ما لا تعرفينه عن سكر الحمل

ما لا تعرفينه عن سكر الحمل
أخصائي تغذية ساره محمد باحشوان
٢٧‏/٠١‏/٢٠١٤

ماهو سكر الحمل؟

يُعرف سكري الحمل بأنه نمط مؤقت (في معظم الحالات) من أنماط السكري، حيث يرتفع سكر الدم عند السيدة الحامل التي لم يسبق لها الاصابة بالسكري قبل الحمل، وذلك في الثلث الثاني أو الثالث من الحمل.

وقد تُفسر الاصابة بالتغيرات الهرمونية التي ترافق مراحل الحمل مما يتسبب بضعف تحمل الجلوكوز وارتفاع مستوى السكر في الدم بشكل يفوق الحد الطبيعي ولكن ليس إلى الحد الذي يسبب السكري، اذ يُفرز بنكرياس الحامل هرمون الإنسولين بمعدل ثلاثة أضعاف ما يفرزه الإنسان الطبيعي لمقاومة تأثير هرمونات الحمل على مستوى السكر في الدم. وبفقدان البنكرياس القدرة على التغلب على التأثير الهرموني يرتفع مستوى سكر الدم وبالتالي اصابة السيدة الحامل بسكري الحمل.

للمزيد: الحمل و مرض السكري

من هم الأكثر عرضة للاصابة بسكر الحمل؟

  • الحامل التي تُعاني من زيادة الوزن أو السُمنة قبل الحمل.
  • المرأة التي يزيد عمرها عن 25 عاماً.  
  • المرأة التي اصيبت بسكري الحمل في حملها السابق.  
  • المرأة التي أنجبت طفلاً زائد الوزن (4 كيلوجرام أو أكثر) في حمل سابق.
  • المرأة التي لديها تاريخ عائلي للاصابة بمرض السكري (أحد الوالدين أو الاخوة).
  • المرأة المُصابة بمتلازمة تكيس المبايض.

اذا انطبق على المرأة الحامل عاملين من العوامل السابقة أو أكثر تكون عرضة للإصابة بسكر الحمل

ماهي اعراض سكر الحمل؟

لا يرافق سكر الحمل عادة أية علامات أو أعراض ولذلك يعد الفحص الدوري لمستوى السكر في الدم أمر في غاية الأهمية للسيدة الحامل ونادراً ما تظهر بعض الأعراض وفي الأشهر الأخيرة من الحمل على النحو التالي:

  • فرط العطش
  • كثرة التبول
  • الاعياء العام
  • الغثيان
  • تكرار الاصابة بالتهابات المثانة، والمهبل والجلد
  • عدم وضوح الرؤية

 ما مدى خطورة سكر الحمل؟

اهتمام الأم بالتغذية الصحية والمحافظة على سكر الدم في مستوياته الطبيعية يمكّنها من ولادة طفلها بصحة جيدة ويحد من ظهور المضاعفات المرتبطة بسكر الحمل ويقلل من احتمالية تحوله إلى النمط الثاني من السكري بعد الولادة.

المضاعفات المرتبطة بالأم المصابة بسكر الحمل

المضاعفات المرتبطة بطفل الأم المصابة بسكر الحمل

  • زيادة فرصة تعرضه لاختلالات كيميائية كانخفاض الكالسيوم والمغنيسيوم في بلازما الدم.
  • فرط حجم الطفل (العملقة) وبالتالي صعوبة الولادة.
  • هبوط السكر في دم الطفل بعد ولادته مباشرة ولذلك يتم فحص مستوى السكر في دم الطفل بعد الولادة مباشرةً ويُوصى باعطائه الغلكوز عن طريق الوريد اذا كان منخفضاً.
  • زيادة فرصة الطفل للإصابة باليرقان ومتلازمة ضيق التنفس.
  • أكثر عرضة من غيره للإصابة بالسمنة والنوع الثاني من السكري مستقبلاً.

كيف يتم تشخيص سكر الحمل؟

يتم تشخيص سكر الحمل عادةً ما بين الأسبوع 24 إلى الأسبوع 28 من الحمل بواسطة تحليل الدم ولكن قد يقرر الطبيب اجراء الفحص في وقت سابق في حال توافر عوامل خطر اصابة الام بسكري الحمل.

فحص الدم عادةً يؤكد التشخيص وقد يكون على مرحلتين:

 المرحلة الأولى:

  • يتم اعطاء الحامل 50 غراماً من الغلوكوز والإنتظار لمدة ساعة لتحليل مستوى السكر في الدم.
  • اذا كانت مستوى السكر في الدم أعلى من 140ملغم/ ديسيلتر فلابد من اجراء فحص تشخيصي أكثر دقة وهي المرحلة الثانية من الفحص.

 

المرحلة الثانية:

يُوصي الطبيب بصيام الأم لمدة 8-14 ساعة قبل اجراء الفحص حيث يبدأ بتحليل مستوى سكر الدم أثناء الصيام ومن ثم عمل فحص (تحمل السكر الفموي) الذي يتم فيه إعطاء الأم 100 غرام من محلول الغلوكوز ومن ثم عمل 3 فحوصات لمستوى سكر الدم كل ساعة.

