صراع البقاء ما بين الحشوات الفضيه والحشوات التجميليه

صراع البقاء ما بين الحشوات الفضيه والحشوات التجميليه

د. أحمد أبو رضوان
2013-04-11


عندما يصاب الانسان بمرض تسوس الاسنان والذى يدعى نخر الاسنان dental caries تتاثر السن المصابه بالبكتيريا مما يجعلها تحدث حفره فى السن المصاب تبدا بسيطه جدا مثل النقطه غير مؤلمه تصيب السطح الطاحن من الضرس ومن الممكن ان تصيب اى جزء او جدار من السن او الضرس وهنا ننبه باهمية الفحص الدورى من اجل الكشف المبكر فى عيادة طبيب الاسنان واجراء ما يلزم من معالجه ولكن اذا تركت هذه النقطه من التسوس دون معالجه فان التسوس من صفاته الانتشار بشكل بطىء ليخترق طبقات السن جميعها ليصل الى حجرة العصب مسببا الاما  مبرحه لا تطاق وغير محتمله مما يستدعى اما معالجه لبيه او فقدان السن واذا عولجت هذه الحفره من بداية اكتشافها فان الحفره ستكون اقل  وعمر السن المصاب يكون اطول فى الفم,وتعتمد الحفره على عمق التسوس فكلما زاد عمق الحفره زادت الخطوره وزادت كمية الحشوه التى  ستقوم بواجب الترميم السنى باشكال متعدده ومن الممكن استخدام براغى خاصه طبيه او دعامات خاصه تساعد فى الترميم واعادتها الى الوضع الطبيعى من اجل اجراء عملية التوازن الهضمى دون زياده فى الحشوه او نقصان واذا حصل زياده فى الحشوه فان المريض سيشعر بالم وازعاج اثناء  عملية تناول الطعام مما يؤثر على المفصل الصدغى مع الزمن.ومن اسهل العلاجات اذا تبين وجود حشوه عاليه او مرتفعه فيقوم طبيب الاسنان فى  العياده بوضع مايسمى ورق كربون خاص لكى توضح مكان الارتفاع ويتم ازالتها بالجهاز واجراء التوازن المطلوب من اجل الحصول على اطباق سليم  بين الاسنان لاتمام  العمليه الهضميه بشكل سليم وبالتالى ارسال اللقمه او اللقيمه الى المعده لكى تقوم بدورها الاساسى على اكمل وجه  .

تتصارع شركات تصنيع الحشوات فى الدول المتقدمه فى انتاج ما يسمى بحشوات فضيه او حشوات تجميليه:

اما بالنسبه للحشوات التجميليه الحديثه فهى مصنعه من الرزين البلاستيكى المركب( الكمبوزيت )حيث يتم اختيار اللون المناسب للاسنان  المصابه لاعادة ترميمها واعادة الحاله الوظيفيه للسن المصاب  

من المميزات التى تتميز بها الحشوات التجميليه ما يلى  :

 -تعتبر هذه الحشوه غير مرئيه فى الفم وتشبه السن الطبيعى مئه بالمئه اذا تم اختيار لون السن المراد ترميمه حيث تتوفر مسطره لالوان  الاسنان فى عيادة طبيب الاسنان .

 -عند اجراء الحشوه التجميليه فانها تلتصق وباحكام مع السن المصاب كيميائيا وخاصة اذا كان النخر صغير الحجم .

-اثبتت الدراسات ان بعض انواع الحشوات التجميليه تعتبر قويه جدا وتضاهى فى قوتها الحشوات الفضيه  .

-من ميزات الحشو ات التجميليه انها دائمه وليست مؤقته

-تعتبر الناحيه الجماليه للحشوه مريحه نفسيا للشخص المعالج مما تجعله يكتسب ابتسامه اكثر جمالا من الحشوه الفضيه

-لا تحتاج الى قاعدة عزل مثل الحشوه الفضيه وخاصة اذا كانت سطحيه اما اذا كانت عميقه تحتاج الى قاعدة عزل لكى تحمى عصب السن  .

-تختلف قاعدة العزل من اجل الحفاظ على عصب السن بين الحشوه التجميليه والفضيه .

مساوىء الحشوات التجميليه:  

-تتعرض بعض الاسنان المحشوه بالحشوات التجميليه للكسر اذا كانت الحشوات فى الاضراس الخلفيه كبيره .

-تحتاج الحشوه التجميليه الى دقه فى العمل ولمسات فنيه وخاصة عند اجراء اعادة تشريح السن او الضرس  .

-عند وضع الحشوه التجميليه فى الفم يجب ان تكون البيئه الفمويه جافه تماما من اجل الحصول على الالتصاق المطلوب كيميائيا .

-كلفتها غالبا ما تكون اعلى من الحشوه الفضيه.

-ان اجراء الحشوه التجميليه فى الاسنان تحتاج الى وقت اطول للعمل فى عيادة طبيب الاسنان .

الحشوات الفضيه او البلاتين او الاملغم :

عباره عن مزيج او خليط من الفضه ومعادن اخرى كالرصاص,القصدير,والنحاس ونسب قليله تتحد مع عنصر الزئبق السائل وتعتبر هذه الحشوات الاقدم عمرا وعمرها تقريبا 150 سنه وقد اثبتت هذه الحشوه خلال السنوات الماضيه جدارتها واستعملت وتستعمل من قبل اطباء الاسنان فى كافة انحاء العالم ومنذ ان ظهرت الحشوات التجميليه بدا صراع ما بين الشركات المصنعه وقامت الشركات بتعديل نسب العناصر التى تدخل فى تصنيع الحشوات الفضيه حيث كانت قديما تستخدم بواسطة خلطات تخلط يدويا.ومع تطورطب الاسنان اصبحت تاتى بشكل كبسولات تخلط  بواسطة اجهزه خاصه تسمى ( املغاميتر)خلال ثوان معدوده ثم يتم نقلها الى الحفره السنيه المحضره مسبقا من قبل طبيب الاسنان .

مساوىء الحشوه الفضيه:

 -اللون القاتم على عكس لون الاسنان الطبيعى

-تصاب حشوة الفضه بالتاكل من خلال الحواف مما قد يسبب نكس فى النخر وخصوصا ما بين حافة الحشوه وحافة الضرس

-تحتاج حشوة الفضه الى حفره اعمق فى الضرس المصاب ولا تقل سمكها عن 2 ملم تقريبا 

- لمنع انتكاس النخر من تحت الحشوه غالبا ما يقوم طبيب الاسنان بتوسيع الحفره فى الضرس المصاب واستئصال جزء حي من نسيج الضرس 

-حشوة الفضه تلتصق بالضرس ميكانيكيا وليس كيميائيا كالحشوه التجميليه

-وجود حشوه

فضيه فى الاسنان وبجانبها او مقابلها حشوه من الذهب فانه سيحصل تياركهربائى مزعج جدا اسمه (جلفانيزم ) فى الفم

-تصاب اللثه بما يعرف بوشم الاملغم حيث تتسرب الاملغم الى اللثه مما يسبب تلون جزء من اللثه باللون الازرق .

 حسنات حشوة  الفضه  تتمثل فيما يلى  :

-ترميم الاسنان التى من الممكن ان تستقبل تيجانا او جسور بكافة انواعها 

-تتميز حشوة الفضه بصلابتها وخاصة عند تناول الاطعمه الصلبه والمكسرات وتتحمل الضغط الناتج عن مضغ الطعام 

-ان العمر الافتراضى لحشوات الفضه اطول من الحشوه التجميليه 

-كلفة الحشوه الفضيه اقل .

-تتسرب ذرات من المعادن والتى تدخل فى مساحات الضرس ما يسبب تغيير فى لون الضرس وخاصة فى الحشوات ذات الحجم الكبير

اثبتت دراسات عديده ولفترات طويله ان الحشوات الفضيه امنه وان كمية الزئبق المستخدمه لا تسبب اية اضرار على الاسنان او على الصحه العامه  وان الزئبق الذى هو سبب المشكله عندما يختلط بالمعادن الاخرى يفقد تاثيره.

واخيرا لطبيب الاسنان الاختيار فى اختيار الحشوات المناسبه بالاتفاق مع مريضه وان يشرح له مكونات كل حشوه وينصحه بالافضل  

 

 

* لتعرف اكثر عن الموضوع تحدث مع طبيب الان .

شارك المقال مع اصدقائك ‎
مشاركة عبر ‎:


طب اسنان
بكالوريوس طب وجراحة الفم والاسنان خريج جامعة هافانا --كوبا عام 1984 عيادات الدكتور احمد ابورضوان اسكان مدينه ابونصير خلف السوق التجارى مجمع ابونصير الطبى تلفون العياده 5237999
1 2 4