كوب الارتشاف

كوب الارتشاف

د. عمار رشدي عبد الفتاح
2015-03-30

كوب الارتشاف (sippy cup) 

 

مما لا شكّ فيه أن المحبّة الأسمى هي تلك التي تربط الآباء والأمهات بأطفالهم، حيث يَسْعَونَ جاهدين لإدراك أهميّة المحافظة على صحّة أجسادهم بما فيها أسنانهم. ورغم محاولتهم مواكبة النّصائح والارشادات الصحيّة التي تلبي غايتهم، إلاّ أنّهم يغفلون عن بعضها، حيث أنّهم يتعرّضون لصدمةٍ عندما يخبرهم طبيب الأسنان أثناء الفحص السّريري لأطفالهم بأن أسنانهم مليئة بالتّجاويف والنّخور السّنيّة. فنسبة تسوّس الأسنان بين الأطفال الصّغار في ارتفاع متزايد، والعديد من الخبراء في مجال طب الأسنان، يؤكدون بأن أكواب الارتشاف المحتوية على مشروبات سكريّة هي إحدى العوامل المؤديّة إلى هذا الارتفاع.

فما هو كوب الارتشاف؟ وكيف يؤدي إلى تسوّس أسنان الأطفال؟

كوب الارتشاف أو ما يسمّى بال (Sippy Cup) هو عبارة عن كوب شراب ذو غطاءٍ واقٍ من التّسرّب، مصمّم للأطفال الصّغار بطريقةٍ تمنع السائل من أن ينسكب، حتّى إذا قام الطفل بقلبه.

ولأنّ هذه الأكواب تمنع تسرّب وتدفّق السوائل فإنّه عادةً ما يُساء استخدامها من قبل الأهل – عن غير قصدٍ – حيث يبقونها في متناول أيدي أطفالهم لفترات طويلة من الزّمن، على مدى الأشهر والسّنوات، جاهلين الغرض الذي صمّمت من أجله كوسيلة شربٍ انتقاليّةٍ، أو بمعنى آخر ابتُكرت هذه الأكواب لفترةٍ مؤقتةٍ لمساعدة الأطفال على الانتقال من الاعتماد على زجاجة الرضاعة الصّناعية إلى الشّرب من الكوب العادي.

فعندما يرتشف الأطفال المشروبات الغنيّة بالسّكر، مثل الحليب أو العصائر من هذه الأكواب لفترات طويلة، فإنّهم يكونون عرضةً لخطر تسوّس الأسنان. لذلك ينبغي أن تحتوي هذه الأكواب على الماء فقط بعد تناولهم غذائهم منها.

وقد أظهر تقرير مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC)، ومقره الولايات المتّحدة الأمريكيّة، مقارنة صحة أسنان الأطفال في الفترتين ما بين (1988 - 1994) و (1999 - 2002 )، حيث تمّ تسجيل انخفاض في معدلات تسوّس الأسنان بين الأطفال الأكبر سنًّا، بينما ارتفع معدل التّسوّس إلى %15.2 عند الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين سنتين إلى خمس سنوات.

اقرأ أيضاً: الأسنان اللبنية و كيفية العناية بها

دور وأهميّة زيارة الطفل الأولى لطبيب الأسنان:

في الحقيقة إن كثيرًا من الآباء والأمهات ينتظرون وقتًا طويلاً لأخذ أطفالهم لزيارة طبيب الأسنان لأول مرة. ورغم أنّ الأكاديميّة الأمريكيّة لطب أسنان الأطفال تنصح بأن تكون زيارة الطفل الأولى لطبيب الأسنان بعد ظهور أول سن في فمه، وأن لا يتجاوز الطفل عامه الأول، ولكن للأسف الشّديد ووفقًا لإحصائيّات طبيّة لعام 2005 في الولايات المتّحدة الأمريكيّة فإنّ 10% فقط من الأطفال ( في عمر السّنة ) اِصطُحبوا مع آبائهم لزيارة طبيب الأسنان.

ففي الزّيارة الأولى يتفحّص الطّبيب فم وأسنان الطفل، للتّأكد من نموّها بطريقةٍ سليمةٍ. بالإضافة إلى تقديم المعلومات الكافية للأم حول الاستخدام الأمثل لأكواب الارتشاف كجزءٍ من برنامجٍ وقائيٍّ متكاملٍ، يقي الطّفل من تسوّس الأسنان.

للمزيد عن العناية بصحة أسنان الطفل (انفوجراف) ، كيف نحمي أسنان أطفالنا؟

 

ولمساعدة الآباء للتّقليل من خطر تسوّس الأسنان عند الاطفال تقدّم الأكاديميّة الأمريكيّة لطب أسنان الأطفال المبادئ التّوجيهيّة التّالية لكيفيّة استخدام أكواب الارتشاف:

أولاً: كوب الارتشاف هو أداة تدريبيّة لمساعدة الأطفال على الانتقال من زجاجة الحليب الصّناعية إلى الكوب، ولا ينبغي أن تُستخدم لفترةٍ طويلةٍ من الزّمن فهي ليست زجاجة ولا لهاية.

ثانيًا: ينبغي أن يُملأ كوب الارتشاف فقط بالماء بعدما ينهي الطفل تناول غذاءه منه.

ثالثًا: لا ينبغي أن تُستخدم أكواب الارتشاف وقت النّوم، إلا إذا احتوت على الماء فقط.

افرأ أيضاً:

تسوس الاسنان عند طفلك: كوني دواءه .لا تتسببي بدائه

 

 

 

 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .

شارك المقال مع اصدقائك ‎
مشاركة عبر ‎:


طب اسنان/اطفال
المؤهلات العلمية: بكالوريوس طب وجراحة الفم والاسنان، جامعة الخرطوم، 2006. دبلوم الدراسات العليا في ادارة جودة الخدمات الطبية، الجمعية الاوروبيه لجودة الخدمات الطبية، 2009. ماجستير في طب
1 2 4