 وتشخص المرأة الحامل بسكر الحمل اذا كانت نتيجتان أو أكثر من نتائج فحصها توافق القراءات التالية:

  • فحص الصيام: أعلى من أو يساوي 95 ملغم/ ديسيلتر.
  • بعد ساعة: أعلى من أو يساوي 180 ملغم/ ديسيلتر.
  • بعد ساعتين: أعلى من أو يساوي 155 ملغم/ ديسيلتر.
  • بعد 3 ساعات: أعلى من أو يساوي 140 ملغم/ ديسيلتر.

كيف يتم التعامل مع سكر الحمل بعد التشخيص؟

  • يكون التعايش مع سكر الحمل بالدرجة الأولى بإتباع نظام غذائي خاص عن طريق استشارة أخصائي التغذية للتخطيط لحمية خاصة للحفاظ على مستوى السكر ضمن الحدود الطبيعية.
  • ممارسة الرياضة المسموح للحامل بها من قبل الطبيب والتي من شأنها أيضاً تخفيف آلام الظهر والإرهاق والتخلص من الإمساك.
  • مراقبة مستوى السكر في الدم 4 مرات يومياً أو على النحو الموصى به من قبل الطبيب , حيث يُفترض أن يكون المستوى الطبيعي لسكر الدم عند الحامل كالتالي:

أثناء الصوم: من 65 – 95 ملغم/ ديسيلتر .

بعد تناول الوجبة بساعة: أقل من أو يساوي 140ملغم/ ديسيلتر.

بعد تناول الوجبة بساعتين: أقل من أو يساوي 120ملغم/ ديسيلتر. 

  • اذا كان النظام الغذائي وممارسة الرياضة غير كافيين للحفاظ على المستوى الطبيعي لسكر الدم فتُوصى الحامل باستشارة طبيبها الذي قد يضيف الإنسولين إلى خطة العلاج وعندها يجب وضع نظام غذائي يتناسب مع جرعات الإنسولين لتفادي هبوط سكر الدم .

هبوط سكر الدم عند المصابة بسكر الحمل

يحدث هبوط سكر الدم عند نزول مستوى الغلوكوز في الدم عن 70ملغم/ ديسيلتر وهو أمر خطير يجب تداركه ويحدث أحياناً مع الحامل لأسباب متعددة أهمها زيادة جرعة الإنسولين أو عدم مناسبة الجرعة للغذاء المتناول اضافة الى زيادة ممارسة الرياضة عن المعتاد وعدم الحصول على حاجة الا من الطعام وقد تلجأ بعض الحوامل إلى تقليل الغذاء المتناول أو تخطي الوجبات ولا تعلم أنها بذلك تعرض نفسها للخطر.

من أبرز اعراض هبوط سكر الدم عند الحامل المصابة بسكر الحمل التي يجب الانتباه اليها:

  • فرط  الجوع
  • الإرهاق
  • التعرق الشديد
  • الرجفة
  • خفقان القلب
  • الدوخة أو الدوار
  • صعوبة التركيز

اذا شعرت الحامل بأحد الأعراض السابقة يجب عليها تحليل مستوى السكر في الدم، فاذا كان أقل من 70 ملغم/ديسيلتر عليها تناول 15 غرام من الكربوهيدرات وهي تعادل نصف كون من عصير الفواكه أو شريحة توست أو ملعقة عسل ثم تناول الوجبة المعتادة لها.

نصائح غذائية عامة لمرضى السكر:

  • تناول 3 وجبات رئيسية و3 وجبات خفيفة مع تنظيم أوقات الوجبات.
  • الحرص على أن تكون الوجبات الرئيسية متكاملة أي تجمع بين كل مجموعات الغذاء الخمسة.
  • اختيار من النشويات ما يحتوي منها على النخالة أو الحب كالخبز الأسمر والمعكرونة السمراء والأرز الأسمر.
  • الاكثار من تناول الخضروات فهي غنية بالألياف والفيتامينات والمعادن الضرورية لصحة الجسم.
  • تناول من 3-4 حصص من الفاكهة في أوقات متفرقة خلال اليوم وحاول التنويع في ألوانها فهي أيضا غنية بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة.
  • اختيار اللحوم القليلة جدا في الدهون و تأكد من ازالة جلد الدجاج قبل الطبخ وتناول منها جزء الصدر فقط.
  • تناول السمك من 2-3 مرات في الأسبوع ليمدك بالأوميقا 3 والأوميقا 6 المفيدة لصحة القلب.
  • اختيار الحليب والأجبان والألبان قليلة الدسم إن لم تستطع تناول خالية الدسم.
  • شرب ما لا يقل عن 8 أكواب من الماء يومياً.
  • التقليل من تناول الدهون قدر الإمكان واختر النباتية منها كزيت الزيتون والكانولا ودوار الشمس.
  • التقليل من تناول السكريات قدر الإمكان وحاول شرب القهوة والشاي بدون سكر أو بقدر ضئيل من السكر.
  • الابعاد عن تناول المشروبات الغازية ومشروبات الطاقة والعصائر المحلاة.
  • الابتعاد عن تناول الشيبس والكوكيز والكيك والآيس كريم.
  • ممارسة الرياضة كجزء من حياتك اليومية.

للمزيد: أغذية تناسب مريض السكري


 American Diabetic Association.

 Krause's Food & Nutrition Therapy Book.

 The Clinical Dietitian's Essential Pocket Guide.

 American Pregnancy Association.

 MedicineNet.com

تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2019-01-13 12:50:13 | عدد المشاهدات: 93548

شارك المقال مع أصدقائك


هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi