكوز العشوائي وممارسة التمارين الرياضية:

يمكن أن تلعب ممارسة التمارين دورًا في نتائج اختبار الجلوكوز العشوائية. بشكل عام، التمارين ستقلل مستويات الجلوكوز، وقد يتطلب منك ضبط نظام الأنسولين إذا كنت في علاج مكثف للأنسولين.
هذا لا ينبغي أن يمنعك عن ممارسة الرياضة، فممارسة الرياضة هي واحدة من أفضل الطرق التي يمكنك من خلالها المساعدة على السيطرة على مرض السكري. ومعظم الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري يحصلون على فوائد عديدة حتى من التمارين المعتدلة.
تزيد التمارين الرياضية من قدرة الجسم على استخدام الأنسولين، كما أنه يحرق الجلوكوز الإضافي في مجرى الدم. وعلى المدى البعيد، تؤدي ممارسة الرياضة إلى نتائج فحص الجلوكوز العشوائية الأكثر استقرارًا.



هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟
تاريخ الاضافه : 2018-10-07 11:01:36 | تاريخ التعديل : 2018-10-08 17:49:01
108 طبيب
متواجدين الآن للإجابة عن استفسارك
حياة عصفور
حياة عصفور
الأردن
جوابه شافي ودقيق معي وبعت لي اسماء الادويه وكتب لي توصيه بعد المكالمه الخدمه ممتازه
 م.محمد عيد
م.محمد عيد
السعودية
اعطيها15 من 10 وانا اعتبرت حالي بصحرا ولقيت سيارة اسعاف الدكتور بقمة الاحترام والاخلاق وفادني جدا جدا وعنده صبر بتعامله مع المريض
شريف حسين
شريف حسين
مصر
برنامج رائع جدا والخدمه تفيدك باستمرار باي وقت تريد استشاره تحصل عليها بسهوله والاطباء كويسين
شيخه محمد
شيخه محمد
الإمارات
الرد سريع كان على الاتصال والدكتور الي جاويني كانت اجابته مقنعه واستفدت منه
أطباؤنا متواجدون على مدار الساعة لاعطائك النصائح الصحية
أحصل على علاج معظم الحالات الشائعة وغير طارئة
تواصل مع نخبة من الأطباء الاختصاصيين
Altibbi Login Key 1 2 4