تخفيف ألم الدورة بالأدوية، الحرارة والطرق الطبيعية

تخفيف ألم الدورة
الصيدلاني تالا هاني الكردي
١٢‏/٠٦‏/٢٠١٨

يتمثل ألم الدورة بألم أسف البطن يحدث في بداية فترة الحيض أو قبلها بقليل. وقد يستمر ألم الدورة لمدة يويمن إلى ثلاثة أيام. وتختلف الأعراض بشدتها حيث تتراوح من ألم حاد ومزعج إلى ألم معتدل وقد يسبب الألم الشديد تعطيل الأنشطة اليومية.

يعد ألم الدورة من أكثر الأسباب التي تعمل على تغيب النساء دون سن 30 عام.

يمكن أن تساهم بعض الظروف بزيادة ألم الدورة عند بعض النساء منها:

  • حدوث أول دورة في سن مبكرة.
  • تكون فترة الحيض ثقيلة.
  • زيادة الوزن والسمنة.
  • شرب الكحول والتدخين.
  • عدم التعرض لحمل من قبل.

 

 

تخفيف ألم الدورة بالأدوية التي لا تحتاج وصفة طبية

يتم استخدام الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية مثل الأدوية المضادة للالتهابات الغير سترويدية وتعد الخيار الموصى به لتخفيف ألم الدورة والنزيف الثقيل. وتشمل الأدوية المضادة للالتهابات الغير سترويدية الأيبوبروفين والنابروكسين حيث تعمل هذه الأدوية على تقليل إنتاج البروستاجلاندين.

تخفيف ألم الدورة باستخدام الحرارة

  • يمكن أن يتم وضع الحرارة على البطن وأسفل الظهر لتخفيف الألم.
  • الحرارة يمكن ان تخف الألم بنفس درجة الأيبوبروفين.
  • في حال عدم توفر وسادة تدفئة يمكن أن يتم اخذ حمام دافئ أو استخدام منشفة ساخنة.

تخفيف ألم الدورة عن طريق التدليك بالزيوت

  • يمكن ان يساعد التدليك باستخدام الزيوت الأساسية لمدة 20 دقيقة على تقليل ألم الطمث.
  • في احدى الدراسات على النساء اللاتي يعاني من ألم الدورة الشهرية بسبب التهاب بطانة الرحم يقل بشكل كبير بعد التدليك.
  • يتم علاج التدليك لألم الدورة عن طريق الضغط على نقاط معينة.
  • قد يكون للزيوت العطرية وطريقة التدليك المتبعة فوائد عديدة.
  • تحتوي الزيوت العطرية على العديد من المواد المفيدة مثل المريمية وزيت اللافندر وزيت المردقوش ويمكن ان يتم شراء زيوت التدليك الجاهزة أو صناعة هذه الزيوت في المنزل.
  • يجب أن يتم تخفيف الزيت العطري عن طريق استخدام زيت ناقل مثل الزيوت النباتية أو زيت الجوز ومثل بذور العنب وزيت اللوز.
  • يجب الالتزام بالتراكيز الصحية حيث تتمثل بقطرة واحدة من الزيت الأساسي لكل ملعقة صغيرة من الزيت الناقل.

تجنب بعض الأطعمة لتخفيف ألم الدورة

يمكن أن تسبب بعض لأطعمة الانتفاخ وتجمع الماء لذلك يجب تجنبها ومنها:

  • الأطعمة الدسمة.
  • الكحول.
  • المشروبات الغازية.
  • الكافيين.
  • الأطعمة المالحة.

يمكن أن يساعد التقليل والانقطاع عن هذه الأطعمة على تخفيف التشنجات والتوتر. ويمكن تجربة الزنجبيل المهدئ أو شاي النعناع أو الماء الساخن المنكه بالليمون. ويمكن تناول الفواكه مثل الفراولة والتوت وغيرها.

النظام الغذائي المناسب لتخفيف ألم الدورة

يمكن أن يعمل النظام الغذائي على التقليل من ألم الدورة حيث يجب أن يحتوي على الألياف والنباتات وينصح بتجربة الأطعمة التالية:

  • البابايا حيث تعد البابايا غنية بالفيتامينات.
  • الأرز البني حيث يحتوي فيتامين ب6 والذي يعمل على تقليل الانتفاخ.
  • الجوز واللوز وبذور اليقطين التي تحتوي على المنغنيز الذي يخفف التشنجات.
  • زيت الزيتون والقنبيط ويعد غني بالفيتامين E.
  • الدجاج والسمك والخضروات الخضراء المورقة التي تحتوي على الحديد الذي يتم فقدانه خلال فترة الدورة.
  • بذور الكتان التي تحتوي على الأوميغا 3 التي تعتبر من المواد المضادة للأكسدة والتي تقلل من التورم والالتهاب.
  • البورون الذي يساعد الجسم على امتصاص الكالسيوم والفسفور وبقلل من تقلصات الدورة الشهري ومن المواد الغنية بالبورون الأفوكادو وزبد ةالفول السوداني والخوخ والحمص والموز.
  • الماء حيث يقلل من الانتفاخ المؤلم أثناء فترة الدورة. ويمكن أن يتم تناول الاطعمة المائية لزيادة الترطيب منها الخس والكرفس والخيار والبطيخ والتوت.
  • الكالسيوم حيث يقلل من تشنج العضلات أثناء الحيض. ويمكن تناول الاطعمة الغنية بالكالسيوم مثل الألبان واللوز وحبوب السمسم والخضار والورقية.

تاريخ الإضافة: | تاريخ التعديل: 2019-01-13 17:24:18

شارك المقال مع أصدقائك

هل تريد التحدث مع طبيب الآن؟
Altibbi