هشاشة العظام

هشاشة العظام

د. مازن اسعد العسيلي
2015-08-23

هشاشة العظام:

ظاهره خاصة عند النساء بعد انقطاع الدورة و هي عبارة عن فقدان النسيج العظمي بشكل غير طبيعي، أي تقل كثافته بحيث يسهل كسره وهناك نوعان رئيسي وثانوي و دائما الحديث عن الرئيسي.

أسباب هشاشة العظام:  

  • نتيجة قله الكميه العظمية عند نهايه البلوغ. 
  • ضياع المادة العظمية اثناء مرحلة الشباب لأسباب وراثية أو بيئية أو التغذية.

عوامل خطورة هشاشة العظام:

  • الوراثة: حيث أن أصحاب البشرة ذات اللون الأسود يمتلكون عظم صلب وكثيف أكثر من أصحاب البشرة البيضاء و بنات السيدة التي تعاني من الهشاشة يمتلكن كثافة عظام أقل.
  • العامل البيئي: مثل قلة الرياضة، قلة عنصر الكالسيوم في الغذاء، قله فيتامين د الذي يأخذ من الشمس و قلة فيتامين ب 12 و فيتامين ك.
  • التقدم في السن و خاصة السيدات.
  • ضعف البنية الجسمية: أصحاب الوزن الثقيل قلما يصابوا.
  • وجود كسور في تاريخ العائلة الصحي.
  • سوء التغذية.
  • شرب القهوة بكثرة و المياه الغازية.
  • التدخين.  
  • عدم التعرض للشمس.
  • قلة أو عدم الحركة لسبب ما لفترة طويلة كرجل الفضاء.
  • قلة الهورمونات الجنسية: لفشل الغدد التناسلية، انقطاع مبكر للدورة الشهرية، استئصال الخصيتين أو المبايض و بلوغ متأخر.
  • أمراض الغدد الصماء كتضخم الأطراف، العملقة و السكري.
  • أمرض البنكرياس حيث يكون البراز دهني، الفشل الكلوي و تشمع الكبد.
  • أمراض الروماتيزم.
  • أمراض الدم كزيادة الحديد.
  • العلاج بالكورتيزون لفترة طويلة، الأدويه المضادة للتجلط، مضادات التشنج و الأدوية المدرة للبول.

أعراض هشاشة العظام:

عادة لا أعراض إلا عند حدوث الكسر فمنها:

  • تقوس العمود الفقري.
  • قصر القامة.
  • آلام بعد الرضوض أو تلقائيا حيث تكون في أسفل الظهر أو الحوض تزيد مع الجهد وتخف مع الراحة.
  • آلام الغضروف ممكن أن تكون شديدة.
  • آلام في ريش الصدر.
  • ألم في البطن يشبه ألم الكلى أو المرارة بحيث يؤدي إلى عجز وظيفي، تصلب وشد عضلات مع انحناء في العمود الفقري بحيث لا نرى أي تورم.
  • المناطق التي تحدث فيها غالبا الكسور هي الورك الرسغ و الأهم فقرات العمود الفقري.

تشخيص هشاشة العظام:

  • فحص سريري كامل.
  • فحص دم يكون طبيعي.
  • أشعه عاديه لكن ليس 100% حيث يتم بواسطة جهاز قياس كثافة العظام "ديكسا". عندما تكون القيمة "2.5-" يكون التشخيص هشاشة عظام، و إذا كانت النتيجة "1- إلى 2.5-" تصنف قلة كتلة العظم. 
  • يجب أن نستثني بعض الأمراض التي نرى فيها هشاشة مثل : داء شيرمان، المايلوما المتعددة، الكساح، الكلى، سيلياك و الغدد الصماء.

علاج هشاشة العظام:

  • حمض الزوليدرونك "اكلستا": عباره عن ابره سنوية.
  • بيسفوسفونيت الأسبوعية أو شهريه مع كالسيوم و فيتامين د.
  • بروليا: عباره عن إبرة تحت الجلد مره كل 6 شهور.
  • كالسيتونين مع كالسيوم فيتامين د.
  • نادراً و سابقاً بالهورمونات.

مجموعة من النصائح للمرضى هشاشة العظام:

  • تجنب الجلوس الكثير.
  • استعمال أحذية مريحة ومنخفضة.
  • ممارسة الرياضة و المشي.
  • تجنب مخاطر السقوط وذلك بان تتجنب الطرق غير الممهدة.
  • لا تستعمل السجاجيد المرتخية وتجنب الأسطح الزلقة.
  • تجنب الانحناء للأمام.
  • الاهتمام بالتغذية؛ الخضار حيث تحتوي على الكالسيوم والفيتامينات وكذلك الفواكهة.
  • يجب تجنب المياه والمشروبات الغازية والدخان.
  • يجب التعرض للشمس على الأقل تعرض الجلد لمدة نصف ساعة بمساحة 30 سم.
  • الحذر من كثرة استخدام الكريمات الواقيه من الشمس.

إقرأ أيضاً:

الوقاية من هشاشة العظام و علاقة الهشاشة بالسمنة

الكالسيوم وصحة العظام

وصفات غذائية للوقاية من هشاشة العظام

أسئلة شائعة عن هشاشة العظام

دور التغـذية في الوقاية مـن هشاشة العظام

هل تريد التحدث الى طبيب الآن ؟

شارك المقال مع اصدقائك ‎


الروماتيزم والمفاصل
استشاري في امراض الروماتيزم حاصل على شهادة التخصص من فرنسا جامعة بول سابتييه سنة 1989 استشاري في امراض الروماتيزم لي عدة ابحاث في بعض امراض الروماتيزم مشارك في مؤتمرات عالميه في امراض
1 2 4